زين السعودية ترفع حجم إيراداتها 36%

أعلنت زين السعودية عن إيرادات مجمعة عن الربع الأول من السنة المالية الحالية بلغت قيمتها 1.484 مليار ريال مقارنة بـ1.094 مليار ريال للفترة المشابهة من العام السابق بنسبة ارتفاع بلغت 36%.

السمات: Zain - Saudi Arabia
  • E-Mail
زين السعودية ترفع حجم إيراداتها 36% (Getty Images)
 Mothanna Almobarak بقلم  April 19, 2011 منشورة في 

أعلنت زين السعودية عن إيرادات مجمعة عن الربع الأول من السنة المالية الحالية بلغت قيمتها 1.484 مليار ريال مقارنة بـ1.094 مليار ريال للفترة المشابهة من العام السابق بنسبة ارتفاع بلغت 36%.

 وأوضحت الشركة في بيان صحافي أن نتائجها المالية عن هذه الفترة أظهرت نسبة نمو كبيرة في إجمالي الربحية تجاوزت 86%، لتبلغ 716 مليون ريال مقارنة مع ربحية تقدر بـ 384 مليون ريال كانت حققتها الشركة في الفترة المماثلة من العام السابق.

  وكشفت الشركة أنها خفضت من حجم خسارتها التشغيلية بأكثر من 46% حيث بلغت 233 مليون ريال مقارنة بـ 435 مليون ريال للفترة المشابهة من العام الماضي 2010.

وفي تعليقه على هذه النتائج قال صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبد العزيز رئيس مجلس إدارة "زين السعودية" أن النتائج المالية للربع الأول من العام الحالي تعكس قدرة الشركة على تعزيز مركزها التنافسي داخل سوق الاتصالات السعودي".

وأضاف بقوله " كما أن هذه النتائج تعكس النشاط التسويقي المميز والمسار الإبداعي في كسب ثقة العملاء والاحتفاظ بولائهم"، مشيرا إلى أن الشركة أثبتت بشكل قطعي نجاحها في التعامل مع الصعوبات الشديدة التي يتصف بها مضمار المنافسة في سوق الاتصالات المتنقلة بالمملكة.

وبين الأمير حسام أن زين السعودية تمكنت من المحافظة على تسارع وتيرة نموها، وثبات خطواتها، بالسير وفق خطط إستراتيجية متقنه وطموحة، مؤكدا أنها حرصت على ترسيخ هذه النجاحات، وإضافتها إلى سجلاتها لتكون قاعدة صلبه لنجاحات جديدة في المستقبل القريب.   

من ناحيته أكد العضو المنتدب - الرئيس التنفيذي في شركة زين السعودية الدكتور سعد البراك " أن النتائج المالية للربع الأول من العام الحالي تعكس التقدم السريع والنمو الكبير في حجم عمليات الشركة، وهو ما يعكس حالة الثبات في مسيرتها التشغيلية والاستثمارية في المملكة.

 

وقال البراك " أن "زين السعودية" نجحت في الربع الأول في رفع حجم إجراء المكالمات ومعدل استهلاك خدمات النطاق العريض (البرودباند) داخل شبكتها الخاصة بشكل لافت، وتخفيض تكلفة التجوال المحلي مما أسهم في  انخفاض صافي الخسارة بحوالي 20% حيث لم يتجاوز 532 مليون ريال مقارنة بـ 662 مليون ريال للفترة المماثلة من العام السابق 2010م ،إضافة إلى نمو هامش الربح الإجمالي بشكل كبير ليصل إلى 48% مقارنة بـ 35% للفترة المماثلة من العام السابق".

وأشار إلى أن زين السعودية ومن خلال نجاحها في توسيع البنية التحتية ورفع مستويات كفاءتها، إلى جانب النجاح المبهر والتميز في تقديم خدمات النطاق العريض وابتكار الباقات التسويقية، قد تمكنت من تعزيز قاعدة عملائها ورفع مستوى ولائهم".

وأضاف بقوله "هذا الأمر بدوره منحنا مزيدا من الزخم داخل السوق السعودي"، موضحاً أن انخفاض الإيرادات في الربع الأول من 2011 مقارنة بالربع السابق يأتي نتيجة طبيعية لارتفاع مستويات استهلاك خدمات الشركة من قبل الحجاج وزوار المملكة في موسم الحج والعمرة خلال الربع الرابع من 2010.

 وبين أن فترة الربع السابق شهدت خطوات إستراتيجية عدة من أبرزها نجاح الشركة في كسب ثقة القطاع المصرفي، وهو ما تجسد في  عقد اتفاقية إعادة تمويل بقيمة  600 مليون دولار أمريكي ( بما يعادل 2.25 مليار ريال سعودي ) لمدة عامين  وذلك بتاريخ 11 ابريل الحالي مع مجموعة من البنوك المحلية والأجنبية.

وأفاد بقوله " كما أن الشركة فازت مؤخراً بالمرحلة الثانية في مناقصة مشروع صندوق الخدمة الشاملة الذي أطلقته هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات والذي يهدف إلى إيصال خدمة الاتصالات المتنقلة إلى ألاف التجمعات السكنية المحدودة"، مبيناً أن الشركة تعمل حالياً على تبني سياسات وخطط جديدة لتطوير الشبكة ورفع كفاءتها بما يواكب تطلعات العملاء ويلبي متطلبات التطور الذي تشهده خدمات الاتصالات المتنقلة في المملكة.

وختم بقوله " نحن على يقين أن هذه الخطوات سيكون لها بالغ الأثر في تحقيق أهدافنا الإستراتيجية، والتي من المتوقع أن تحقق نتائج ملموسة خلال السنة المالية الحالية 2011".

 

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code