الكمبيوترات الدفترية المصغرة تشق طريقها في الأسواق

استمر زخم مبيعات الكمبيوترات الدفترية المصغرة في الأسواق خلال العام الماضي، مؤكدا على أن قطاع الكمبيوترات المصغرة netbook هذه جدير بهذا الاهتمام الذي تحظى به في التعامل معها. غير أن المعلومات الواردة عن أداء الأسواق خلال الربع الأول من العام لم تتوفر بعد، في حين أن ما هو متوفر من معلومات من العام الماضي أسهم في عكس صورة عن تقدم قطاع الكمبيوترات الدفترية المصغرة هذه في إيجاد وحجز مكانتها على صعيد الكمبيوتر الشخصي. وتشير أبحاث صادرة عن "آي دي سي" للأبحاث إلى أن شحنات الكمبيوترات الدفترية المصغرة إلى أسواق أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا بلغت 3,6 مليون وحدة شحنت خلال الربع الأخير من العام، لتسهم بما يصل إلى 30% من مبيعات حلول الحوسبة الجوالة للمستهلكين و20% من إجمالي مبيعات الحوسبة الجوالة.

  • E-Mail
الكمبيوترات الدفترية المصغرة تشق طريقها في الأسواق ()
 Imad Jazmati بقلم  April 28, 2009 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-


|~||~||~|استمر زخم مبيعات الكمبيوترات الدفترية المصغرة في الأسواق خلال العام الماضي، مؤكدا على أن قطاع الكمبيوترات المصغرة netbook هذه جدير بهذا الاهتمام الذي تحظى به في التعامل معها. غير أن المعلومات الواردة عن أداء الأسواق خلال الربع الأول من العام لم تتوفر بعد، في حين أن ما هو متوفر من معلومات من العام الماضي أسهم في عكس صورة عن تقدم قطاع الكمبيوترات الدفترية المصغرة هذه في إيجاد وحجز مكانتها على صعيد الكمبيوتر الشخصي.

وتشير أبحاث صادرة عن "آي دي سي" للأبحاث إلى أن شحنات الكمبيوترات الدفترية المصغرة إلى أسواق أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا بلغت 3,6 مليون وحدة شحنت خلال الربع الأخير من العام، لتسهم بما يصل إلى 30% من مبيعات حلول الحوسبة الجوالة للمستهلكين و20% من إجمالي مبيعات الحوسبة الجوالة.

وفي حين كانت أسواق الشرق الأوسط شاهدة على الأثر الواضح لنمو مبيعات الكمبيوترات الدفترية المصغرة netbook – لا سيما في قطاع المستهلكين من الأسواق حيث تحظى هذه الفئة بترويج كبير من قبل صالات البيع بالتجزئة ومتاجر التسوق الكبرى – إلا أن أسواق أوروبا لا تزال تمثل ما يصل إلى 80% من إجمالي أسواقها في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا. ويعود السبب في ذلك إلى أمرين، حجم أسواق المنطقة أولا، وحقيقة أن شركات تصنيع الكمبيوترات الدفترية المصغرة عمدت إلى التعاون والشراكة مع مشغلي خدمات الهاتف، الأمر الذي ساعد في تقسيط كلفة هذه الأجهزة وتعزيز فرص عائدات جديدة.

يقول إزستر مورفاي، المحلل في مجموعة الكمبيوتر الشخصي في أسواق أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا لدى "آي دي سي":" نظرا للدعم الكبير الذي حظيت به هذه الفئة من المنتجات من قبل شركات التصنيع وشركاءها في قنوات التوزيع، وهو ما مكن المستهلك من فرصة الاستفادة من توفر مجموعة متنوعة من الطرز والمنتجات التي تنافست في ما بينها من أجل حجز مكانتها على رفوف العرض في صالات البيع. وبعد الخطوات التي كانت قد بادرت إليها "أسوس"، هنالك اليوم حوالي 50 شركة تصنيع ما بين شركات عالمية وشركات تجميع محلية تعرض منتجاتها من الكمبيوترات الدفترية المصغرة على مستوى أسواق أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، والتي تسهم بدورها بهذه الطفرة التي نشهدها حاليا".

وتواصل كل من شركتي "إيسر" و"أسوس" فرض سيطرتها على هذا القطاع، إذ تمكنتا من السيطرة على ما يصل إلى حوالي 60% من الأسواق خلال الربع الأخير من العام. وقد عمدت "إيسر" إلى تركيز جهودها على دفع منتجاتها في أسواق أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا منذ إطلاقها لسلسة "أسباير ون" في منتصف العام الماضي وحتى نهايته، رغم أنها كانت تركز بشكل أساسي على قنوات البيع بالتجزئة، إلا أنها عملت بجد في سبيل حجز مكانتها في قنوات مزودي الخدمة. وعلى أي حال، وبعد التركيز بشكل أساسي على قطاع منتجات 8.9 إنشا، فإن شركة التصنيع تواجه تنافسا متزايدا من قبل قطاع فئة 10 إنشات المتنامي.

وتقدم "أسوس" أوسع تشكيلة من هذه المنتجات وتواصل سلسلة منتجات "إي بي سي" التي تقدمها في لعب دور بارز على مستوى تعزيز العلامة التجارية في الأسواق. في حين أن شركة "إتش بي" العملاقة تحل في المرتبة الثالثة دون أي معالم لتميز حضورها المعتاد، إذ أنها لم تطلق طرازها من الكمبيوترات الدفترية المصغرة إلى في شهر ديسمبر. وقد سجل طراز HP2133 الموجه للقطاع التجاري إقبالا تدريجيا بسبب ارتفاع سعره والغياب عن قطاع التجزئة، إلا أنها استفادت من بعض الصفقات مع قطاع مزودي الخدمة. ||**||

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code