تسونامي اليابان قد يرفع أسعار الأجهزة الإلكترونية

من المرجح أن يتسبب الزلزال الذي ضرب اليابان الأسبوع الماضي، بعد الخسائر الفادحة في الأرواح والممتلكات، في نقص المعروض من المكوّنات الإلكترونية الأساسية وارتفاع أسعارها وفقا لتقرير أصدرته شركة IHS iSuppli.

السمات: Toshiba Corporationالإمارات
  • E-Mail
تسونامي اليابان قد يرفع أسعار الأجهزة الإلكترونية
 Mothanna Almobarak بقلم  March 16, 2011 منشورة في 

من المرجح أن يتسبب الزلزال الذي ضرب اليابان الأسبوع الماضي، بعد الخسائر الفادحة في الأرواح والممتلكات، في نقص المعروض من المكوّنات الإلكترونية الأساسية وارتفاع أسعارها وفقا لتقرير أصدرته شركة IHS iSuppli.

وعلى الرغم من أن كبرى شركات التقنية اليابانية قد تمكنت من تجنّب أضرار جسيمة إذ تتواجد منشآتها الصناعية بعيدا بما فيه الكفاية عن مركز الزلزال والمناطق التي تضررت بأمواج تسونامي، إلا أن الكارثة الطبيعية أثرت على شبكة المواصلات والطاقة الكهربائية مما أدى إلى مشاكل في عمليات شحن واستلام البضائع والمواد الأولية، وكذلك متاعب في وصول الموظفين إلى أماكن عملهم.

وبما أن اليابان تنتج حسب تقرير نشره موقع "سي نت"، أكثر من 40% من ذاكرات فلاش من نوع NAND وأكثر من 15% من ذاكرات DRAM على مستوى العالم، فمن المرجح أن تشهد هذه الذاكرات قلة في العرض وارتفاعا في الأسعار خلال الأيام المقبلة.

فشركة توشيبا على سبيل المثال، وهي ثاني أكبر مصنّع عالميا لذاكرات فلاش من نوع NAND قالت بأن شحناتها من هذا النوع من الذاكرات سينخفض من مصانعها في اليابان بنسبة 20% لعدة أشهر، وهذا ما ستسعى شركة سامسونج الكورية وهي المصنّع الأكبر لهذا النوع من الذاكرات إلى استغلاله وتعويض النقص في السوق العالمية.

ومن المتوقع أن تشهد مكونات شاشات الكريتسال السائل نفس النقص وارتفاع الأسعار، فمعمل هيتاشي للوحات الكريستال السائل، المستخدمة في أجهزة نينتيندو دي إس وهواتف إل جي، قد أوقف عن العمل. ومن المتوقع أن تتوقع الأعمال في معامل باناسونيك التي تصنع لوحات الكريستال السائل وتستخدمها في أجهزة التلفزيون الخاصة بها.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code