تطور فيسبوك والمشهد الإعلامي في كلمة: راندي زوكربيرج

تلقي راندي زوكربيرج، المتحدثة الرسمية باسم "فيس بوك" ومديرة تطوير الأسواق الخاص بالشبكة الاجتماعية، وشقيقة مارك زوكربيرج، الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لشبكة "فيس بوك"، الكلمة الرئيسية خلال "قمة جيتكس للقادة العالميين"، -الحدث الأول من نوعه - الذي يقام ضمن فعاليات الدورة الحالية من "أسبوع جيتكس للتقنية"، وسوف تتمحور كلمتها حول مفهوم "كيفية استثمار الإنترنت والشبكات الاجتماعية والإعلام الاجتماعي في القطاعين الحكومي والخاص".

  • E-Mail
تطور فيسبوك والمشهد الإعلامي في كلمة: راندي زوكربيرج راندي زوكربيرج، المتحدثة الرسمية باسم "فيس بوك" ومديرة تطوير الأسواق فيها.
 Fiona Robertson ,  ITP.net Staff Writer بقلم  October 17, 2010 منشورة في 

تلقي راندي زوكربيرج، المتحدثة الرسمية باسم "فيس بوك" ومديرة تطوير الأسواق الخاص بالشبكة الاجتماعية، وشقيقة مارك زوكربيرج، الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لشبكة "فيس بوك"، الكلمة الرئيسية خلال "قمة جيتكس للقادة العالميين"، -الحدث الأول من نوعه - الذي يقام ضمن فعاليات الدورة الحالية من "أسبوع جيتكس للتقنية"، وسوف تتمحور كلمتها حول مفهوم "كيفية استثمار الإنترنت والشبكات الاجتماعية والإعلام الاجتماعي في القطاعين الحكومي والخاص". وستتناول زوكربيرج في كلمتها التطور الكبير الذي شهده فيسبوك وكيفية التواجد بقوة في المشهد الإعلامي الجديد، في وقت باتت فيه الشركات تنظر إلى الإعلام الاجتماعي على أنه جزء أساسي من استراتيجياتها التسويقية. وقد لعبت زوكربيرج دوراً فاعلاً في ابتكار وتطوير العديد من المبادرات التسويقية في موقع "فيسبوك"، وألقت مؤخراً كلمة خلال لقاء اجتماعي أقيم يوم افتتاح المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس بسويسرا.

وقد شهد "فيسبوك" منذ انطلاقته عام 2004 كموقع اجتماعي خاص بطلاب كلية هارفارد للأعمال، تطوراً ملفتاً إذ زاد عدد مستخدميه حالياً على 500 مليون مستخدم في جميع أنحاء العالم، ويتوقع أن تصل إيراداته بنهاية عام 2010 إلى نحو 1.3 مليار دولار. وقد شهد العام المنصرم قيام العديد من المعلنين الكبار في "فيسبوك" زيادة حجم إنفاقهم على الإعلانات في الموقع بواقع 10 أضعاف، ولذلك فإن منطقة الشرق الأوسط - على وجه الخصوص -تخطو خطوات سريعة نحو استكشاف آفاق وتطبيقات وسائل الإعلام الاجتماعية في القطاعين العام والخاص، ومن الجدير بالذكر أن أكثر من 50% من شركات فورتشن 500 لها صفحات معجبين على "فيسبوك"، و60 % من شركات فورتشن 100 تنشر رسائل مؤسسية منتظمة على صفحاتها في الموقع.

وتظهر دراسة أجريت مؤخراً أن عدد المستخدمين المسجلين في موقع "فيسبوك" في دولة الإمارات العربية المتحدة يصل إلى 1600000 مستخدم، أي ما يعادل 36 % من عدد السكان، وتعتبر هذه أعلى نسبة انتشار للموقع في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بينما تأتي دولة قطر في المرتبة الثانية بنسبة 29%.

وقال هلال سعيد المري، الرئيس التنفيذي لمركز دبي التجاري العالمي، الجهة المنظمة لـ أسبوع جيتكس للتقنية: "يحرص أسبوع جيتكس للتقنية باعتباره أكبر حدث لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الشرق الأوسط وأفريقيا دوماً على مواكبة أحدث المستجدات العالمية بما يعزز مكانته الرائدة على الساحة الدولية. وأضاف: "لا شك أن هناك قاسم مشترك يجمع بين فيسبوك وجيتكس، وهو قدرتهما على إحداث فرق حقيقي على الصعيدين التجاري والتقني، ولذلك فنحن نرحب كثيراً بمشاركة ’فيسبوك‘ ورواد قطاع الاتصال في قمة جيتكس للقادة العالميين". وأستطرد قائلاً: "إن الخدمات والتطورات الجديدة التي يشهدها جيتكس كل عام ترسخ مكانته كواحد من أهم وأكثر أحداث تقنية المعلومات والاتصالات تأثيراً في العالم، كما تسهم هذه التطورات في جعل المعرض منبراً رئيسياً يتيح للشركات استكشاف فرص النمو المتاحة في منطقة الشرق الأوسط".

ويحتفل "أسبوع جيتكس للتقنية" هذا العام بالذكرى السنوية الثلاثين لانطلاقه، ويشهد الحدث انعقاد "قمة جيتكس للقادة العالميين" التي توفر فرصة مثالية للتواصل مع كبار صُنّاع القرار في قطاع تقنية المعلومات في المنطقة، والالتقاء بعدد من رواد الفكر في العالم ليتبادلوا معاً وجهات النظر حول مجمل الموضوعات والقضايا المتعلقة بهذا القطاع في عالمنا اليوم، وسيتاح للحضور فرصة الاستماع إلى العديد من الموضوعات الهامة، ومنها كيف يمكن للشركات أن تسخّر قوة وسائل الإعلام الاجتماعية في بناء حضور قوي لها في هذا القطاع الحيوي،

وإضافة إلى الفعاليات الجديدة، مثل "مؤتمر جيتكس للحوسبة السحابية"، و"عالم جيتكس للتطبيقات المتحركة" و"مؤتمرات جيتكس العالمية"، فإنه من المتوقع لهذا المعرض أن يصبح الحدث المعرفي الأكثر شمولاً، حيث سيجمع تحت مظلته كبار رجال الأعمال والمسئولين الحكوميين وخبراء التجارة لمناقشة أهم قضايا القطاع واستكشاف فرص النمو.

ويناقش المؤتمر العالمي 30 موضوعاً متخصصاً، ويحضره أكثر من 50 خبيراً ومتحدثاً من المنطقة والعالم، يناقشون أمام الحاضرين طيفاً واسعاً من المسائل ذات الصلة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات. ويشتمل الحدث على العديد من جلسات النقاش منها ما يخص الشركات الصغيرة والمتوسطة، ومعرض جلف كومس، والتقنيات الصديقة للبيئة، ومستقبل الحلول الأمنية، مما يتيح لمئات المندوبين المتواجدين في الحدث الاطلاع على آخر التطورات والمستجدات في قطاع التقنيات حول العالم. وتضم قائمة المتحدثين: طارق تشودري، رئيس قسم استمرارية الأعمال والأمن في بريتيش تيليكوم، وخالد كفل، مدير عام "ريسيرتش إن موشن" RIM الشرق الأوسط، وإدموند إنغليش، مدير أول التسويق لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط في ديل؛ وعرفان علي، مدير أول في نوكيا. وبعد ثلاثة أيام من النقاش وتبادل الرؤى والخبرات، تقام يوم الخميس 21 أكتوبر فعالية "يوم المطورين"، بمشاركة العديد من المطورين والمبرمجين والمهندسين والمحللين والفنيين ومديري الشبكات، للتحاور ومناقشة أهم توجهات وتحديات القطاع. ويمكن الاطلاع على جدول أعمال هذه الفعاليات في الصفحات المخصصة لها هنا.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code