الاتصالات السعودية مزود حصري لخدمة قطار الحجيج

وقعت الاتصالات السعودية اتفاقيه حصريه لتقديم خدمات الاتصالات والبنية التحتية لمشروع قطار المشاعر المقدسة الذي سيبدأ خدماته للمرة الأولى لنسبة من حجاج موسم 2010.

السمات: السعوديةشركة الاتصالات السعودية
  • E-Mail
الاتصالات السعودية مزود حصري لخدمة قطار الحجيج الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات السعودية المهندس سعود بن ماجد الدويش
 Mothanna Almobarak بقلم  November 1, 2010 منشورة في 

وقعت الاتصالات السعودية اتفاقيه حصريه لتقديم خدمات الاتصالات والبنية التحتية لمشروع قطار المشاعر المقدسة الذي سيبدأ خدماته للمرة الأولى لنسبة من حجاج موسم 2010.

وقال الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات السعودية المهندس سعود بن ماجد الدويش " أن هذه الاتفاقية تنص على أن يقوم  قطاع الإعمال بالشركة بتزويد كامل محطات القطار العاملة في الموسم لهذا العام بجميع خدمات الاتصالات المتطورة التي يحتاجها ، وهي بواقع 9 محطات فرعيه وسيتم ربطها بالمحطة الرئيسية للمشروع بخدمات دوائر IPVPN سعة كل دائرة 2 ميجا ، كما سيتم تزويد جميع المحطات بشبكة الهاتف الثابت بإجمالي 150خط هاتفي ، وكذلك تغطية جميع تلك المحطات بشبكة الجوال ، إضافة لربط المحطة الرئيسية بدوائر انترنت بسرعات عالية "   .

وأضاف " أن الاتصالات السعودية تتشرف أنها أول من سوف يسهم بخدمة ضيوف الرحمن في تنقلاتهم عبر هذا المشروع العالمي ، حيث سينقل عشرات الآلاف من الحجاج في مدة قصيرة ومزدحمة ومحددة بمكان وتوقيت لا يمكن تجاوزهما لاعتبارات شرعية لفريضة الحج العظيمة ، مؤكداَ في هذا الصدد أن الشركة ومنذ تخصيصها قبل مايقارب 12 عاما تواصل دوراً ريادياً كبيراً لتسخير أحدث خدمات الاتصالات لضيوف الرحمن في مكة المكرمة والمدينة المنورة وإثناء تواجدهم بالمشاعر ، وأسست شبكة متكاملة للاتصالات المتنقلة ثابتة ومتحركة تواكب تنقلات ضيوف الرحمن ، وتخدمهم وفق أفضل المعايير العالمية التي يحتاجها تواجد حشود بالملايين في بقعة صغيرة "  .
وقال الدويش في ختام تصريحه " في الوقت الذي يتشرف منسوبي الاتصالات السعودية بخدمتهم لضيوف الرحمن وحرصهم على تهيئة مختلف السبل التي تسهل حجهم ، نؤكد أننا سنواصل دورنا في منظومة القطاعات التي تنفذ توجيهات قيادتنا الحكيمة بتوفير أفضل الخدمات وأيسرها لضيوف الحرمين منذ دخولهم لبلادنا وحتى عودتهم سالمين لأوطانهم "

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code