"ريسيرش إن موشن" تغرم 8 دولار عن كل هاتف باعته عام 2008

سيكون من الصعب على الشركة التعافي سريعا ًمن هذا الحكم لما تعانيه منذ فترة طويلة.

السمات: قضايا قانونيةResearch In Motion
  • E-Mail
تعاني الشركة خسائر كبيرة في سوق الهواتف الذكية لشدة المنافسة (Getty Images)
 رياض ياسمينة بقلم  July 17, 2012 منشورة في 

أمر قاضي محكمة سان خوسيه في سان فرانسيسكو شركة ريسيرش إن موشن بدفع 8 دولار أمريكي عن كل هاتف من نوع بلاك بيري قامت ببيعه عام 2008 لصالح شركة "إم فورمايشن".

باعت الشركة عام 2008 أكثر من 18.4 مليون جهاز مما يوصل المبلغ الإجمالي إلى 147.2 مليون دولار غرامة عن 7 براءات اختراع قامت الشركة بانتهاكها.

تعمل شركة "إم فورمايشن" على تقديم حلول إدارة الهواتف المتحركة كبرامج الكمبيوتر التي تساعد على التحكم وإدارة الهواتف المتحركة لاسلكياً.

ويقول أحد المطلعين على القضية أن ريسيرش إن موشن لا ينقصها دفع هذه المبالغ وخاصة في هذا الوقت الحرج للشركة حيث أنها تعاني الكثير من الخسائر في سوق الهواتف الذكية بسبب المنافسة الكبيرة بينها وبين الشركات الكبرى المصنعة لنفس التقنية، حيث ستكون كرصاصة الرحمة لشركة كما ستؤثر على أعمالها بالتأكيد.

ومن المعروف أن الشركة قامت بتسريح أكثر من ثلث قوتها العاملة في مختلف المجالات كخطة منها لتدارك الوضع وربما سيضعها على المسار الصحيح من جديد، كما تعول الشركة على الإطلاق القادم للهواتف العاملة بنظام التشغيل الجديد بلاك بيري 10 والذي سيتم إطلاقها أول العام القادم بحسب تصريحات سابقة للشركة.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code