خدمات خفية من بريد جي ميل

لم يعد هناك مجال للشك بأن موقع البريد الإلكتروني جي ميل قد تفوق في خدمته على الكثير المواقع الأخرى التي تقدم خدمات للبريد الإلكتروني، وذلك بسعة التخزين الكبيرة لصندوق الرسائل والبالغة 2,7 غيغابايت والقدرة على إرسال ملفات مرفقة بحجم يصل إلى 10 ميغابايت، ومع ذلك فهناك استخدامات ومزايا أخرى لبريد جي ميل تتعدى مجرد استخدامه لإرسال واستقبال البريد الإلكتروني.

  • E-Mail
خدمات خفية من بريد جي ميل ()
 Fadi Ozone بقلم  May 1, 2007 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-


|~||~||~|لم يعد هناك مجال للشك بأن موقع البريد الإلكتروني جي ميل قد تفوق في خدمته على الكثير المواقع الأخرى التي تقدم خدمات للبريد الإلكتروني، وذلك بسعة التخزين الكبيرة لصندوق الرسائل والبالغة 2,7 غيغابايت والقدرة على إرسال ملفات مرفقة بحجم يصل إلى 10 ميغابايت، ومع ذلك فهناك استخدامات ومزايا أخرى لبريد جي ميل تتعدى مجرد استخدامه لإرسال واستقبال البريد الإلكتروني.||**||ملفاتك في متناول يدك|~|gmailhard-drive.jpg|~||~|وإذا ما بدأنا بالسعة الكبيرة والبالغة 2,7 غيغابايت فسنجد أنها تتعدى سعة طرز عديدة من أقراص فلاش التي يتم استخدامها للاحتفاظ بالبيانات التي قد تلزم المستخدم بشكل متكرر، ولذلك فمن الممكن استغلال هذه السعة للاحتفاظ بمثل هذه البيانات على بريد جي ميل بإرسال رسالة بريد إلكتروني مع ملف مرفق إلى عنوان جي ميل، وفي حين أن الحدود القصوى لحجم الملف تبلغ 10 ميغابايت فقط فإن ذلك سيجعل هذه الخدمة مقتصرة على البيانات المخزنة على ملفات ذات أحجام صغيرة أو متوسطة.
وقد تكون عملية إرسال الملفات على شكل مرفقات مع البريد الإلكتروني أمرا غير محبب ، وفي هذه الحالة يمكن الاعتماد على برنامج GMail Drive shell extension من الموقع www.viksoe.dk/code/gmail.htm، وبتثبيت هذا البرنامج يظهر محرك أقراص إضافي في جهاز الكمبيوتر هو عبارة عن وصلة حقيقية لمساحة التخزين المخصصة للمستخدم على بريد جي ميل، إذ يتطلب فتح هذا القرص كتابة اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بحساب جي ميل، وبعدها يتم النسخ من وإلى هذا القرص كما لو أن التعامل يتم مع أحد مجلدات ويندوز.
تفيد الأداة السابقة أيضا في إزالة القيود عن حجم الملفات التي يتم تحميلها، إذ يمكن من خلالها تحميل ملفات يزيد حجمها عن 10 ميغابايت، أي أن بالإمكان عندها الاحتفاظ بملفات تثبيت البرامج الهامة (مثل أوفيس أو حتى ويندوز) شريطة أن لا يتجاوز حجمها سعة التخزين الخاصة ببريد جي ميل والبالغة 2,7 غيغابايت.
||**||الاحتفاظ بالعناوين والرسائل |~|savemessageExport2.jpg|~||~|وبتشغيل أداة Gmail Loader التي يمكن تحميلها من الموقع marklyon.org/gmail/ يمكن تصدير العناوين والرسائل السابقة إلى جي ميل، إذ تتطلب هذه الأداة تحديد اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بحساب جي ميل، ومن ثم تحديد الملف من نوع CSV الذي تمت حفظ البيانات السابقة ضمنه، وأخيرا نقر الزر Save to Gmail لتبدأ عملية نقل البيانات السابقة إلى بريد جي ميل.
السيئ في الأمر أن الرسائل التي يتم نقلها إلى بريد جي ميل يتم تسجيلها بتاريخ نقل الرسالة إلى بريد جي ميل، وليس بتاريخ إرسال الرسالة الأصلي، وقد يمكن التغاضي عن هذه المسألة لكونها مؤقتة وستزول بعد الانتقال بشكل كامل إلى بريد جي ميل واعتماده كبريد أساسي للاستخدام.
||**||التنبيه الفوري بالرسائل الواردة|~|alertnotifier.jpg|~||~|أما للاستعلام عن الرسائل التي ترد إلى بريد جي ميل بشكل فوري فهناك أداة Gmail Notifier التي يمكن تحميلها من الموقع:
mail.google.com/mail/help/notifier، ويظهر رمز هذه الأداة بعد تثبيتها في شريط المهام إلى جانب رمز الساعة، إذ تتولى مراقبة بريد الرسائل الخاص بجي ميل للتبليغ عن الرسائل الجديدة بمجرد ورودها.
وإذا كنت من مستخدمي بريد هوتميل أو غيره وأردت الانتقال إلى جي ميل فستحتاج إلى نقل العناوين التي تحتفظ بها إلى جي ميل، وكذلك نقل الرسائل الموجودة في صندوق الرسائل الواردة، وللقيام بذلك ما عليك سوى حفظ هذه العناوين باستخدام برنامج البريد الإلكتروني مثل أوتلوك كملف من نوع CSV، ويتم ذلك بالانتقال إلى قائمة ملف في برنامج أوتلوك وتحديد الأمر استيراد وتصدير، ثم يتم تحديد نوع الملف الذي يتم تصديره كملف CSV، وأخيرا يتم تحديد المجلد الذي ستقوم الأداة بنسخ محتوياته، سواء كان مجلد الرسائل الواردة Inbox أو المجلد الخاص بعناوين الاتصال Contacts.
||**||التخلص من البريد المزعج|~||~||~|ميزة أخرى يوفرها بريد جي ميل للحماية من ملفات الإعلان المزعج، وتنطوي هذه الطريقة على تزويد المستخدم بعنوان وهمي للبريد الإلكتروني بدلا من العنوان الحقيقي، ولنوضح ذلك بمثال، لنفترض أنك تريد التسجيل بموقع msn.com ولديك حساب لدى جي ميل WindowsMag@gmail.com، فإذا تطلبت عملية التسجيل كتابة البريد الإلكتروني فبإمكانك استخدام العنوان msn+WindowsMag@gmail.com، إذ سيقوم جي ميل تلقائيا بحذف إشارة + والكلمة التي تسبقها عند ورود أي بريد إلكتروني، لنفرض الآن أن موقع msn.com قد باع عناوين البريد الإلكتروني المسجلة إليه إلى إحدى شركات الإعلان، عندها ستردك رسائل مرسلة إلى العنوان:
msn+WindowsMag@gmail.com في الحقل To، وستعرف آنذاك أن مايكروسوفت هي التي سربت عنوان بريدك الإلكتروني إلى هذه الشركة، ومن ثم سيكون بمقدورك محاسبة هذه الشركة على تسريب عنوان البريد الإلكتروني لتتولى هي حذف بريدك الإلكتروني من القائمة التي حصلت عليها شركات الإعلان.
||**||مشغل إم بي ثري أيضا|~|mp3-Player.jpg|~||~|من المزايا المثيرة لبريد جي ميل إمكانية استخدامه كمشغل لملفات إم بي ثري، ويتم ذلك بتحميل مجموعة من ملفات إم بي ثري وتخزينها على حساب جي ميل (يمكن أن يتم ذلك بالاعتماد على الأداة التي تتيح إنشاء محرك أقراص افتراضي والذي سبق وأن شرحنا آلية عملها)، أي يمكن تحميل مجموعة من ملفات إم بي ثري إلى حساب جي ميل لتشغيلها.
يجب القيام بعدة خطوات قبل الاستفادة من الميزة السابقة، الأولى هي تحديد مجموعة الملفات الصوتية من نوع mp3 الموجودة على حساب جي ميل، ويتم ذلك بالنقر على زر Create a Filter من الواجهة الأساسية لبريد جي ميل، ثم كتابة mp3 ضمن مربع الإدخال Has the words، وبالنقر على زر البحث Test Search يتم تحديد كافة الملفات من نوع إم بي ثري، وإلى جانب كل ملف الأمر Play، بنقر هذا الاخير يتم تشغيل الملف الصوتي مباشرة دون الحاجة لتحميله على الكمبيوتر، ودون الحاجة أيضا لتثبيت أي برنامج خاص بتشغيل الملفات الصوتية على الكمبيوتر.
||**||انتقال سلس|~||~||~|ولدعم عملية الانتقال إلى جي ميل فقد أضافت غوغل خدمة جديدة في بريد جي ميل تسمح بإرسال البريد الإلكتروني من بريد جي ميل إلى الآخرين مع عدم الإشارة إليه، بل يمكن أن يظهر للآخرين أنك ما زلت تستخدم بريد هوتميل أو ياهو في الوقت الذي تستخدم فيه بشكل فعلي بريد جي ميل، ويتم ذلك بتحديد الأمر Accounts من الواجهة الرئيسية لبريد جي ميل، ومن ثم النقر على Add another email address وإضافة عنوان البريد القديم الخاص بك، عندها يقوم جي ميل بإرسال رسالة إلى ذلك العنوان للتأكد من أنك أنت فعلا صاحب ذلك العنوان، وبردك على الرسالة السابقة يتم تثبيت العنوان الجديد.
تتيح العملية السابقة استخدام أحد العنوانين (عنوان بريد جي ميل أو البريد القديم) عند إرسال رسالة ما، كما يمكن ضبط إعدادات البريد القديم القديم ليتولى تمرير الرسائل التي يتلقاها تلقائيا إلى بريد جي ميل، وبذلك فلن يعلم أحد أنك قد غيرت بريدك الإلكتروني وانتقلت إلى عالم خدمات جي ميل الواسع.
ولا يفوتنا طبعا تذكر خدمات برنامج غوغل توك المرتبطة بوجود حساب على بريد جي ميل، وقد أصبح هذا البرنامج خلال فترة قصيرة منافسا لأقوى البرامج المعروفة في مجال المحادثة الفورية مثل إم إس إن مسنجر وياهو مسنجر وسكايب.
||**||

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code