تعيين "محمد منير غنام" رئيساً تنفيذياً لشركة "داماماكس"

عيّنت شركة "داماماكس DAMAMAX"، المهندس محمد منير غنام رئيساً تنفيذياً لها.

السمات: أرباح الشركاتالأردن
  • E-Mail
تعيين المهندس محمد منير غنام
 رياض ياسمينة بقلم  May 13, 2012 منشورة في 

عيّنت شركة "داماماكس DAMAMAX"، المهندس محمد منير غنام رئيساً تنفيذياً لها، خلفاً للمهندس "إياد أبو خورما".

ويتسلّم غنام مهام منصبه الجديد بعد مسيرة مهنية حافلة بالإنجازات والنجاحات في قطاع الاتصالات الأردني.

ويسعى المهندس غنام من خلال مسؤولياته الجديدة إلى تعزيز الشراكات القائمة، إلى جانب تأسيس شراكات مثمرة جديدة ضمن قطاع الاتصالات الأردني، بهدف المساهمة في مواجهة التحديات التي تعترض القطاع وتعظيم الفوائد والإفادة من الفرص الواعدة في القطاع. وبالإضافة إلى ذلك، سيعمل المهندس غنام على طرح خدمات جديدة في السوق الأردني لمنح عملاء الشركة أفضل تجربة في مجال الاتصالات والإنترنت، وذلك باستخدام البنية التحتية المتطورة التي تتميز بها الشركة.

وقد عبر المهندس محمد منير غنام عن اعتزازه بتولي مهام الرئيس التنفيذي في شركة "داماماكس" وقال: "إنه لشرف كبير لي ومسؤولية عظيمة أن أتسلم مهام الرئيس التنفيذي في شركة مرموقة في قطاع الاتصالات الأردني مثل شركة "داماماكس DAMAMAX"، مما يحفزني على بذل ما بوسعي للبناء على إنجازات الشركة المتميزة التي تقدمها لكافة عملائها في السوق المحلي وللارتقاء بخدماتها وتقنياتها عالية الجودة إلى مستويات عُليا، ومجابهة الصعوبات والمعوقات في سوق الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات حتى نتمكن من المساهمة بإيجابية في تنمية القطاع والاقتصاد المحلي بشكل عام." 

بدأ غنام مسيرته المهنية كمساعد مُحاضر في الجامعة العربية للعلوم والتكنولوجيا وهي الجامعة التي تخرج منها، ومن ثم انضم في العام 1992 إلى المجموعة المثالية للتجارة (المعروفة الآن باسم أوبتيمايزا Optimiza) في عمان كمدير للدعم التقني لأجهزة Compaq/HP. وفي عام 1997، شغل المهندس غنام منصب المدير الفني في شركة "شبكة الاتصالات الدولية Index/Cyberia Jordan"، حيث ساهم بتأسيس قطاع تزويد خدمة الإنترنت والتى كانت من أوائل الشركات في هذا القطاع. وفي العام 2005 استلم منصب المدير العام وعضو في مجلس إدارة الشركة. ويحمل غنام شهادة البكالوريوس في الهندسة من جامعة العربية للعلوم والتكنولوجيا في مصر.

 

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code