ارتفاع إيرادات "كاسبرسكي لاب" إلى 14% للعام 2011

أعلنت كاسبيرسكي لاب عن نجاحها في تحقيق نمو ملحوظ في المبيعات لعام 2011. ,وذلك وفقاً لنتائج التقارير الإدارية لكاسبيرسكي لاب لعام 2011.

السمات: Kaspersky Labالإمارات
  • E-Mail
ارتفاع إيرادات يوجين كاسبرسكي، الرئيس التنفيذي والمؤسس الشريك لشركة كاسبرسكي لاب
 محمد صاوصو بقلم  February 12, 2012 منشورة في 

أعلنت كاسبيرسكي لاب عن نجاحها في تحقيق نمو ملحوظ في المبيعات لعام 2011. ,وذلك وفقاً لنتائج التقارير الإدارية لكاسبيرسكي لاب لعام 2011. حيث بلغت ايرادات الشركة 612 مليون دولار أميركي  بزيادة 14% في جميع أنحاء العالم وأظهرت نمواً في كل المناطق.

قال يوجين كاسبرسكي، الرئيس التنفيذي والمؤسس الشريك لشركة كاسبرسكي لاب: "كانت سنة 2011 صعبة جداً لصناعة أمن تكنولوجيا المعلومات بأكملها. على الرغم من التصدي لمجموعة متزايدة من التهديدات الجديدة المعقدة في ظل ظروف السوق الصعبة، فقد حققت كاسبيرسكي لاب نجاحاً ملحوظاً في زيادة المبيعات. فقد عمل فريقنا العالمي بجهد كبير لتطوير العديد من التكنولوجيات المبتكرة الجديدة وادخالها في أحدث منتجاتنا". "نحن فخورون بالتقدير الكبير الذي تلقاه عملنا في جميع أنحاء العالم ونحن مستعدون لمواجهة التحديات الجديدة للعام المقبل، وأيضاً تحسين التكنولوجيات وتطوير نجاح أعمالنا في جميع أنحاء العالم".

ولمواجهة هذه التحديات، نفذت كاسبيرسكي لاب تغييرات على هيكلها التنظيمي في أواخر عام 2011. وتهيأ فريق الإدارة نحو إتخاذ القرار الأسرع مع المحافظة على مرونة وابتكار الشركة ككل لضمان أفضل الممارسات الممكنة للعمل والحافز القوي  في ما بين موظفي كاسبيرسكي لاب. وكانت قد أعلنت الشركة مؤخراً أنها تنوي البقاء منعزلة، الأمر الذي سيساعد على بقائها فعالة ومرنة من أجل أن تكون قادرة على المنافسة في الأسواق العالمية الدينامية الحالية. وستركز كاسبيرسكي لاب على التمايز من خلال الابتكار التكنولوجي والنمو العضوي، وستستمر بتوسيع مجتمع شراكتها العالمي مستندة على نهج المبيعات المحلية. ويستمر التركيز الرئيسي على استراتجية المنتج، بهدف تقديم مجموعة من منتجات شاملة حيث  أن كل منتج أو حل موجّه لزبون محدد.      

أدّت إنجازات كاسبيرسكي لاب التكنولوجية المتميزة والمنتجات المبتكرة الجديدة في شراكات استراتجية جديدة خلال عام 2011، مع علامات تجارية عالمية مثل سامسونغ، سوني، فيراري وغيرهم ينضمون الى كاسبيرسكي لتحقيق نجاح مشترك.                                                

في كانون الثاني/يناير 2012، تم رسمياً تسمية كاسبيرسكي لاب بـ " الزعيم" في غارتنر ماجيك كوادران لحماية برامج أندبوينت   (Endpoint Protection Platforms). وهذا الإقرار هو جزئياً نتيجة لإطلاق الشركة لحلها المشترك الجديد: كاسبيرسكي أندبوينت سيكوريتي 8 خلال عام 2011 (Kaspersky Endpoint Security 8 )، والتي تستخدم أحدث تكنولوجيات كاسبيرسكي لاب الأمنية الهجينة العقلانية، المدمجة مع الحماية الممكنة لمكافحة البرامج الخبيثة ومجموعة واسعة من أدوات الأمن مثل كاسبيرسكي سيكوريتي سنتر (Kaspersky Security Center)، وحدة تحكم مطابق للإدارة.

 وقال بيتر ميركولوف، الرئيس المسؤول عن المنتج: " سنستمر في التركيز على استراتيجية التمايز لدينا  من خلال التكنولوجيا والإبتكار في السنوات المقبلة والتركيز على  الكفاءات الأساسية لدينا، Endpoint protection and security". في عام 2012، ستطلق كاسبيرسكي لاب مجموعة من المنتجات الجديدة والمثيرة للإهتمام في كلا الحالتين المستهلك والمنطقة المشتركة التي ستسلط الضوء على محور استخدامنا وعلى نهج  برنامج Endpoint Protection".

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code