صحف عربية عريقة تسرق محتوى موقعنا "على المكشوف"

تتباهى إحدى الصحف اليومية السياسية العربية المستقلة والتي تصدر عن الشركة الأردنية للصحافة والنشر بأنها تأسست عام 1967، لتكون قد أمضت أكثر من أربعة عقود في المجال الإعلامي، لكنها على الرغم من هذا لا تأبه بحقوق النسخ والملكية الفكرية.

السمات: الأردنالإماراتلبنان
  • E-Mail
صحف عربية عريقة تسرق محتوى موقعنا
 Mothanna Almobarak بقلم  November 22, 2010 منشورة في 

تتباهى إحدى الصحف اليومية السياسية العربية المستقلة والتي تصدر عن الشركة الأردنية للصحافة والنشر بأنها تأسست عام 1967، لتكون قد أمضت أكثر من أربعة عقود في المجال الإعلامي، لكنها على الرغم من هذا لا تأبه بحقوق النسخ والملكية الفكرية.

فقد ورد على موقع هذه الجريدة على الإنترنت http://goo.gl/MIyRH خبر تم نسخه مع تغيير بسيط في العنوان والصورة من موقعنا http://www.itp.net/arabic/582840، وعند محاولة الاتصال برئيس التحرير وإخباره بالمسألة وأن على الصحيفة ذكر المصدر على الأقل أو إلغاء الخبر، لم نفلح بالتحدث إلا إلى عامل البدالة الذي حوّلنا إلى مكتب رئيس التحرير ولكن دون أمل في الرد.

كما أننا لم نتلق أي رد على رسالة البريد الإلكتروني التي وجهناها إلى رئيس التحرير موضحين المسألة.

وفي وقت سابق من العام الجاري اعتادت صحيفة لبنانية شهيرة على نسخ محتويات من موقعنا دون الإشارة إلى مصدرها، ومنها خبر تحدث عن تلفزيون غوغل وجدناه على موقع الصحيفة كما هو على موقعنا http://www.itp.net/arabic/580141 مع الصورة والعنوان، وقد قمنا بنفس محاولات الاتصال بالصحيفة اللبنانية، لكن اتصالاتنا صادفت يوم الشهيد فاستشهدت معها كل محاولاتنا.

فكيف لصحف عربية عريقة من الواجب عليها أن توعي الجمهور حول حقوق النسخ والملكية الفكرية، أن تقدم على انتهاك هذه الحقوق، وقد كنا لنغفر المسألة لو أن اتصالاتنا الهاتفية أو عبر البريد الإلكتروني لقيت أي استجابة من تلك الصحف.

ولابد من الإشارة إلى أن لغوغل كبير الفضل في اكتشاف أمر هذه المقالات، فمحرك البحث هنا سلاح ذو حدين، فهو من سهّل مهمّة تلك الصحف في إيجاد المحتويات على موقعنا، كما أن المحرك ذاته مكننا من اكتشاف (تكرار) المحتوى على موقع تلك الصحف.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code