"أسبيس" تعزز تشكيلة منتجاتها وترفض الاستسلام للأزمة

تجربة جديدة مع منتجات الطباعة لشركة التوزيع، والظروف الصعبة لا تثنيها عن أخذ زمام المبادرة

السمات: ASBIS Middle Eastتطوير قنوات التوزيعLexmark International Middle Eastالإمارات
  • E-Mail
هشام طنطاوي، نائب الرئيس لدى أسبيس الشرق الأوسط
 Imad Jazmati بقلم  August 22, 2010 منشورة في 

نجحت شركة "أسبيس" الشرق الأوسط في إضافة حقوق توزيع منتجات "ليكسمارك" إلى قائمة الشراكات التي تجمع شركة التوزيع الإقليمية الرائدة بعدد من شركات التصنيع المنتجات التقنية، لكنها تبقى العلامة التجارية الأولى التي تختص في ميدان حلول الطباعة ومستلزماتها لدى شركة التوزيع التي سجلت نجاحات سابقة في توزيع منتجات الكمبيوتر الدفترين والمكونات إضافة إلى الملحقات.

وقال مارك ثومبسون، مدير قنوات التوزيع وقطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة لدى "ليكسمارك العالمية" في الشرق الأوسط:" إنه لمن دواعي سرورنا أن تعلن "ليكسمارك" الشرق الأوسط عن شراكتها الجديدة مع شريك توزيع يتولى الاستجابة إلى الطلب الكبير الذي طالما لمسناه في قطاع التجزئة".

من جانبه، أكد هشام طنطاوي، نائب الرئيس لدى "أسبيس" في الشرق الأوسط أن "ليكسمارك" تبقى من الشركات العريقة، وأعرب عن أمله في تقديم حلول وإضافة قيمة تلبي احتياجات العملاء.

وأوضح ثومبسون أن الشراكة الجديدة تمنح "أسبيس" حقوق التوزيع في أسواق الإمارات، على أن تليها قريبا أسواق السعودية ومصر. وعلق طنطاوي على ذلك قائلا:" إننا نتطلع إلى إنشاء العلاقة أولا في أسواق الإمارات، ومن ثم سيتسنى لنا نقل نموذج العمل إلى باقي أسواق المنطقة".

وأضاف ثومبسون:" لطالما عانت شركة "ليكسمارك" سابقا على مستوى قطاع التجزئة في أسواق المنطقة، وهذا ما يدفعها للنظر إلى هذه الشراكة بكونها خطوة إستراتيجية ستنعكس بعظيم الفائدة على علامة "ليكسمارك" في المنطقة".

وأكد في الوقت ذاته تطلع شركة التصنيع إلى بناء سمعة جيدة للعلامة التجارية في أسواق المنطقة بالتعاون مع شريك التوزيع الإقليمي.

من جهته، شدد طنطاوي على ضرورة مواصلة العمل على تعزيز واستكمال خط المنتجات التي تقدمها الشركة، ورغم الظروف التي تعيشها الأسواق فإن ذلك لم يمنع شركة التوزيع من خوض التجربة مع منتجات الطباعة للمرة الأولى. وقال:" إن الجلوس ومتابعة ما يجري في الأسواق دون أخذ زمام المبادرة يعني الاستسلام للأزمة، وهذا ما لن نقوم به".

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code