36% من الهواتف الذكية في العالم تعتمد على أندرويد

ازدادت حصة نظام التشغيل أندرويد للهواتف الجوالة ليحتل هذا النظام المرتبة الأولى عالميا متجاوزا بلاك بيري وأبل

السمات: Google Incorporated
  • E-Mail
36% من الهواتف الذكية في العالم تعتمد على أندرويد أحد أجهزة سامسونج التي تعتمد على نظام التشغيل أندرويد
 Mothanna Almobarak بقلم  August 23, 2011 منشورة في 

تبعاً لبيانات أصدرتها شركة نيلسون للأبحاث في مايو 2011، يبقى أندرويد نظام التشغيل الأكثر شعبية في قطاع الهواتف النّقالة. ففي حين لم تتجاوز حصة نظام أندرويد من السوق9% خلال العام الماضي، إلا أنها وصلت إلى 36% في نفس الفترة من هذا العام.

ويرجع المحللون الاهتمام المتزايد في الأجهزة التي تعمل بنظام أندرويد إلى عدة عوامل فريدة تشمل:

إقبال متزايد من المصنّعين

تتزايد أعداد المُصنّعين الذين يختارون أندرويد كنظام تشغيل لأجهزتهم. فيقول آندي روبين، نائب رئيس قسم الأجهزة النقالة لدى شركة جوجل، أنه يتم تفعيل نصف مليون جهاز أندرويد يومياً. وقد ازدادت الثقة بأجهزة أندرويد من خلال استراتيجية جوجل الخاصة بنظام أندرويد والتي تنطوي على التعاون مع مصنّعين مثل سامسونج. فإن الهاتف الذكي الأحدث من سامسونج، Galaxy S II، يعمل بأحدث إصدار من أندرويد، Android 2.3.4 Gingerbread. وقد أظهرت نسب المبيعات مؤخراً أن معظم المستخدمين يفضلون الأجهزة العاملة بنظام أندرويد. ويبدو ذلك واضحاً من خلال تحقيق سامسونج لمبيعات بلغت 5 ملايين وحدة من جهاز Galaxy SII خلال 85 يوم من إطلاقه.

 منصة تشغيل مفتوحة

بفضل البرمجية المفتوحة المصدر، يمكن للعملاء ذوي المعرفة التقنية الوصول إلى مصدر نظام التشغيل أندرويد وتعزيزه. ويعمل المطوِّرون حول العالم على تحليل رموز النظام وعادة ما يقومون بعمل مذهل لدعم حمايته، وبالتالي، الارتقاء بمستوى جودة النظام. حيث تتمتع البرمجية مفتوحة المصدر بكفاءة في التكلفة، وقيمة أفضل، وحماية أكثر. وبالإضافة إلى ذلك، فإن المستخدمين عادة ما يتحمسون للاطلاع على خيارات متنوعة من التطبيقات والتحسينات القابلة للتطبيق على أجهزة أندرويد مقارنة مع أنظمة تشغيل أخرى.

التوافق مع برنامج فلاش

تبعاً لمجلة "وايرد" المتخصصة في التقنية، فإن برنامج فلاش موجود على 90 بالمئة من كافة برامج تصفح الإنترنت ولديه أكثر من 3 ملايين مطوِّر حول العالم. ومع أخذ هذه الحقيقة المؤكدة بعين الاعتبار، فقد كان أندرويد أول نظام تشغيل يتبنى برنامج فلاش. وفي حين يعتمد الكثير من المطاعم ومواقع الأزياء والمقاطع الترويجية للأفلام على برنامج فلاش لعرض محتوياتها الإعلامية، فإنه يمكن للمستخدمين بكل سهولة التصفح دون قيود. وعلاوة على ذلك، فإن برنامج فلاش لا يستهلك طاقة البطارية في منتجات الجيل الجديد مثل أجهزة Galaxy اللوحية من سامسونج والتي تبلغ طاقتها 7000 ميلي أمبير في الساعة.

التطبيقات

مع التحسن المستمر في الميزات متعددة المهام لنظام أندرويد عبر كل إصدار مُحدَّث، يأتي إصدار Honeycomb 3.1 في جهاز Galaxy اللّوحي من سامسونج ليوفر ميزات رائدة، وتشمل زيادة الإنتاجية من خلال إتاحة تشغيل وظائف متنوعة في آن واحد. فيمكن للمستخدمين عرض عدة قوائم في نفس التطبيق وتصفح الويب كما لو أنهم يتصفحون من الكمبيوتر الشخصي. ويستطيع المستخدمون تحقيق كفاءة وإنتاجية أكثر عن طريق استخدام التطبيقات المُصغَّرة (Mini Apps)، وهي ميزة متعددة المهام تسمح بالوصول بسهولة وسرعة إلى الميزات كثيرة الاستخدام مثل التقويم، أو مذكرة PenMem، أو الساعة العالمية World Clock، أو الآلة الحاسبة، أو مدير المهام (Task Manager)، ليتم عرض تنبيهاتها بشكل مباشر على الشاشة. كما يوفر موقع Android Market مجموعة واسعة من التطبيقات للتحميل.

وبناء على ما تقدم، فمن المؤكد أن نظام التشغيل أندرويد سيلقى اهتماماً كبيراً لدى المستخدمين. وإن ما يتمتع به هذا النظام من كفاءة وحماية ومرونة ستضمن لك المتعة المستمرة أثناء تنقلك عبر أي وسيلة أو حتى في المنزل. فكن على ثقة بأن جهازك الذي يعمل بنظام أندرويد سيكون على قدْر التحدي في أي موقف يواجهك.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code