الورقة الرابحة

شركات التصنيع تسلط الضوء على أبرز طرز منتجاتها التي تتيح لشركاء قنوات التوزيع الاستفادة من فرص تعافي الأسواق.

السمات: Canon Middle Eastتطوير قنوات التوزيعEpson UKHP Middle EastPrinterSamsung Electronics CompanyXerox Corporationالإمارات
  • E-Mail
الورقة الرابحة
صور أخرى ›
 Imad Jazmati بقلم  August 25, 2010 منشورة في 

شركات التصنيع تسلط الضوء على أبرز طرز منتجاتها التي تتيح لشركاء قنوات التوزيع الاستفادة من فرص تعافي الأسواق.

ظهرت مؤشرات إيجابية في أسواق حلول الطباعة في منطقة الشرق الأوسط مؤخرا، مما دفع بعدد من المحللين إلى توقع أن يشهد هذا العام ارتفاعا يصل إلى قرابة 5.3%. ومع ارتفاع حجم الطلب من قبل كل من قطاعي الأعمال والمستهلك الشخصي، لا مفر أمام شركات تصنيع وتوفير هذه الحلول من تحديد القطاعات التي تبدو غنية بالفرص المتاحة لتحقيق هذا النمو والاستفادة من هذه الزيادة في الطلب.

فبعد الأيام العصيبة التي عاشتها أسواق أجهزة وحلول الطباعة في العام 2009، ترى "آي دي سي" للأبحاث أن فرص العام 2010 كبيرة في تحقي معدلات نمو إيجابية.

فقد أظهرت آخر التقارير الدورية الخاصة بأجهزة الطباعة ومستلزماتها الاستهلاكية في منطقة الخليج ارتفاعا في قيمة الشحنات بمعدل 31.8% خلال الربع الأول من العام 2010 مقارنة بالفترة ذاتها من العام 2009، بالرغم من تراجع حجم هذه الشحنات بمعدل 4.4%. وتوقعت "آي دي سي" للأبحاث أن يصل معدل النمو الإجمالي في المنطقة إلى قرابة 5.3% سنويا، سيما بعد أن سجلت أسواق كل من الإمارات والسعودية وعمان والكويت والبحرين وقطر تطورات على صعيد الحجم الإجمالي للشحنات .

وقال سياماك راهناما، محلل البحوث لدى مؤسسة "آي دي سي" للأبحاث في الشرق الأوسط وأفريقيا وتركيا:"إن حجم السوق لم تتغير نسبيا على نحو سنويا، إلا أن ارتفاع معدلات النمو في القيمة كان نتيجة لزيادة قوية في شحنات أجهزة الطابعات الليزرية. وفي عام 2009، اعتمد قرار المستخدم النهائي على عامل السعر، كما كان المستخدم حذرا جدا في تجنب المعاناة من الانخفاضات في السيولة النقدية الخاصة بهم، مما أدى إلى انخفاض حاد في مستويات الإنفاق على أجهزة الطباعة الليزرية. ومع توجه المنطقة نحو مزيد من الاستقرار، بدأنا نشعر بعودة الحياة الطبيعية إلى السوق، وتنشيط مبيعات أجهزة الطباعة ومستلزماتها، وخاصة على صعيد الطابعات الليزرية".

وفي حين أكد راهناما على عودة مؤشرات النمو، حذر من أن هذا النمو لن يصل إلى المعدلات السابقة، وأوضح أن على شركات التصنيع العمل على تطوير المزيد من الخدمات والتركيز على القطاعات التخصصية على نطاق أوسع.

وأضاف قائلا:" لقد خطت أسواق الإمارات بالفعل أولى الخطوات في طريقها إلى التعافي، ونحن نتوقع أن تسجل السوق معدلات أداء أفضل بكثير مما كانت عليه في عام 2009. ولكن مع ذلك فإن والعودة إلى معدلات النمو الهائل الذي شهدته قبل أن تبدأ الأزمة الاقتصادية لا يبدو أمرا متوقعا".

وقال:" يجب على شركات التصنيع العمل على تعزيز تركيزها على القطاعات التخصصية خلال عام 2010 وما بعده، خاصة وأن القطاعات العقارية - والتي كانت في السابق تعد أكثر الجهات إنفاقا تأثرت كثيرا بفعل الأزمة المالية العالمية. وهم بحاجة أيضا إلى تطوير هذه الاستراتيجيات وخدمات الطباعة، إضافة إلى التركيز بشكل خاص على توفير خدمات الطباعة المدارة. إذ ستمكن خطوة كهذه شركات التصنيع في الحد من اعتمادها على بيع الأجهزة والاستفادة من تدابير خفض التكاليف التي تبناها العديد من قطاعات المستخدمين في أعقاب الأزمة ".

في ظل هذه المستجدات على ساحة حلول الطباعة منتجاتها في أسواق تقنية المعلومات، تتسابق شركات التصنيع إلى حجز النصيب الأكبر من فرص النمو المتاحة في الأسواق، ولهذه الغاية فإنها تحرص على تقديم منتجات تلفت انتباه العملاء بجدواها الاقتصادية وفاعلية أدائها، والعائدات المرجوة من الاستثمار في الحصول عليها، وفي الوقت نفسه تقنع شركاء إعادة البيع في توظيف الموارد المتاحة لديهم لتقديم هذه المنتجات، سواء كان ذلك من خلال هوامش الأرباح التي تتيحها أو الفرص التي تعمل شركات التصنيع على إيجادها لهم.

وفي هذا التقرير، تتيح مجلة تشانل العربية الفرصة أمام شركات تصنيع حلول الطباعة لتقديم منتجاتهم بالصورة التي يرونها مناسبة لكسب ود الشريك والفوز بقرار العميل، وتسليط الضوء على أهم مزايا المنتجات التي يقدمونها.

ما هي الطابعة التي تود الإشارة إليها؟ وما هي طبيعة العملاء/ الأسواق التي يستهدفها هذا الطراز؟

نود الإشارة هنا إلى طابعة B-510DN  من "إبسون" تحديدا . فذه الطابعة تبدو مثالية لجميع أولئك الذين يحتاجون إلى طباعة عالية الجودة بتكلفة أقل من الليزر. إذ تتحمل هذه الطابعة أعباء العمل تتيح الطباعة البسيطة والطباعة المزدوجة مع إتاحة ميزة الربط مع الشبكة كخيار أساسي. ويمكن لخرطوشة الحبر الأسود إنتاج 80 ألف صفحة، مما يجعلها طابعة فعالة جدا من حيث التكلفة.

لماذا يتوجب على الشركاء بيع هذه المنتج؟ ما هي هوامش الأرباح التي يتيحها لهم؟

يمكن لشركائنا بسهولة تحقيق هوامش أرباح عشرة اعتمادا على خدمات الدعم لفترة ما بعد البيع التي يقدمونها لعملائهم. فشركات تجارة منتجات "إبسون" يحققون دوما هوامش أرباح صحية ونحن في "إبسون" نهتم  دوما بأن تكون أعمال جميع شركائنا في قنوات التوزيع مربحة. وبالإضافة إلى هوامش أرباح عمليات البيع، فإن جميع شركائنا في قنوات التوزيع يستفيدون من حسومات جيدة مباشرة من "إبسون" في نهاية كل ربع سنة.

ما هي أهم المزايا التي يجب على شركاء إعادة البيع التركيز عليها عند عرض هذا المنتج على العملاء؟

بداية، علينا أن نذكر أن هذا المنتج صديق للبيئة، إذ أن معدل استهلاك الطاقة أقل من الطابعات الليزرية. وبالإضافة إلى ذلك، فإن طابعة B-510DN  تحتوي على أقل عدد من المستلزمات وسوف تتيح للمستخدمين كلفة منخفضة لكل صفحة. أيضا، يمكن للمستخدمين الطباعة على أوراق لامعة أو صورة فوتوغرافية مع نتائج ذات جودة عالية، دون أن ننسى سرعة الطباعة التي تصل إلى 37 صفحة في الدقيقة.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code