"توشيبا" تتطلع إلى المليون

"توشيبا" تؤكد الالتزام بالشركاء وتتطلع إلى بلوغ حاجز المليون

السمات: تطوير قنوات التوزيعToshiba Corporationالإمارات
  • E-Mail
ياسويوشي ماتسوناجا، مندوب شركات الشرق الأوسط وأفريقيا والمدير التنفيذي لدى "توشيبا" الخليج
 Imad Jazmati بقلم  January 2, 2011 منشورة في 

في خطوة كانت الهدف منها تأكيد التزامها بالشركاء الفاعلين في أسواق الإمارات، اصطحبت شركة "توشيبا" الخليج أبرز الشركاء في زيارة إلى مصنع الكمبيوترات الدفترية في مدينة هوانغزو بالصين، وهو المصنع الوحيد الذي يتولى تصميم وتصنيع الكمبيوترات الدفترية بالكامل.

في الذكرى الخامسة والعشرين لإطلاق الكمبيوتر الدفتري التي تصادف هذا العام، تجاوزت شحنات الشركة هذا العام حاجز 100 مليون كمبيوتر، مما حقق لها المرتبة الخامسة على مستوى العالم بحصة سوقية بلغت قرابة 9%. إلا أن أداء "توشيبا" الخليج حقق للشركة حصة تفوق ذلك، إذ ارتفعت مبيعاتها في أسواق الإمارات على سبيل المثال إلى 11% تقريبا.

وفي حديثه الذكر شكر من خلاله شركاء أسواق الإمارات على هذا الأداء، أكد أتسوشي شيباتا، الرئيس التنفيذي للمبيعات لدى شركة "توشيبا" للمنتجات والشبكات الرقمية تطلع الشركة إلى تحقيق نمو يصل إلى 20% في العام القادم بأسواق الإمارات، كما أشار إلى تطلع الشركة لأسواق وقطاعات جديدة.

لكن هذا الأداء القوي لشركاء الشركة في منطقة الخليج، دفع ياسويوشي ماتسوناجا، مندوب شركات الشرق الأوسط وأفريقيا والمدير التنفيذي لدى "توشيبا" الخليج إلى رفع سقف الأهداف المنشودة من الأعمال على مر العامين المقبلين، وبعد أن بلغت مبيعات الشركة قرابة 700 ألف وحدة، طالب الشركاء الإسهام في مساعدة الشركة على بلوغ حاجز مليون وحدة. وقال:" بعد أن وصلت أعمالنا إلى الذروة في العام 2008، لم تساعدنا ظروف الأزمة في الحفاظ على مستوى الأعمال، إلا أن العام 2010 سجل تحسنا ملحوظا على المبيعات، وأتوقعه أن نحقق نموا يتجاوز 30% مقارنة بالعام 2009، مما يعني أننا تفوقنا على ما حققناه حتى في العام 2008". وأضاف:" تبقى الأسواق الناشئة في غاية الأهمية لدينا بالنظر إلى النمو الذي تحققه في الناتج الإجمالي المحلي لهذه الدول، فدعونا نعمل سوية على بلوغ هذا الهدف المشترك".

من جهته، أكد سانتوش فارغيز، مدير عام قسم أنظمة الكمبيوتر لدى "توشيبا" الخليج التزام الشركة بقنوات التوزيع، كما توجه بالشكر إلى الشركاء الذين أسهموا في ارتفاع الحصة الفعلية للشركة في شهر أكتوبر إلى قرابة 22%. وقال:" إننا ملتزمون بتطبيق الإستراتيجية ذاتها منذ العام 2004 والتي تركز على التميز والتفوق التقني لتحقيق الربح للشركاء والحفاظ على أعلى معايير الجودة مقارنة بالطرز المنافسة. وسنواصل العمل على تقديم المنتجات للشركاء الذين نتعاون معهم في مختلف الأنشطة والجهود لتسويق وبيع المنتجات. فمهمة فريق البيع لدينا لا تتوقف عند البيع للشريك، بل تمتد لمتابعة سير المخزون لديه.
وقد توجهت الشركة بالشكر والتقدير إلى لشركاء على ما حققوه من أعمال على مر العام الماضي، وأضاف فارغيز:" قد حرصنا من خلال هذه الفعالية إبراز قدراتنا وما تمتاز بها علامتنا التجارية والتي تركز على جودة المنتجات والثقة التي يمكن أن يوليها العميل لمنتجاتنا التي تعتمد أحدث التقنيات المتاحة".

وقد وجهت "توشيبا" دعوة إلى أبرز 15 شريكا من الشركاء الفاعلين على مستوى برامجها للشركاء، وقد أكد فارغيز حرص "توشيبا" على التفاعل المتواصل مع الشركاء في قنوات التوزيع ومع فرق البيع لديهم، بما يمكنهم من الاستجابة لمتطلبات الأسواق. وقال:" يشرف  فريق عمل توشيبا على خدمات الإمداد اللوجستية، إلا أننا في المنطقة نسندها إلى طرف خارجي – شركة "بانيل بينا"، لكن عندما يتعلق الأمر بالدعم التقني، فإننا نعتمد على شركاء التوزيع لدينا للقيام بذلك، فشركة "الفطيم" – موزعنا في أسواق الإمارات - على سبيل المثال هي شريك الخدمات المعتمد Authorized Service Partner لأسواق الإمارات". وأضاف:" ما حرصنا على توضيحه هو أن الشركة لا تعمد إلى تعيين شركاء توزيع لمتابعة عمليات البيع فحسب، بل نتعاون مع شركاء معتمدين للدعم التقني في جميع الأسواق التي نشرف عليها. فنحن لا نبدأ العمل في أي سوق قبل أن نتأكد من توفر مركز للخدمة فيها. وهذا ما يؤكد على استعدادنا التام لدعم الشركاء والعملاء سواء في فترة الضمان أو فيما بعدها".

ولا تمنح "توشيبا" صفة شركاء الدعم المعتمدين إلا في حال توفر مهندس دعم مرخص من قبلها TCE، وهو ما يتطلب حضور دورة تدريبية في ألمانيا، إضافة إلى توفر مدرّب مرخص TCT يعمل على تدريب فريق العمل في مراكز الدعم لدى شريك الخدمات المعتمد. وتتطلع الشركة إلى بيع قرابة مليون وحدة كمبيوتر دفتري خلال العامين المقبلين، وهذا من خلال الأسواق الإثني عشر التي يشرف عليها مكتب "توشيبا" الخليج، وأكد فارغيز أن التقنيات الحديثة والمتطورة التي تقدمها "توشيبا" في أجهزتها ستمكنها من بلوغ هذا الهدف المنشود، وقال:" لدينا تقنيات متميزة، وستتوفر هذه المزايا الفريدة من خلال فئات أخرى من الكمبيوترات الدفترية التي نقدمها، وقد رحب شركاء قنوات التوزيع لدينا بهذه الفئات التي ستتيح لهم تحقيق مزيد من الأرباح التي لم تكن في متناولهم سابقا".

وأشار فارغيز إلى توجه الشركة مزيدا نحو قطاع الأجهزة اللوحية، والذي سيمثل المرحلة المقبلة للعام 2011. واختتم حديثه قائلا:" إننا لسنا مجرد علامة تجارية، بل علامة ملتزمة بالكامل بتطوير أسواق الحوسبة الجوالة، كما أننا نلتزم بجذب المبيعات إلى صالات البيع لدى شركائنا، وذلك من خلال منتجات تمتاز بالجودة والموثوقية العالية، لنكون الخيار الأمثل للعملاء عند التفكير في الكمبيوتر الدفتري. ولن نتردد في القيام بأي أمر من شأنه تحقيق ذلك لهم بالتعاون معهم.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code