"سوني إريكسون" تنال تصنيفاً متقدماً للإلكترونيات الصديقة للبيئة

أعلنت منظمة "السلام الأخضر" الدولية عن نتائج دليلها السنوي السابع عشر للإلكترونيات الصديقة للبيئة، وقد احتلت "سوني إريكسون" المرتبة السادسة.

السمات: Sony Ericsson Mobile Communications
  • E-Mail
سبيريدون جوسيتيس، مدير التسويق منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في سوني إريكسون
 محمد صاوصو بقلم  February 8, 2012 منشورة في 

أعلنت منظمة "السلام الأخضر" الدولية عن نتائج دليلها السنوي السابع عشر للإلكترونيات الصديقة للبيئة، الذي يصنف 15 من شركات الإلكترونيات الرائدة ومصنعي أجهزة التلفزة وأجهزة الحاسب الشخصي فيما يتعلق بالسياسات والممارسات التي من شأنها أن تخفض من البصمة المناخية، وتقدم منتجات خضراء، وتجعل العمليات أكثر استدامة.

وقد احتلت "سوني إريكسون" المرتبة السادسة في الدليل الذي تم إعادة إطلاقه، ونالت تكريم الأفضل مناصفةً عن فئة المنتجات، وقد سجلت أعلى النقاط فيما يتعلق بفعالية هواتفها لاستهلاك الطاقة، والنصائح التي تقدمها للمستخدمين، وسعيها لتعزيز هذه الفعالية. كما كشف الدليل أيضاً عن أن الشركة قريبة من تسجيل أعلى النقاط فيما يتعلق بتجنب المواد الخطرة في منتجاتها، الأمر الذي يعد مؤشراً رئيسياً على التزام الشركة البيئي.

 وفي هذا الصدد، تعكس مبادرة "جرين هارت" من سوني إريكسون التزام الشركة بجعل الهواتف المحمولة صديقة للبيئة عبر دورة حياتها كاملة. وقد أدمجت التكنولوجيا المميزة الصديقة للبيئة في  الإطلاق الأخير لهاتف إكسبيريا نيو (Xperia neo) الذكي، في حين أن الطرازات المستقبلية أيضاً ستشمل على تصاميم ومكونات فعالة في هذا الشأن.

معلقاً على إطلاق الدليل، قال سبيريدون جوسيتيس، مدير التسويق منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في "سوني إريكسون": "تعد 'سوني إريكسون‘ من الشركات التي تركز على أساليب الحياة بشكل متكامل وتُعنى منتجاتها بمجوعات مختلفة من العملاء. واليوم، يضع المزيد من العملاء نشر الوعي البيئي في مقدمة أولوياتهم، ما يظهر جلياً وخاصة لدى عملائنا من الفئات العمرية الشابة الذين يتزايد اهتمامهم بالقضايا المرتبطة بالمناخ".

وأضاف جوسيتيس: "إن الجميع معنيين ببذل أقصى جهودهم لدعم الجهود الرامية لصون البيئة، وتحظى مبادرتنا العالمية الصديقة للبيئة بمتابعة واسعة، الأمر الذي قدم أبعاداً جديدة في أسلوب تصنيعنا للمنتجات. فعلى سبيل المثال، في مجال الحواسب المحمولة، في حال استخدم مصنعي الحواسب المحمولة الألمنيوم المعاد تصنيعه، يؤدي لاستهلاك أقل للطاقة بنسبة 90% لصنع الجهاز نفسه، كما أن الطاقة التي يتم توفيرها سوف تكون كافية لتشغيل الجهاز لمدة عامين قادمين."

 

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code