عشرة استخدامات قانونية للكاميرا الرقمية!

لا حصر للاستخدامات المفيدة التي تقدمها الكاميرا الرقمية التي لا يحدها سوى مخيلتك ومهاراتك والأدوات اللازمة لكل مهمة. وإذا كان تعريف العبقرية يشير إلى اعتماد الأشياء المألوفة في استخدامات غريبة فهذه فرصتك لإبراز عبقريتك سنورد لك بعض الاستخدامات المفيدة مع التركيز على مهارات التصوير واستخدامات الكاميرا الأساسية. فقد أصبح بإمكانك بكاميرا رقمية من النوع المدمج COMPACT أو من الكاميرات أحادية العدسة والتي تعرف بالاختصار SLR أن تحصل على صور تماثل ما يقدمه المحترفين من المصورين. ورغم أن التقاط عشرات الصور لن يكلفك شيئا إلا أنها ستبقى بلا نفع ما لم تضفي إليها قيمة وحيوية تجعلها جديرة بإطار جميل أو إرسالها للأهل وللأصدقاء بالبريد الإلكتروني أو أي طريقة أخرى.

  • E-Mail
عشرة استخدامات قانونية للكاميرا الرقمية! ()
 Samer Batter بقلم  October 30, 2006 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-


|~|2hdr.jpg|~|التقط صورا فنية|~|لا حصر للاستخدامات المفيدة التي تقدمها الكاميرا الرقمية التي لا يحدها سوى مخيلتك ومهاراتك والأدوات اللازمة لكل مهمة. وإذا كان تعريف العبقرية يشير إلى اعتماد الأشياء المألوفة في استخدامات غريبة فهذه فرصتك لإبراز عبقريتك سنورد لك بعض الاستخدامات المفيدة مع التركيز على مهارات التصوير واستخدامات الكاميرا الأساسية.
فقد أصبح بإمكانك بكاميرا رقمية من النوع المدمج COMPACT أو من الكاميرات أحادية العدسة والتي تعرف بالاختصار SLR أن تحصل على صور تماثل ما يقدمه المحترفين من المصورين. ورغم أن التقاط عشرات الصور لن يكلفك شيئا إلا أنها ستبقى بلا نفع ما لم تضفي إليها قيمة وحيوية تجعلها جديرة بإطار جميل أو إرسالها للأهل وللأصدقاء بالبريد الإلكتروني أو أي طريقة أخرى.

"تأليف الصورة"
كما هو الحال مع ملحني وقادة الاوركسترا الموسيقية الذين يستخدمون كل الأدوات لتقديم سيمفونية متناغمة عليك بتشكيل عناصر كل صورة والتفكير بها مسبقا، فسيكون لكل عنصر في الصورة دوره وتأثيره على الصورة الكاملة. لذلك تجنب التصويب بالعدسة والتقاط الصور العشوائية. حاول التقاط الصور بشكل عمودي ثم بشكل أفقي لذات المشهد أو الموضوع فقد تحصل على نتائج أفضل في تغيير وجهة النظر من خلال الكاميرا.
حاول تجنب حشر عدد كبير من العناصر في الصورة مما يقدم نتيجة مربكة، تخلص من تلك العناصر بالاقتراب أكثر من موضوع الصورة أو من خلال إزالة تلك العناصر أو تغيير زاوية التقاط الصورة. إذ يكفي تغيير موقعك للتركيز على ضخامة أو صغر حجم موضوع الصورة. قم بتجريب التقاط الصور من وضعية منخفضة أو قف في مستوى أعلى من موضوع الصورة. ولا تجعل موضوع الصورة في الوسط في كل الصور.
تجنب اهتزاز الصور من خلال الاعتماد على مسند الكاميرا (ترايبود) فإن لم يتوفر ذلك حاول استخدام طاولة أو أي قطعة أساس بارتفاع مناسب لوضع الكاميرا فوقها والتقاط الصور بزر المؤقت TIMER لتجنب اهتزاز الكاميرا من حركة ضغط الأصابع. وعند التقاط الصورة لا داعي للضغط بقوة وانفعال على زر التصوير بل تعلم كيف تضغطه بلطف وبشكل تدريجي. قم بالتقاط ذات المشهد أو الموضوع باستخدام الفلاش مرة وأخرى بدونه لتجنب المواضع الداكنة أو شديدة السطوع.

الضوء والكاميرا الرقمية
يعد الضوء أحد أهم عناصر التصوير (والذي يسمى التصوير الضوئي) فلا يضيرك أن تخطط وتدرس حالة الضوء قبل التقاط الصور الداخلية والنظر إلى نوع الإنارة المتوفرة ودور الفلاش في تحسين الصور الداخلية. التقط الصور بإضاءة مختلفة لترى الفرق وتختار ما يناسبك. أما في حال التقاط الصور الخارجية في وضح النهار فعليك بالتركيز على اتجاه الشمس وزاوية سقط أشعتها على موضوع الصورة وحينها يمكنك تحديد موقع وقوفك لالتقاط الصورة، إذ يفضل أن تكون موجها كاميراتك نحو الجهة التي تسطع عليها أشعة الشمس لكي لا تختفي تفاصيل الوجوه في الظلال.

ترتيب وأرشفة الصور
لا نفع في مئات الصور التي تلتقطها ولا تهتم بترتيبها وتسميتها حسب محتواها في كمبيوترك أو على وسائط تخزين خارجية أخرى فهي محكومة بالإعدام في تلافيف بيانات منسية. ويمكن بسهولة وبدون الاستعانة بأي برنامج أن تمنح صورك أسماء لها معنى يفيد عند محاولة استرجاعها. ففي ويندوز إكس بي يمكنك نسخ مجموعة من الصور الخاصة بموضوع معينة كأن يكون حفل ما أو رحلة إلى منطقة ما وتسميتها كلها بخطوة بسيطة. بعد نسخ الصور ذات الموضوع ذاته في مجلد ما قم بتسميته وافتحه، ثم اختر كل الصور وحدد واحدة منها دون أن تزيل تحديد الكل، وانقر على زر الماوس الأيسر واختر إعادة تسمية rename واكتب اسما سهلا لموضوع الصور مثل رحلة إلى البحر خلال العيد، ويفضل أن تكتب اسما بالإنكليزية EID TRIP لضمان حسن نسخ المجلد من وإلى الأقراص الخارجية لفتحها في أي من إصدارات ويندوز. ستجد بعد ذلك أن كل الصور في ذلك المجلد قد أصبح لها نفس الاسم مع فارق بسيط هو رقم تسلسلي مختلف لكل منها.

الكاميرا والأجهزة في استخدامات غريبة ومفيدة
تلتقط الكاميرا كل شيء قد تعجز عن رؤيته العين لأي سبب كان (من الأسنان وحتى أسفل هيكل السيارة)، فمثلا يمكنك التقاط صورة لمكونات الكمبيوتر أو أي جهاز قبل فكه، لتتذكر موضع كل سلك وكابل وموضع وصله أو حتى لالتقاط رسائل الخطأ التي لا يمكنك تسجيلها خارج بيئة ويندوز، أو لمعرفة نوع الوصلات التي يمكنك بموجبها شراء قرص صلب جديد أو ذاكرة يدعمها الكمبيوتر لديك. أو يمكنك تصوير ما يعرضه الكمبيوتر بسرعة عند الإقلاع ولا يتيح لك الوقت قراءته بالكامل. أما إذا كان أحدهم يظن أن الوصول إلى سور الصين أسهل من عنوان بيتك، التقط صورة للشارع والمبنى الذي يقع به منزلك عن بعد مناسب، واطبعها لتقدمها لذلك السائق "الغفلان". يمكنك أيضا تصوير الخرائط وعلامات الطريق للاسترشاد بها للوصول إلى مكان محدد خلال السفر، فإذا كنت في فندق أو قرب أحد المعالم المعروفة في مدينة أجنبية ما وكنت لا تفهم لغتهم المضحكة، فبالتقاط صورة له ستتمكن من تقديمها لسائق تاكسي لتوصيلك إليه في المرة التالية.

تخلص من الآلة الناسخة والفاكس
يفرض عليك تأبط الكاميرا الرقمية واستخدام التقنية أن تصبح واسع الحيلة فإذا لزمك إرسال وثيقة بالفاكس ولم يكن لديك هذا الأخير ولم تتوفر آلة نسخ أيضا، يمكنك تصوير الوثائق مثل صفحات جواز السفر وما شابه باستخدام الكاميرا الرقمية لترسل ملفات صور تلك الوثائق بالبريد الإلكتروني لتستعيض بذلك عن مهام كل من الفاكس وآلة النسخ (فوتوكوبي). أسهل طريقة هي تثبيت الوثيقة عموديا بجعلها تستند إلى شاشة الكمبيوتر أو غيرها من الأشياء على الطاولة ثم تثبيت الكاميرا بصورة مقابلة لها لالتقاط صورة للوثيقة. يستحسن أن تستغني عن الفلاش في حال كانت الوثيقة مغلفة بغشاء لامع مثل بعض جوازات السفر ورخص القيادة والهويات. ويمكنك أن تجرب وضع الوثائق بشكل مسطح على الطاولة لتصويرها بتوجيه الكاميرا نحو الأسفل باتجاهها لكن ذلك يستدعي تثبيت يديك جيدا لكي لا تهتز الكاميرا.


التقاط الصور العفوية
لا يزال البعض يقلد صور الأربعينيات من القرن الماضي عندما يجهز عملية التقاط صورة لأشخاص أو لشخص ما، فيطلب منهم وضع يدهم على الخد أو أخذ وضعية مصطنعة (بوز) وغير مريحة مثل سائقي الشاحنات في بعض دول آسيا الوسطى والجنوبية، علما أن أجمل اللقطات أصدقها ويستحسن التقاط الصور في غفلة عن موضوع أو صاحب الصورة سواء كانت مجموعة أو كان شخص محدد أو طفل. وهناك كاميرات تلتقط عدة صور دفعة واحدة Burst Mode مع كل حركة تلتقطها الكاميرا بحيث يمكنك أن تختار من اللقطات العفوية المتعددة.

التقط صورا فنية
سبق أن أوردنا على صفحات حلول ويندوز أن دمج ثلاث صورة لذات المشهد ولكن بإضاءة وتعريض ضوئي متفاوت يقدم نتائج مذهلة باستخدام فوتوشوب الطقم الإبداعي 2 (CS2)
تتعامل كل من الشاشة والطابعة مع الصور على مستوى 8 بت، ولأن صور المدى الديناميكي العالي تقدم صورا بعمق 32 بت فإن برنامج فوتوشوب يرسلها إلى الطابعة بعد تحويل ألوانها إلى نمط 8 بت لكل بكسل. وعند قولنا 8 بت فإن ذلك يعني 8 بت للأقنية الثلاثة لألوان أر جي بي (RGB colour channels) أي 24 بت لكل بكسل
مما يقدم أكثر من مليون لون مشتق مختلف (hues) أي التدرجات اللونية المختلفة.
فقد بدأت استخدامات جديدة للكاميرات الرقمية تجذب الهواة والمحترفين لعمل صور رقمية تستحق وضعها في إطار أو نشرها وإرسالها بالبريد الإلكتروني لإثارة الإعجاب. يكمن السر في هذه التقنية الجديدة في برامج تحرير الصور واسمها المدى الديناميكي العالي H.D.R high dynamic range والتي تنتج مجموعات ألوان أقرب إلى التحف الفنية الشهيرة من كبار الرسامين العالميين كما هو الحال في صور من مشاركات في الموقع: www.flickr.com/groups/hdr
أو موقع http://en.wikipedia.org/wiki/Tone_mapping تقدم هذه التقنية ميزة انتقاء أفضل الألوان والتفاصيل من عدة صور لذات المشهد بعد التقاطها بإعدادات إضاءة مختلفة. ويوفر برنامج أدوبي فوتوشوب بالإصدار الأحدث Creative Suite 2 هذه الميزة لدمج عدة صور في صورة واحدة ويتوفر برنامج مجاني آخر وهو فوتوماتيكس بيسيك photomatix basic من الموقع www.hdrsoft.com لذات المهمة التي تجعل الصور أقرب إلى اللوحات الفنية بل هي تمثيل أكثر شبها بما تراه العين البشرية مقارنة مع ما تلتقطه الكاميرا من تفاصيل محدودة. إذ تعاني الكاميرات الرقمية من قدرة محدودة في التقاط مدى واسع بين التفاصيل المضاءة وتلك العاتمة وكل التدرج بينهما. لنقل مثلا أنك تريد تصوير شخص في غرفة مع مشهد بديع يبدو في النافذة، ستكون النتيجة إما تفاصيل جيدة للغرفة مع تفاصيل مظلمة للخلفية التي تضم المشهد الخارجي أو بالعكس. بالطبع يمكنك تحسين النتيجة قليلا ببرنامج مثل فوتوشوب بجعله يتولى إضفاء بعض الإضاءة في الخلفية عند الحاجة، لكن النتيجة لن تكون ممتازة حتى لو استعنت بالملف الخام raw الذي يقدم تفاصيل أكثر من الملف الاعتيادي للصورة بنسق jpg. يأتي هنا دور المدى الديناميكي العالي إذ يحصد كل فارق في السطوع من خلال التقاط عدة صور بفتحة عدسة مختلفة لكل منها، يتولى البرنامج بعدها استخلاص التفاصيل من كل هذه الصور لتعظيم المدى الديناميكي من المواضع العاتمة والظلال فضلا عن المواضع ذات السطوع الشديد ليجمع هذه في الصورة الناتجة من العملية. يبقى دور مهم لمسند الكاميرا (ترايبود) الذي يضمن عدم الاهتزاز عند التقاط عدة صور للمشهد والذي يفضل أن يكون لعناصر ساكنة. يمكن بعدها التقاط ثلاثة صور مع جعل سرعة الغالق أو معدل فتحة العدسة في كل منها يزيد درجة عن سابقه. وللأسف لا تدعم الطابعات ولا الشاشات الصور التي تقدم مدى ديناميكي عالي إذ لا يمكن تقدير جودتها مباشرة على الشاشة أو عند طباعتها بصورة اعتيادية، بل يجب تعديلها قليلا بتقليص حدتها وتتولى بعض البرامج هذه المهمة بخيارTone mapping .

والمطلوب للحصول على صور من هذا النوع هو:
1- كاميرا رقمية ذات إعدادات يدوية لسرعة الغالق ووضعية التحكم بفتحة العدسة Aperture Priority
2- مسند كاميرا (ترايبود) وهو عنصر ضروري لا يمكن التقاط عدة صورة متماثلة بدون اهتزاز بدونه.
- 3 برنامج دمج الصور مثل أدوبي فوتوشوب كرييتف سويت 2 CS 2- ، أو برنامج فوتوماتيكس

قم بتثبيت الكاميرا على المسند بعد العثور على مشهد ملائم لا يوجد فيه عناصر متحركة وابدأ بالتقاط الصور بإعدادات متدرجة لسرعة الغالق أو فتحة العدسة بحيث يكون لكل لقطة مستوى إضاءة مختلفة أقل أو أكثر بدرجة (ويصطلح لذلك بعبارة Bracketing) أي التقاط عدة صور لنفس المشهد بتعرض ضوئي مختلف. التقط ما بين 3 إلى 5 صور دون تحريك موضع الكاميرا مع ثبات عناصر المشهد ثم نتقل إلى فوتوشوب أو البرنامج المطلوب. وفي فوتوشوب ستجد خيار الدمج Merge to HDR، وذلك من قائمة ملف:
File>Automate>Merge to HDR

وسيطلب منك البرنامج استعراض موضع الصور، حدد ذلك واختر فتحها. وسيستغرق البرنامج بضع دقائق لدمجها معا وليظهر معاينة للملف الناتج الذي سيضم كل العناصر البارزة ضوئيا أو الساطعة highlights ولاستخلاص كل التفاصيل من كل صورة وستتمكن من تحدد السطوع للصورة الناتجة حسب ما تراه مناسبا. وستحصل على صورة بعمق لوني من 32 بت أي لا يمكنك التعامل معها في فوتوشوب ولذلك يمكننك تحويلها إلى عمق 16 بت من خيار Image>Mode>16 Bits/Channel.
حين تحصل على صور بديعة كتلك ستدرك أنك تستحق امتلاك منتجات التقنية وبجدارة لأنك تعرف كيفي الحصول على قدر هام من إمكانياتها الواسعة.


بالطبع لم نقصد بعبارة الاستخدامات القانونية في العنوان سوى الدعابة، ولا ننصح أحد بإساءة استخدام تقنية التصوير لأن العبث المؤذي وانتهاك خصوصية الناس يضر بالجميع.

||**||

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code