شراء الكمبيوتر

يستسهل البعض عند اختيار الكمبيوتر المناسب له أو لها، اتخاز قرار الشراء، فالموضوع لا يتجاوز في نظرهم حساب الأرقام الأعلى لكل المواصفات وأولها السعر. وتختزل العملية إلى أسئلة بسيطة، كم سعة الذاكرة وما هي سرعة المعالج وكم هو حجم التخزين؟ أو كم يتسع القرص الصلب؟ إلى آخر قائمة المواصفات التي لم تعد تعني شيئا بعدما أصبحت كل هذه متقاربة جدا في مختلف الطرز من شركات الكمبيوتر العديدة.

  • E-Mail
شراء الكمبيوتر ()
 Samer Batter بقلم  March 15, 2009 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-


|~||~||~|يستسهل البعض عند اختيار الكمبيوتر المناسب له أو لها، اتخاز قرار الشراء، فالموضوع لا يتجاوز في نظرهم حساب الأرقام الأعلى لكل المواصفات وأولها السعر. وتختزل العملية إلى أسئلة بسيطة، كم سعة الذاكرة وما هي سرعة المعالج وكم هو حجم التخزين؟ أو كم يتسع القرص الصلب؟ إلى آخر قائمة المواصفات التي لم تعد تعني شيئا بعدما أصبحت كل هذه متقاربة جدا في مختلف الطرز من شركات الكمبيوتر العديدة.
لكن شراء الكمبيوتر حقيقة هو أشبه بشراء السيارة. فالمهم أيضا معرفة كلفة خدمات ما بعد البيع والمزايا الإضافية لشركة ما. هناك شركات كمبيوتر تقدم لك، على سبيل المثال، جهازا بديلا ريثما تتم صيانة جهازك، فضلا عن مزايا أخرى مثل استرداد الجهاز في حال فقدانه.
أصبح العاملون في محلات الكمبيوتر يعرفون الخفايا النفسية للزبائن فمنهم من يهمه السعر الرخيص، ولا يقولون لا في وجه هؤلاء، بل يقدموا لهم أسعارا رخيصة جدا على حساب الجودة. ولا يوجد وقت أفضل من الوقت الراهن لشراء كمبيوتر سواء كان كمبيوتر مكتبي أو دفتري أو حتى من الفئة الجديدة للأخير، أي نت بوكس التي لا تتجاوز أسعار بعض طرزها ألف درهم إماراتي. فأي ناحية هامة يغفلوها الكثيرون عند الشراء؟
هناك نواح هامة وغير واضحة مثل مدة الضمان، ونظام التشغيل وفئة إصداره (منزلي أو احترافي إلخ) خاصة مع اقتراب طرح ويندوز 7 الجديد، ونوع البطارية الذي يحدد عمرها، وجودة خدمات الدعم الفني إلخ.


||**||

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code