15 ساعة في الأسبوع يقضيها سكان الإمارات في تصفح شبكة الانترنت

صرّح ستيف هاملتون كلارك، بأن الكثير من سكان الإمارات العربية المتحدة يقضون ما لا يقل عن 15 ساعة في الأسبوع في تصفح شبكة الانترنت لأغراض شخصية.

السمات: إحصائياتTNSالإمارات
  • E-Mail
15 ساعة في الأسبوع يقضيها سكان الإمارات في تصفح شبكة الانترنت
 رياض ياسمينة بقلم  February 21, 2012 منشورة في 

صرّح ستيف هاملتون كلارك، الرئيس التنفيذي لشركة TNS الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بأن الكثير من سكان الإمارات العربية المتحدة يقضون ما لا يقل عن 15 ساعة في الأسبوع في تصفح شبكة الانترنت لأغراض شخصية.

ووجه ستيف هاملتون كلارك رسالة مفادها أن العلامات التجارية تواجه في الوقت الراهن تحدياً ينطوي على احتضان القنوات الإعلامية الرقمية ضمن أعمالها أو المجازفة وخسارة وزنها في السوق، حيث يزداد عدد المستخدمين الذين يبحثون عن المعلومات عبر الانترنت بازدياد الإمكانيات المتاحة وسهولة الوصول إلى الانترنت باستخدام مجموعة متنوعة من الأجهزة.

 وأضاف قائلاً: "إن الأمر لا يتعلق بالمهارة في التسويق الرقمي، وإنما بالنجاح الذي تحققه الأعمال في عالم يعتمد على التكنولوجيا الرقمية في الحياة اليومية".

وجاءت الملاحظات التي أبداها هاملتون كلارك مدعومة بنتائج دراسة "Digital Life" من شركة TNS  لأبحاث السوق الذي يظهر بأن 69%  من مستخدمي الانترنت في دولة الإمارات يقضون ما لا يقل عن ساعتين في اليوم في استخدام الانترنت، في حين أن 90 % منهم يستخدمونه للبحث عن المعلومات.

كما تظهر نتائج الدراسة بأن 84 % من السكان في العالم يستخدمون موقعاً واحداً أو أكثر من مواقع التواصل الاجتماعي، في حين ذكر 47 % من المشاركين في هذه الدراسة في المنطقة بأن التواصل عبر هذه المواقع يشكّل النشاط الأكثر أهمية بالنسبة لهم.

وأشار إلى أن العديد من العلامات التجارية بما فيها وسائل الإعلام أدركت بسرعة الاستخدام المتزايد للعالم الرقمي للحصول على المعلومات والترفيه والتواصل الاجتماعي. وقال: تتلخص مهمة قنوات التواصل عبر الانترنت في جذب العملاء وتشجيع العلامات التجارية للانضمام إلى هذا العالم الرقمي.

وأضاف: "وعلى الرغم من اختلاف الأسواق من ناحية الانفتاح والبنية التحتية، إلا أن الواقع يظهر بأن مواقع التواصل الاجتماعي تتحول بسرعة لتصبح قناة التواصل الرئيسية، مما يشكّل فرصة ذهبية للعلامات التجارية للاستفادة من الإمكانيات الهائلة من خلال وسيلة التواصل المقنعة والمناسبة"

وجاءت الملاحظات التي أبداها هاملتون كلارك مدعومة أيضاً بإحصائيات دراسة "Digital Life" التي تظهر ارتفاع نسبة الوصول إلى الشبكات الاجتماعية عبر الأجهزة النقالة من 14% في عام 2010 إلى 25% في عام 2011

 

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code