"سوق.كوم" تحصل على تمويل جديد من "ناسبرز" و"تايغر جلوبال"

يعتبر "سوق.كوم" اليوم أضخم موقع للتجارة الإلكترونية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث يسجل 8 ملايين زيارة منفردة في الشهر الواحد.

السمات: Souq.comالإمارات
  • E-Mail
souq.com
 رياض ياسمينة بقلم  October 30, 2012 منشورة في 

أعلنت شركة "سوق.كوم"، عن حصولها على دفعة جديدة من التمويل الاستثماري من قبل شركتي "ناسبرز ليمتد" و"تايغر جلوبال".

حيث انضمت الشركة الجنوب أفريقية متعددة الجنسيات "ناسبرز" للشركتين المستثمرتين في "سوق.كوم"؛ "تايغر جلوبال" و"مجموعة جبار للإنترنت"، عبر شرائها لحصة الأقلية من أسهم الشركة.

ويعتبر "سوق.كوم" اليوم أضخم موقع للتجارة الإلكترونية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث يسجل 8 ملايين زيارة منفردة في الشهر الواحد ويبلغ عدد مستخدميه 3.5 مليون مستخدم في الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية ومصر والكويت، وهو يقدم نموذجاً مميزاً تتكامل فيه نظم تجارة التجزئة مع مفاهيم الأسواق الإلكترونية. ويأتي هذا التمويل ليدعم نمو مجموعة شركات "سوق.كوم"، التي تضم تحت مظلتها مواقع www.souq.com وwww.sukar.com وwww.run2sport.com، فضلاً عن تعزيزه لتوسع هذه المواقع في الأسواق الإقليمية.

بهذه المناسبة قال رونالدو مشحور الرئيس التنفيذي لشركة "سوق.كوم" Souq.com: "سنعمل على توظيف هذا الاسثمار لتزويد عملائنا الكرام بأرقى تجربة للتسوق الإلكتروني، وتوسعتها لتشمل فئاتٍ إضافية من المنتجات كالأزياء ومستلزمات الحياة العصرية، إضافة إلى افتتاح مراكز لوجستية تابعة للشركة في الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية ومصر".

 

 

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code

قبل 1752 يوم
zizo

قل هاتوا برهانكم ان كنتم صادقين..
هذه الاخبار هي زوبعة في فنجان..
باللهجة المصرية.. تصريحات بلطجية..

هل تستطيع سوق ان تقوم بعرض نتائج جوجل السنوية
للزيارات اليومية والشهرية والربع سنوية

مؤسف للغاية أن تقوم مجلة عريقة ننتظر منها الكثير
هذه الزوبعات والاخبار الصفراء..
والتي لا ولن تكسب بها ثقة المستهلك الحقيقي..
فما بالك بالمنتج والمصنع والتاجر..
الثرثرة لا تجذب الفلوس وقت الجد..

اتمنى ان تحافظوا على نهجكم ورقيكم..
قبل ان يتم عرض تقرير عن تلك التحلفات (=الكذبة) الكبرى
في عالم التسوق الشرق اوسطي..
انه الشرق الاوسط الجديد..