الواقع الافتراضي

لا يزال مستوى تطبيق حلول الحوسبة الافتراضية يعد متدنيا في أسواق الشرق الأوسط، إلا أن شركاء إعادة البيع يلعبون دورا استراتيجيا في إيجاد فرص لتطبيق واعتماد هذه الحلول من خلال تقديمها بصورة تلبي احتياجات العملاء.

السمات: الإمارات
  • E-Mail
الواقع الافتراضي
صور أخرى ›
 Imad Jazmati بقلم  August 21, 2010 منشورة في 

وقال:" إحدى التوجهات التي نشهدها تتمثل في ارتفاع معدل اعتماد حلول الحوسبة الافتراضية لأنظمة الخادم. أما التوجه الآخر الذي بدأنا نلمسه فهو اعتماد الحوسبة الافتراضية لسطح المكتب. حتى الآن، تقدم الشركات على تطبيق حلول حوسبة افتراضية لأنظمة الخادم لديهم بهدف تحقيق الاستفادة القصوى من الأجهزة الخاصة بهم. ولكن بدأ العملاء يقتنعون بأن حلول البنية التحتية للسطح المكتب الافتراضي VDI يمكن أن يكون لها تأثير كبير ويقلل من متاعب إدارة أجهزة الكمبيوتر تقليديا - خاصة بأعداد كبيرة - يمكن أن ترهق هذه المؤسسات".

وأضاف:" تشهد حلول الحوسبة الافتراضية ارتفاعا في إقبال العملاء في أسواق الشرق الأوسط، ونتوقع ارتفاع  هذا المعدل تزامنا مع نضوج تطبيقات هذه التقنيات، ومع إقدام المزيد من اللاعبين على غرار مايكروسوفت على طرح منتجات وتسويقها بصورة مناسبة".

ومن الأمور التي يجدر بشركاء إعادة البيع التنبه إليه عند سعيهم لتقديم الحوسبة الافتراضية أن تقدم هذه التقنية كحلول عامة وليس للتعامل مع احتياجات محددة للأعمال أو تحديات تقنية المعلومات.وقال مصطفى قدورة ، الرئيس التنفيذي لتقنية المعلومات لدى شركة SmartWorld – إحدى شركات تزويد خدمات الاتصالات وتقنية المعلومات التي تتخذ من دبي مقرا لها - إن الاستثمار في حلول الحوسبة الافتراضية ليست عملية بسيطة من وجهة نظر العملاء.

وقال:" إنها مصطلح عام جدا ولا بد من تحديدها بمتطلبات معينة، إذ يمكن تطبيق حلول الحوسبة الافتراضية على مستويات متفاوتة، الشبكات المحلية، وشبكات التخزين الطرفي، حلول الجدار الناري، والشبكات الخاصة الافتراضية، وحلول موازنة ضغط الأعمال الافتراضية، والأنظمة المستضافة للتصدي للاختراقات الأمنية، وأنظمة الخادم، والتطبيقات. فالتطبيقات الافتراضية على سبيل المثال لا تحتاج بالضرورة إلى بنية تحتية افتراضية – والعكس صحيح كذلك".

ويبدو أن المعرفة المحدودة للعملاء على هذا المستوى تصب في صالح شركاء إعادة البيع، - ما دامت تتوفر لديهم خدمات وأطر الدعم لتوفير قيمة مضافة ذات مصداقية. وسوف ينعكس ذلك بتحقيقهم هوامش أرباح مجدية.

وتقول ماكدونالد من "فروست أند سوليفان":" بإمكان شركاء قنوات التوزيع تعزيز حجم هوامش الأرباح التي يحققونها من مبيعات الحوسبة الافتراضية بتقديم خدمات مدارة، وتقديمها مع منتجات فعالة، وتحسبن أداء البنية التحتية لدى العملاء".

ويضيف جورج من "ألفا داتا":" عند بيع حلول الحوسبة الافتراضية، فإن الشركاء الذين يستثمرون في تطوير موارد إضافية كالتدريب والشهادات الاحترافية لدى مختلف الشركات الرائدة على هذا الصعيد سيكونون قادرين على تزويد عملائهم بخدمات إضافية كالدعم وتصميم الشبكات، وعرض نماذج التطبيق العملية وغيرها. بالإضافة إلى ذلك، هنالك فرصا لتحقيق مزيد من العوائد من خلال فرص البيع المرتبطة بالبنية التحتية اللازمة للحلول الافتراضية، سواء كانت أجهزة وعتادا أو برمجيات".

ويتفق ميهتا من "فوجيتسو" معه في الرأي، ويقول:" يحتاج الشركاء إلى إثبات إلمامهم بالتقنيات الافتراضية، والعمل على دمجها مع مختلف الشركات التي تقدمها، بما يمكنهم من تصميم الحلول المناسبة والخاصة باحتياجات العملاء. فهذا ما من شأنه حجز مكانة المستشار الموثوق لدى العملاء – وهو ما سيمكنه من جني هوامش أرباح أعلى".

كما يتوجب على شركاء قنوات التوزيع وضع إستراتيجيتهم الخاصة بحلول الحوسبة الافتراضية، ومدى جديتهم في التعامل مع هذه التقنيات، وفقا لما أورده قدورة من شركة SmartWorld. وتساءل قائلا:" هل سيقتصر ذلك على توفير البنية التحتية، أم سيتقدمون في سلسلة القيمة ويخوضوا غمار تقديم عروض حوسبة سحابية أخرى في بيئة العمل الافتراضية كخيار الطباعة كخدمة PaaS أو الحلول كخدمات SaaS؟".

وهناك إجماع عام على أن حلول الحوسبة الافتراضية سوف تحظى بزخم أكبر في الشرق الأوسط خلال 12 شهرا قادما - وليس فقط من خلال الأطراف التي تسارع إلى تبني أحدث التقنيات. وتقنية فإنها تستعد لمساعدة المؤسسات على تحسين الاستفادة من بنيتها التحتية الحالية ، وهو ما يتجلى بالتأكيد مع مرور الوقت.

يقول قدورة:" ليس هنالك شك في أن أنظمة الخادم الافتراضية ستسجل زخما أكبر خلال العامين المقبلين في أسواق الشرق الأوسط. وسيكون هناك الكثير من الضغوط لاختزال وتعزيز استخدام الأجهزة. وسنشهد اعتماد أجهزة تتطلب المزيد من قدرات المعالجة وسعات أكبر للذاكرة ".

ويقول ميهتا:" لا تزال حلول الحوسبة الافتراضية مقتصرة إلى حد كبير على قطاع المشاريع، ونجد أن المؤسسات أو الشركات التي تواجه تحديات كضيق المساحة، وتعزيز الأداء، أو قضايا الطاقة تستثمر [حاليا] في ذلك.وتعتمد مؤسسات اليوم على بيئة تجمع مزيجا من الحلول الافتراضية والتقليدية. ونحن نتوقع أن نرى زيادة [في تطبيقها] بالاعتماد على عدد من منتجاتنا التي تتيح إدارة الموارد المشتركة، وتزامن بين أنظمة الخادم الفعلية والافتراضية.

ولكن في حين يرى ميهتا أن تطبيق هذه التقنيات ما يزال بطيئا على مستوى الشركات الصغيرة والمتوسطة، فإن لاعبين آخرين يتوقعون زيادة كبيرة في الطلب على الحلول الافتراضية لبيئة سطح المكتب. ويقول جورج من "ألفا داتا":" ستحظى حلول الحوسبة الافتراضية بالتأكيد بزخم كبير في الشرق الأوسط خلال السنة المقبلة،

وخصوصا في ظل بحث العملاء عن تحسين الاستفادة من الاستثمارات في البنى التحتية القائمة. كما أننا نعتقد بأنه على الرغم من أن معظم العملاء يبحثون حاليا في حلول أنظمة الخادم الافتراضية، فإن حلول بيئة سطح المكتب الافتراضية ستغدو أكثر أهمية في السنة المقبلة".

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code