آبل تحاول إطفاء ثورة سامسونج في أمريكا

حقق الهاتف الذكي الأخير من ساموسونج جالاكسي إس 3 أرقام كبيرة في الولايات المتحدة الامريكية.

السمات: Apple Incorporated
  • E-Mail
آبل تحاول إطفاء ثورة سامسونج في أمريكا فشلت آبل امام القضاء ف إثبات صحة إدعائاتها (Getty Images)
 رياض ياسمينة بقلم  June 5, 2012 منشورة في 

فشلت الشركة الأمريكية آبل مرة أخرى في منع بيع ودخول هواتف سامسونج الذكية وكمبيوتراتها اللوحي إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

رفعت آبل العام الماضي بحق سامسونج دعوى قضائية تدعي فيها أن سامسونج قامت بنسخ التصاميم والميزات الموجدة في كل من آي فون وآي باد وطبقتها على بعض من هواتفها الذكية وكمبيوترها اللوحي الأخير سامسونج جالاكسي تابليت 10.1، ولكن القاضي رفض الدعوى في ذلك الوقت لعدم وجود أدلة كافية تدل على صحة الادعاء.

كما رفض القاضي "لكي كوه" في كاليفورنيا القضية الشهر الماضي لنفس السبب ولأنه لم يرى أي نسخ أو تقليد يمنحه الحق بحظر بيع الأجهزة واستيرادها في الولايات المتحدة الأمريكية.

ولم تتوقف آبل عن محاولاتها حتى الآن، حيث قدمت للقاضي نفسه "كوه" الأسبوع الماضي طلب بإعادة النظر في القضية التي رفضها سابقاً مدعيةً بأن الأمر يلحق بها الكثير من الأضرار ويؤثر على عمليات البيع في الولايات المتحدة بالإضافة إلى العديد من البلدان حول العالم.

طرحت سامسونج منذ أقل من أسبوعين هاتفها الذكي الجديد سامسونج جالاكسي إس 3 في الأسواق الأوربية والذي حقق نتائج لم يسبق أن حققتها شركة أخرى من قبل، ويعيد العديد من المطلعين على القضية غضب آبل المتواصل إلى هذه الأرقام الكبيرة التي ما زالت في ارتفاع مستمر والتي كانت وقبل الطرح الرسمي للجهاز ما يقارب 9 ملايين وحدة جالاكسي إس 3.

تحاول آبل إيقاف سامسونج عند حدها بشتى الطرق وتحاول إعاقتها في جميع الأسواق التي تعمل بها الشركة أيضاً ولكن وحتى الآن لم تظهر أي بوادر على منع أي من الأجهزة المذكورة في أي بلد حول العالم وربما لن نشهد هذا الأمر أبداً ولكن تبقى محاولات آبل مستمرة.

والجدر بالذكر أن سامسونج حققت نتائج لا تقل أهمية وربما اكثر من التي حققتها آبل في الولايات المتحدة الامريكية في اخر طروحات الشركتين من أجهزة الهواتف الذكية.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code