الأردن أكثر الدول العربية تنافسا في سوق الخليوي تليها السعودية

احتلت الأردن المرتبة الأولى عربيا من حيث حدة المنافسة في سوق الخليوي وذلك حسب دراسة أجرتها "مجموعة المرشون العرب"، وجاءت السعودية في المرتبة الثانية تليها فلسطين ثالثا

السمات: الأردن
  • E-Mail
الأردن أكثر الدول العربية تنافسا في سوق الخليوي تليها السعودية الأردن أكثر الدول العربية تنافسا في سوق الخليوي (Getty Images)
 Mothanna Almobarak بقلم  June 6, 2010 منشورة في 

احتلت الأردن المرتبة الأولى عربيا من حيث حدة المنافسة في سوق الخليوي وذلك حسب دراسة أجرتها "مجموعة المرشون العرب"، وجاءت السعودية في المرتبة الثانية تليها فلسطين ثالثا

 وجاء في  نتائج مؤشر مجموعة المرشدين العرب  السنوي لقياس مستوى التنافس في أسواق الخلوي العربية لشهر حزيران (يونيو) 2010 أن الاردن يحتل المركز الاول بعلامة 81% يتبعه السعودية ثانياً بعلامة 75% ثم فلسطين (69%) وعُمان (67%) ومصر (66%) والمغرب (65%) والعراق (63%) وتونس (62.7%) واليمن (61%) والبحرين (59.9%) والجزائر (59.5%) والسودان (59%) وموريتانيا (57%) والكويت (50%) وقطر (46%) والامارات العربية المتحدة (45%) وسوريا (38%) وليبيا (34%) واخيرا لبنان بعلامة 31%.

وبينت نتائج مؤشر حزيران 2010  أن ثمانية بلدان احتلت مراتب أعلى بالمقارنة مع مراكزها في مؤشر العام الماضي 2009 ، وهي كل من الأردن والسعودية وفلسطين وعمان وتونس واليمن والبحرين وقطر ، فيما احتلت ثماني دول اخرى مراتب اقل بالمقارنة مع مراتبها في مؤشر شهر حزيران 2009 ، وهي العراق والجزائر والسودان وموريتانيا والكويت والإمارات وليبيا ولبنان ، وحافظت كل من البلدان الثلاثة المتبقية وهي مصر والمغرب وسوريا على مراتبها في مؤشر 2010 بالمقارنة مع مؤشرالعام السابق.

وتشير صحيفة الدستور الأردنية إلى أن مؤشر حدة التنافس في السوق الخلوي وضع المنافسة في تسع عشرة دولة عربية، حيث يأخذ هذا المؤشر بعين الاعتبار عدداً من خواص سوق الخلوي والعوامل التي تؤثر فيه ، حيث تشمل عدد مشغلي خدمة الهاتف الخلوي وعدد التراخيص الجديدة في السوق والحصص السوقية للمشغلين وعدد العروض المتوفرة للخدمات المدفوعة مسبقا والخدمات المدفوعة لاحقاً ، بالإضافة الى توفر عروض خاصة للشركات ، وتوفر خدمات الجيل الثالث ووجود تنافس في الخدمات الدولية.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code