مايكروسوفت تسحب البساط من تحت معالجات إنتل إيتانيوم

أعلنت مايكروسوفت أن برامجها المستقبلية بما فيها ويندوز سيرفر لن تعمل على أجهزة الخادم التي تعتمد على معالجات إيتانيوم.

السمات: Intel CorporationMicrosoft Corporationالولايات الأميريكية
  • E-Mail
مايكروسوفت تسحب البساط من تحت معالجات إنتل إيتانيوم
 Mothanna Almobarak بقلم  April 6, 2010 منشورة في 

أعلنت مايكروسوفت أن برامجها المستقبلية بما فيها ويندوز سيرفر لن تعمل على أجهزة الخادم التي تعتمد على معالجات إيتانيوم.

أعلن ذلك دان ريجر مدير منتجات مايكروسوفت لأجهزة الخادم على مدونة مايكروسوفت الرسمية وأشار أن نظام التشغيل Windows Server 2008 R2 سيكون آخر إصدار من ويندوز سيرفر متوافق مع معالجات إيتانيوم، وأضاف أن قواعد البيانات SQL Server 2008 R2 وفيجوال ستوديو 2010  هي آخر الإصدارات المتوافقة مع معالجات إنتل المذكورة.

ومن المؤكد أن هذه الأخبار ستأتي كالصاعقة على شركة إنتل التي عانت من أجل انتشار أكبر لمعالجات إيتانيوم التي تعتمد على معمارية 64 بت، وكانت إنتل قد أعلنت الشهر الماضي عن النسخة رباعية النوى من معالجات إيتانيوم بعد أن تأخرت في ذلك أكثر من مرة.

وكانت إنتل قد صرحت سابقا أنها تنوي طرح جيلين جدد على الأقل من معالجات إيتانيوم تحمل اسم بولسون وكيتسون، أما إتش بي التي كان لها النصيب الأكبر من الاعتماد على معالجات إيتانيوم بعد أن أوقفت تطوير معالجات PA-RISC فقد أشارت إلى أنها ملتزمة بمستقبل معالجات إيتانيوم.

لكن إعلان مايكروسوفت إيقاف توافق برامجها المستقبلية مع معالجات إيتانيوم سيولد موجة من الأسئلة حول مستقبل منصات المعالجة التي تعتمد على تلك المعالجات.

لم يرد حتى الآن أي رد من شركة إنتل ولكن من المتوقع أن إعلان مايكروسوفت سيفجر أزمة بين الشركتين.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code