لوطنية للاتصالات تطلق مدونتها الجديدة على الانترنت

تعد وسائل التواصل الإجتماعي من أسرع أدوات الاتصال نموا وتطورا حاليا حيث تساعد وبشكل فعال في خلق نوع من الترابط الوثيق بين الناس في جميع أنحاء العالم.

السمات: Wataniya Telecom (www.wataniya.com)الكويت
  • E-Mail
لوطنية للاتصالات تطلق مدونتها الجديدة على الانترنت ()
 Ashford بقلم  June 22, 2011 منشورة في 

تعد وسائل التواصل الإجتماعي من أسرع أدوات الاتصال نموا وتطورا حاليا حيث تساعد وبشكل فعال في خلق نوع من الترابط الوثيق بين الناس في جميع أنحاء العالم. ومن هذا المنطلق أعلنت الوطنية للاتصالات إطلاق مدونتها الجديدة والتفاعلية والتي ستكون بمثابة منتدى مثالي لتعزيز سبل التواصل بين الشركة وجميع عملائها على الانترنت.

إن مدونة الوطنية هي المدونة الأولى في الكويت التي تعني بعالم الاتصالات، كما انها تعد قناة جديدة ومشوقة من شأنها أن تلبي احتياجات مستخدمي عالم الانترنت الذي ينمو يوما بعد يوم. وسوف تمنح العملاء الوطنية فرصة للتعبير عن آرائهم وتبادل الأفكار وتلقي تحديثات حول آخر العروض. وعلاوة على ذلك فإن مدونة الوطنية ستتيح للزائرين فرصة التعبير عن آرائهم والتعليق على التطورات التي تشهدها الشركة هذا إلى جانب تعزيز معلوماتهم في قطاع الاتصالات وتزويدهم بآخر الأخبار حول الهواتف النقالة في السوق وتقديم نصائح لتحسين خبراتهم في هذا المجال.

ولن يقف نشاط الوطنية للاتصالات عند هذا الحد بل إنها ستسعى دوما لتجاوز المألوف والتميز في عالم التواصل الإجتماعي على الشبكة، بدليل بصمتها الواضحة والجلية في قنوات التواصل الاجتماعي مثل الفيسبوك وتويتر والتي تهدف من خلالها للتواصل مع عملائها واستقبال تعليقاتهم وآرائهم علاوة على تزويدهم بآخر المستجدات في عالم الاتصالات.

"إن لدى وسائل الاعلام الاجتماعية القدرة على تغيير قناعات الناس حول العلامة التجارية والأهم من ذلك فإنها تملك مقومات تساعدنا على قياس مستوى نجاح كل منتج  ومدى نجاح الخدمات التي نقدمها". هذا ما أكدته مدير أول الاتصالات والعلامة التجارية في الوطنية للاتصالات ريهام العيار، واضافت بالقول أن "الوطنية للاتصالات ومن خلال متابعات حثيثة على الانترنت أن العملاء، ومن خلال نشاطهم وتفاعلهم المستمر على قنوات التواصل الاجتماعي، يميلون إلى نصح الآخرين باستخدام علامة تجارية معينة ومدحها وتحديد مميزاتها؛ وبزيادة نشاطنا على هذه المواقع سنتمكن من إتاحة الفرصة لتبادل الآراء مع عملاءنا على الفور".

وأردفت العيار بالقول "في عام 2011،  قررنا التركيز على تجربة العملاء من خلال الاستثمار في الموارد التي سوف تساعدنا على فهم توقعات عملائنا والنمط المعيشي لهم على اختلاف توجهاتهم وميولهم. واستنادا إلى دراسة موسعة قمنا بها، أدركنا قيمة وتأثير وسائل الاعلام الاجتماعية في عالم اليوم، ونحن بحاجة ماسة لتعزيز نهجنا ومواكبة التطور لتتناسب واحتياجات السوق المتغيرة والمتزايدة. ومن خلال مدونة الوطنية اليوم يمكننا أن نضمن لعملائنا المزيد من التفاعل الشخصي والشفافية المطلقة في الطرح والتفاعل مع الجميع وباي وقت".

ويمكن للعملاء متابعة المدونة وإضافة تعليقاتهم والتفاعل مع الوطنية على www.wataniya.com/blog  كما ويمكنهم التسجيل في المدونة لتلقى أخر التحديثات والأخبار عبر البريد الإلكتروني أو أر أس أس (RSS). وعند الانضمام لصفحة الوطنية على الفيسبوك  سيحصل العملاء على عروض الانترنت الحصرية ودعوات مميزة إلى فعاليات مسلية وشبابية، علاوة على فرصة الحصول على فرصة المشاركة في المسابقات التي يتم الإعلان عنها والفوز بجوائز قيمة. وبإمكان الجميع إبداء رأيهم والحصول على آخر التحديثات ومشاركة الجميع آرائهم وتعليقاتهم  وذلك ببساطة عن طريق النقر على "Like" على www.Facebook.com/wataniyatelecomkuwait .

 وبالنسبة لأولئك الذين يودون مواكبة أحدث المستجدات والإعلانات التجارية يمكنهم متابعة الوطنية على www.youtube.com/wataniyatelecom، وباتباع الوطنية للاتصالات على موقع تويتر www.twitter.com/wataniyatelecom سيكون العملاء على تواصل مستمر مع آخر اخبار الشركة ومتابعة الأفكار المتعلقة بالعلامة التجارية.

إن الوطنية للاتصالات تسعى دوما لتبوأ موقع الريادة في مجال إرضاء عملائها من خلال اعتماد وسائل وأدوات إتصال مبتكرة وحديثة ومن خلال قنوات التواصل الاجتماعي على الشبكة اتخذت الوطنية خطوة أخرى نحو تعزيز أسس الثقة والولاء مع عملاءها.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code