"إيه إم دي" تستغني عن غيث قادر

إعفاء المدير العام للشركة في الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا من مسؤولياته ولا تعليق على الأمر بعد

السمات: Advanced Micro Devices Incorporatedالإمارات
  • E-Mail
الدكتور غيث قادر، المدير العام لعمليات إيه إم دي في الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا يغادرها وللمرة الثانية
 Imad Jazmati بقلم  March 14, 2010 منشورة في  Channel Middle East Logo

علمت مجلة تشانل من مصادر في قنوات التوزيع أن شركة "إيه إم دي" استغنت عن خدمات الدكتور غيث قادر، المدير العام لعملياتها في الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا وللمرة الثانية بعد قرابة عام على انضمامه مجددا لفريق العمل بالمنطقة، بيد أن الشركة لو توضح إلى حين كتابة هذه السطور دوافعها لهذا القرار المفاجئ. ولا تبدو هذه الخطوة ضمن سلسلة متوقعة من التسريحات التي تخطط لها الشركة.

وفي الوقت الذي تناقلت أوساط قنوات التوزيع خبر الاستغناء عن المدير العام للشركة، لم يملك شركاء "إيه إم دي" أية تفاصيل عن أسباب هذه الخطوة التي أقدمت عليها الشركة الأسبوع الماضي، ويعتقد أن يتولى أندرو بوكستن، مدير الشركة في أسواق أوروبا مسؤولية الإشراف على عمليات الشركة في المنطقة، علما أنه كان مؤخرا في زيارة للمنطقة ينتظر أن يعود إليها في وقت لاحق من الشهر الداري.

ورغم تأكيده لهذه الأنباء في اتصال مع مجلة تشانل، إلا أن الدكتور قادر لم يكن مخولا بالإدلاء بمزيد من التفاصيل عن ذلك.

وكان غيث قادر، الرئيس السابق لدى "إيه إم دي" في منطقة الشرق الأوسط قد عاد إلى موقعه السابق في فبراير من العام الماضي، مستجيبا لنداء إدارة الشركة الجديدة بعد عملية إعادة هيكلة شهدتها "إيه إم دي"، حيث أسندت إلى قادر مهمة الإشراف على عمليات الشركة في المنطقة. وعمل بعد عودته على إعادة علامة "إيه إم دي" التجارية من جديد إلى قنوات التوزيع، ليؤكد التزام الشركة التام بمنطقة الشرق الأوسط، حيث كانت الأولوية لتأسيس إقامة علاقات أقوى مع القطاع العام.

من جهته، لم يستغرب أحد شركاء "إيه إم دي" الخطوة التي لم تعد مستبعدة عن الشركة التي سبق وأن شهدت مغادرة مديرين إقليميين في غضون السنتين الماضيتين، إذ استقال كل من غوتام سيرفيستافا وعبد الله السقا من مهام عملهم لدى الشركة في وقت سبق عودة قادر إليها. وأضاف:" أية أنباء عن غياب الاستقرار عن أعمال شركة التصنيع سينعكس بالتأثير على أعمالنا، لكن هذه الأعمال لن تتوقف إلى حين يتوفر مزيد من التفاصيل".

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code