فض الشراكة بين FVC وWebsense في المملكة

اتفاقية التوزيع الخاصة بأسواق المملكة العربية السعودية تتعثر بعد ثمانية أشهر فقط على توقيعها

السمات: تطوير قنوات التوزيعFVC - First Video Communications Incorporationالسعودية
  • E-Mail
فض الشراكة بين FVC وWebsense  في المملكة دارميندرا بارمار، المدير العام للتسويق لدى FVC
 Imad Jazmati بقلم  May 26, 2010 منشورة في 

أنهت شركة Websense المتخصصة في حلول الحماية للإنترنت اتفاقية الشراكة التي جمعتها بشركة FVC للتوزيع والتي كانت تستهدف أسواق المملكة العربية السعودية بعد أقل من ثمانية أشهر على وصفهم لهذه الشراكة بأنها تحقق معادلة النجاح المتبادل لكلا الشركتين.

وكانت FVC قد أعلنت عن فوزها بحقوق توزيع حلول الحماية من Websense في أسواق المملكة منتصف أكتوبر من العام الماضي، حين كشفت عن عزمها توسيع نشاط شركة تطوير الحلول في قطاع المشاريع وذلك من خلال شبكة شركائها المحليين في البلاد.

وفي تعليق له على تلك الخطوة، كان ستيفان غراي، المدير الإقليمي لدى Websense قد علق قائلا:" تعد FVC شريكا مثاليا بالنسبة لشركة Websense بالنظر إلى ما تمتلكه من مهارات إدارية وتقنية، وانتشار جغرافي واسع وعلاقات وثيقة مع شركاء إعادة البيع المحليين في أسواق المملكة العربية السعودية".

لكن على ما يبدو أن هذه الشعور الإيجابي تلاشى بسرعة فاقت ما تطلع إليه أي من الجانبين، سيما بعد أن أكدت FVC الأسبوع الماضي "أن بعض التغييرات طرأت على ذلك".

ولكن دارميندرا بارمار، المدير العام للتسويق لدى FVC شدد على أن التوصل إلى قرار إنهاء الشراكة جاء بالتراضي بين الطرفين، مؤكدا أن شركة التوزيع تخطط للتركيز حاليا على حلول مشابهة تتيحها القائمة الحالية من الشركات التي يتعامل معها الموزع، بدلا من السعي إلى توقيع اتفاقية بديلة عن اتفاقية Websense.

وقال:" إن عددا من شركائنا مثل "باراكودا" و"غوغل"، ممن كانوا دوما شركاء نو قيمة عالية بالنسبة لنا مع مرور الوقت، يواصلون تقديم منتجات وتحسينات جديدة في ذات الميدان. وهذه الحلول تسهم في تعزيز عروض القيمة المتكاملة لشركائنا وعملائنا الذين يستفيدون من الاستثمارات التي توظف في التدريب، والمنتجات وتوطيد العلاقات".

ولا تزال إستراتيجية Websense لأسواق السعودية غير واضحة. كما لم تجب الشركة على استفساراتنا واستيضاحاتنا حول الأمر.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code