تذاكر الطيران وسيلة جديدة لمحتالي الإنترنت

يظهر علينا في كل يوم أسلوب جديد للخداع الإلكتروني ومحاولة جرّ المستخدمين إلى مواقع مزيّفة بهدف سرقة معلوماتهم الشخصية وأرقام بطاقاتهم الإئتمانية.

السمات: Trend Micro Middle Eastالإمارات
  • E-Mail
تذاكر الطيران وسيلة جديدة لمحتالي الإنترنت
 Mothanna Almobarak بقلم  September 15, 2011 منشورة في 

يظهر علينا في كل يوم أسلوب جديد للخداع الإلكتروني ومحاولة جرّ المستخدمين إلى مواقع مزيّفة بهدف سرقة معلوماتهم الشخصية وأرقام بطاقاتهم الإئتمانية.

فبعد محاولات خداع المستخدمين عبر إيهامهم برسائل مزيفة أن عليهم تحديث معلوماتهم المصرفية، أو أنهم فازوا بجوائز مالية مجزية (دون أن يكونوا قد اشتركوا في أي مسابقة)، أو أنهم قد رُشّحوا إلى وظيفة مرموقة (لم يتقدموا إليها)، يظهر اليوم أسلوب جديد عبر حجوزات طيران وهمية تطلب من المستخدم تسجيل الدخول وتعبئة المعلومات الشخصية وإرسالها إلى موقع اللصوص الإلكترونيين.

قد يظن البعض أن هذه الطريقة غير خطرة، فكثير من المستخدمين الذين ستصلهم قد لا يكونوا ممن يستعد للسفر وبالتالي سيكتشفون أن الأمر مجرد خدعة. ولكن هذا لا ينفي ضررها، خصوصا إذا تصادف وصولها مع نية المستخدم السفر إلى مكان ما، وهذا ما حدث بالضبط مع زميلنا في العمل "م.ص" وكاد أن يقع في الفخ لولا نباهته وبرنامج الحماية تريند مايكرو واكتشافه للموقع المزيف.

ففي الوقت الذي كان ينتظر فيه أن ترسل له الشركة تذكرة الطائرة -فهو ينوي السفر في رحلة عمل- جاء بريد إلكتروني بعنوان Booking Confirmation على أنه من شركة الطيران المصرية، وإذا دققت في عنوان المرسل نجد أنه موقع الشركة فعلا وتزييف هذا الأمر سهل جدا، ولكن الرسالة تطلب من المستخدم تسجيل الدخول إلى موقع آخر هو الموقع المشبوه وهو عنوان ثانوي يحاول أن يوهم المستخدم أنه تابع لشركة الطيران المصرية.

تمكن زميلنا من اكتشاف الأمر إذ أنه مسافر إلى المملكة العربية السعودية والحجز الذي تلقاه من الشركة المصرية للطيران، واكتشفت أنا لاحقا أن نسخة من البريد الإلكتروني قد وصلتني أيضا.

هنا ننصح مجددا بالتفكير ألف مرة قبل الضغط على أي روابط مشبوهة، والاعتماد على برامج حماية من المواقع الزائفة، وعدم الاستجابة لأي طلبات إلكترونية بريدية تطلب الحصول على معلوماتك الشخصية.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code