أسبيس الشرق الأوسط المنطقة الحرة

نائب الرئيس في الشرق الأوسط وأفريقيا وتركيا: هشام طنطاوي

السمات: ASBIS Middle EastAsbis Middle East FZCOالإمارات
  • E-Mail
أسبيس الشرق الأوسط المنطقة الحرة نائب الرئيس في الشرق الأوسط وأفريقيا وتركيا: هشام طنطاوي
 محمد صاوصو بقلم  July 17, 2011 منشورة في 

هاتف: +971 4 886 3850
الموقع: www.asbisme.com
عدد الموظفين: 92
الشركاء النشطون: 900
المكاتب الإقليمية: الإمارات، السعودية
العلامات التجارية الأساسية: AMD, ECS, Intel, Lenovo, Sapphire, Seagate, Sony Optiarc, Canyon, Prestige, Toshiba
الملكية: “أسبيس” الشرق الأوسط تابعة إلى مجموعة “أسبيس” المدرجة في السوق المالي بقبر
عائدات 2009: 183 مليون
عائدات 2010: 209 مليون

هل تظن أن قطاع التوزيع قد تعافى من الأزمة المالية الأخيرة؟

لم تتعافى أسواق التوزيع من آثار الأزمة المالية العالمية بعد، لا سيما وأن الكثير من أسواقنا لا تزال تشهد اضطرابات سياسية، وهو ما ينعكس بالتأثير على الأعمال بشكل عام. من جانب آخر، نجد أسواقا مثل السعودية وأبوظبي لا تزالان تواصلان نموهما.

ما هي أهم الإنجازات التي حققتها الشركة خلال العام 2010؟

قمنا بإطلاق علامتي “كانيون” و”بريستيجيو” في الأسواق، ونجحنا في توطيد العلاقات مع عدد من شركاء البيع بالتجزئة ومتاجر التسوق الكبرى، وهو ما يتيح أمامنا مزيدا من الفرص للنمو. كما حققنا نموا مع أعمال “لينوفو” في السعودية. كما حزنا على لقب شريك توزيع المكونات للعام في الشرق الأوسط وذلك خلال مؤتمر “ديستري” في مونت كارلو.

ما هي أهم خططكم الإستراتيجية للعام 2011؟

لا يزال التركيز منصب على المكونات، بل إننا أكثر تركيزا عليها بالنظر إلى عمليات التطوير التي تسجلها هذه الأعمال في المنطقة، كما أننا نلحظ التطورات والنمو الذي ينتظر أن تسجله أسواق الأجهزة اللوحية في العام 2012.

رأي مجلة تشانل:

تواصل شركة “أسبيس” العمل على تنويع مجالات عملها من مجرد الاقتصار على توزيع المكونات، وتتجه أكثر نحو أعمال التوزيع للتجزئة، كما تبدي اهتماما متزايدا بتطوير أعمالها في أسواق مثل المملكة العربية السعودية. وبكونها شريك توزيع لكل من “إنتل” و”إيه إم دي”، يمكن اعتبار شركة “أسبيس” أكبر مزود للمعالجات المركزية CPU في المنطقة، إلا أن إضافة منتجات مثل أجهزة “بريستيجو” اللوحية فإن الشركة لن تقتصر على هذا النشاط من الأعمال فحسب.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code