متعة على الدوام

عندما يفكر أي شخص في شراء كمبيوتر دفتري فإنه يركز على ناحية بعينها تهمه أكثر من النواحي الأخرى، فمنهم من يبحث عن كمبيوتر دفتري للأعمال ومنهم من يريد من كمبيوتره أن يكون خفيفا، والبعض يريد من كمبيوتره أن يكون جاهزا لتشغيل أحدث الألعاب وأن يكون عند حسن الظن عند الرغبة في مشاهدة الفيديو، دون أن يثقل هذا الكمبيوتر كاهل المستخدم عند نقله من مكان لآخر. فماذا تحتاج من مواصفات في الكمبيوتر المثالي للترفيه الجوال؟

  • E-Mail
متعة على الدوام ()
 Mothanna Almobarak بقلم  November 11, 2009 منشورة في 

|~|msi-wind-u210-010-1.jpg|~||~|عندما يفكر أي شخص في شراء كمبيوتر دفتري فإنه يركز على ناحية بعينها تهمه أكثر من النواحي الأخرى، فمنهم من يبحث عن كمبيوتر دفتري للأعمال ومنهم من يريد من كمبيوتره أن يكون خفيفا، والبعض يريد من كمبيوتره أن يكون جاهزا لتشغيل أحدث الألعاب وأن يكون عند حسن الظن عند الرغبة في مشاهدة الفيديو، دون أن يثقل هذا الكمبيوتر كاهل المستخدم عند نقله من مكان لآخر. فماذا تحتاج من مواصفات في الكمبيوتر المثالي للترفيه الجوال؟ يمكن تصنيف الكمبيوترات الدفترية للترفيه في فئتين الأولى التي تعد بديلا للكمبيوترات المكتبية Desktop Replacement، وهذه تكون مدججة بالمزايا وبشاشة ذات قياس كبير يصل إلى 20 إنش ولا تراعي الشركات المصنعة فيها الوزن الثقيل، فهي مجهزة بكل مزايا الترفيه ولكنها غير مصممة للاستخدام الجوال. أما الفئة الثانية فهي الكمبيوترات الدفترية التي تصلح للترفيه الجوال، وهي التي تجمع بين قدرة عالية على معالجة الرسوميات وشاشة عريضة وجودة عالية للصوت والفيديو مع الوزن الخفيف والعمر الطويل للبطارية. وقد بدأت هذه الكمبيوترات بالظهور بعد أن طرحت كل من إنتل وإيه إ م دي منصات معالجة مخصصة تلبي الحاجة إلى معالجة متطورة للرسوميات وتشغيل برامج الترفيه في كمبيوترات خفيفة وبسعر مقبول. ||**||منصات الحوسبة الجوالة من إنتل وإيه إم دي|~|HPG9643006112008.jpg|~||~|في مجال منصات الحوسبة الجوالة سادت إنتل في ساحة الكمبيوترات الدفترية من خلال الإصدارات المختلفة لمنصة سنترينو التي تستهدف فئات الاستخدام المختلفة بما فيها الحوسبة الجوالة، وكان لدخول معالجات Atom دور كبير في تعميق جذور إنتل في مجال الحوسبة الجوالة إذ افتتحت هذه المعالجات فئة جديدة من الكمبيوترات الدفترية أصبحت تعرف باسم netbooks. أما إيه إ م دي فلم يكن لديها من منصات المعالجة ما يكفي لتلبية احتياجات الاستخدام المختلفة، ولكنها تمكنت مع الإعلان عن معالجات توريون Turion 64 X2 وTurion X2 Ultra ومنصة بوما AMD M780G من الدخول بشكل أكبر إلى سوق الكمبيوترات الدفترية ذات الاستخدامات العامة. لكن إيه إ م دي تريد أن تبدأ فئة جديدة من الكمبيوترات الدفترية من خلال منصة معالجة خاصة بها، كما فعلت إنتل من خلال معالجات أتوم حين بدأت فئة الكمبيوترات الدفترية الصغيرة. وجدت إي إم دي أن الكمبيوترات الدفترية الصغيرة لا تلبي حاجات المستخدم فيما يتعلق بمعالجة الرسوميات واستخدامات الترفيه، لذلك طرحت الشركة منصة المعالجة يوكون Yukon وتهدف من خلالها إلى تزويد شركات الكمبيوتر بالمعالجات التي تلزمهم لتصنيع كمبيوترات جاهزة لاستخدامات الترفيه بسعر منخفض ووزن خفيف. وأطلقت إيه إم دي على فئة الكمبيوترات الجديدة اسم ميني نوتبوك Mini-Notebook. تتألف منصة يوكون من شرائح المعالجة SB600 وRS690E ومعالج أثلون نيو Athlon Neo MV-40 بسرعة 1.6 غيغاهرتز وذاكرة مؤقتة من المستوى الثاني بسعة 512 كيلوبايت، ولا يختلف هذا المعالج عن النسخة الأقدم من أثلون 64 سوى أن تصميمه يمنحه استطاعته حرارية قدرها 15 واط وهو يعتمد على تقنية التصنيع 64 نانومتر. ويقدم هذا المعالج أداء يتفوق على معالجات أتوم بثلاثة أضعاف إذ أن تصميم هذه المعالجات يمنحها استطاعة حرارية قدرها 5 واط فقط، مما يجعل من معالج إيه إم دي أكثر قدرة على تنفيذ مهام الحوسبة المعقدة التي تتطلبها برامج تشغيل الفيديو والألعاب. ومن الكمبيوترات التي تعتمد على هذه المنصة كمبيوتر MSI U210 وكمبيوتر إتش بي dv2. ||**||الفيديو عالي الوضوح|~|HPG9643009112008.jpg|~||~|يجب أن تجتمع في الكمبيوتر ثلاثة عوامل ليكون متوافقا بشكل كامل مع الفيديو عالي الوضوح، وهي أن تكون بطاقة الرسوميات قادرة على معالجة هذا النوع من الفيديو وأن تكون دقة الشاشة كافية لعرض الفيديو بالنسق عالي الوضوح 1920×1080 بكسل على الأقل، وأن يحتوي الكمبيوتر على محرك أقراص ليزرية من النوع Blu-Ray لأن أفلام الفيديو عالي الوضوح تعتمد حاليا هذا النسق. وليس من الضرورة توفر الشرط الأخير في الكمبيوتر لأن من الممكن الحصول على الفيديو عالي الوضوح من مصادر أخرى غير الأقراص الليزرية، كمشاهدة هذا النوع من الفيديو من الإنترنت. يمكن التأكد من توافق بطاقة الرسوميات مع الفيديو عالي الوضوح من خلال الملصق الخاص بهذه البطاقة. أما التحقق من توافق الشاشة مع الفيديو عالي الوضوح فهو بسيط، إذ لابد من التأكد أن الدقة الأصيلة للشاشة هي 1920×1080 بيكسل على الأقل. ومن أهم ما يتعلق بالشاشة أن تكون متوافقة مع نمط العرض 16:9، لأن جميع الأفلام الحديثة تعتمد على هذا النسق، وإن لم تكن الشاشة متوافقة معه فسيظهر الفيديو بشكل مضغوط. ||**||خيارات إضافية|~||~||~|هناك مزايا أخرى تضيف قيمة كبيرة على الكمبيوترات وخاصة المخصصة للترفيه منها، ومنها مولف مدمج لاستقبال البث التلفزيوني، فهذا يتيح للمستخدم إن نفد مخزونة من محتويات الوسائط المتعددة أن يستقبل البث التلفزيوني أو بث الراديو أين ما كان. لا بد أن يتوفر في الكمبيوتر برنامج متكامل لإدارة ملفات الوسائط المتعددة مثل برنامج ويندوز ميديا سنتر، أو برنامج ساين تاتش CineTouch الذي تعتمد عليه إيسر في كمبيوترات الترفيه. من الضروري التأكد من أن الكمبيوتر يحتوي على منافذ الصوت من نوع S/PDIF إذ يضمن هذا المخرج قدرة المستخدم على توصيل الكمبيوتر إلى مكبرات الصوت الرقمية من نوع ستيريو والمتوافقة مع توليد الصوت المحيطي. تظهر أهمية منفذ الفيديو HDMI عندما تكون دقة الشاشة غير كافية لعرض الفيديو عالي الوضوح، وفي هذه الحالة وفي حال وجود المنفذ يمكن عرض محتويات الشاشة على التلفزيونات الكبيرة ذات الوضوح العالي. في حال لم تكن سعة القرص الصلب لتخزين مكتبة ضخمة من ملفات الفيديو والموسيقى لابد من التأكد من احتواء الكمبيوتر على منافذ eSata التي تتيح توصيل أقراص التخزين الخارجية من نوع SATA، وميزة هذه الأقراص أنها توفر سعات كبيرة وتتيح سرعات عالية في نقل البيانات، وفي هذه الحالة يمكن الاعتماد على القرص الصلب كمكتبة رقمية متنقلة. ||**||HP Pavilion dv2|~|84187404.jpg|~||~|أحد الكمبيوترات المثالية للترفيه الجوال كمبيوتر إتش بي بافيليون Pavilion dv2 HP المخصص للترفيه، فوزن الكمبيوتر لا يتجاوز 1.64 كيلوغرام وسماكته لا تتجاوز 1 المخصص للترفيه، فوزن الكمبيوتر لا يتجاوز 1.64 كيلوغرام وسماكته لا تتجاوز 1 إنش، وهو مجهز بمزايا الترفيه التي تضمن قيمة الكمبيوتر للمستقبل أهمها تشغيل الفيديو عالي الوضوح. يعتمد الكمبيوتر على معالج Neo من إيه إم دي الذي حدثتاكم منذ قليل عن مزايا توفير الطاقة التي يقدمها وقدرته على معالجة برامج الرسوميات وتشغيل الألعاب. ومن المزايا المتفوقة التي تقدمها إتش بي في هذا الكمبيوتر لدعم مزايا الترفيه بطاقتي رسوميات الأولى مدمجة من طراز ATI Radeon X1250 والثانية اختيارية مستقلة من طراز ATI Mobility Radeon HD 3410، وتدعم هاتين البطاقتين تشغيل الفيديو عالي الوضوح بالدرجة العالية. ترى كل من إتش بي وإيه إم دي أنهما عملا على طرح هذا الكمبيوتر لملء الفجوة بين الكمبيوترات الدفترية الصغيرة ذات السعر المنخفض والإمكانيات المحدودة وبين الكمبيوترات الخفيفة ذات المواصفات العالية والسعر المرتفع. يحتوي الكمبيوتر على برنامج لإدارة مهام تشغيل الوسائط المتعددة هو ميديا سمارت Media Smart، إذ يمكن من خلاله عرض الصور وتشغيل الفيديو أو تشغيل التلفزيون. ويعتمد الكمبيوتر على ويندوز فيستا وعلى قرص صلب بسعة 500 غيغابايت يوفر المساحة الكافية لتخزين ملفات الفيديو والصور الرقمية، ولضمان الحماية الكاملة لهذه الملفات على الدوام تعتمد إتش بي في كمبيوتر dv2 على تقنية بروتيكت سمارت ProtectSmart التي تهدف إلى حماية البيانات المخزنة على القرص الصلب عند تعرضه لأية صدمات. يدعم الكمبيوتر بالطبع الاتصال بشبكات واي فاي ويحتوي على كاميرا ومايكروفون مدمجين. على الرغم من أن قياس الشاشة هو 12.1 إنش إلا أنها تدعم الفيديو عالي الوضوح وتعتمد على تقنية برايت فيو BrightView التي تتيح تأمين رؤية جيدة للكمبيوتر من زوايا مختلفة. ||**||

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code