كاسبرسكي: نسبة البريد المزعج تصل لـ78.7% في فبراير

قالت كاسبرسكي في تقريرها حول انتشار البريد المزعج لشهر فبراير 2011 أن عدد رسائل البريد الإلكتروني المزعجة زاد بنسبة 1.1% مقارنة بالشهر الماضي وبلغت 78.7%.

السمات: Kaspersky Lab
  • E-Mail
كاسبرسكي: نسبة البريد المزعج تصل لـ78.7% في فبراير
 Mothanna Almobarak بقلم  March 23, 2011 منشورة في 

قالت كاسبرسكي في تقريرها حول انتشار البريد المزعج لشهر فبراير 2011 أن عدد رسائل البريد الإلكتروني المزعجة زاد بنسبة 1.1% مقارنة بالشهر الماضي وبلغت 78.7%.

وتقول ماريا ناميستنيكوفا، كبير محللي البريد المزعج في "كاسبرسكي لاب": "يستعيد موزعو البريد المزعج مواقعهم بعد إغلاق شبكات بوتنت الكبرى في النصف الثاني من العام الماضي ونحن نتوقع أن تعود معدلات انتشار البريد المزعج إلى 81-82 بالمائة في شهري أبريل ومايو 2011".

وقد حافظت الهند على موقعها الريادي في نشر البريد المزعج في فبراير، حيث شكلت حصتها 8.83 بالمائة من إجمالي الرسائل المزعجة-  فقد سجلت هبوطا بنسبة 1.02 بالمائة مقارنة بشهر يناير.  وسجّلت روسيا - ثاني أكبر مورد للرسائل المزعجة- انخفاضا بنسبة 4.26 بالمائة، في الوقت الذي صعدت فيه البرازيل إلى الموقع الثالث بزيادة قدرها 0.41 بالمائة، وتراجعت اندونيسيا إلى المركز الرابع (انخفاض بنسبة 0.39 بالمائة). وتبوأت كوريا الجنوبية المركز الخامس، بعد تسجيلها نموا قدره 1.4 بالمائة مقارنة بالشهر الفائت، فيما تراجعت إيطاليا إلى المركز السادس (انخفاض بمعدل 0.78 بالمائة).

واحتلت الولايات المتحدة المركز الثامن من حيث حجم البريد المزعج في شهر فبراير، غير أنها بدأت تسجل نموا تدريجيا في كمية الرسائل الالكترونية المزعجة. فبعد أن تم إغلاق شبكة بوتنت Pushdo/Cutwail في أغسطس 2010، تراجع حجم البريد المزعج الصادر من الولايات المتحدة بشكل ملموس في نهاية العام الماضي (1-1.5 بالمائة تقريبا من شهر أكتوبر ولغاية ديسمبر). في فبراير، وصل هذا المؤشر إلى أعلى مستو له خلال 4 أشهر- 4.27 بالمائة- ويبدو أنه سيواصل نموه في الأشهر القريبة القادمة.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code