الطباعة الجوالة

يفكر الكثير من المستخدمين أن ترك أماكن العمل يعني عدم قدرتهم على القيام بالمهام المكتبية، إلا أن التقنيات الحديثة تقدم حلولا ترسخ مفهوم التواصل كالطباعة أثناء التنقل.

  • E-Mail
الطباعة الجوالة ()
 Nawrez Khalil بقلم  March 27, 2006 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-


|~|second-mobile-printing-phot.jpg|~||~|يفكر الكثير من المستخدمين أن ترك أماكن العمل يعني عدم قدرتهم على القيام بالمهام المكتبية، إلا أن التقنيات الحديثة تقدم حلولا ترسخ مفهوم التواصل كالطباعة أثناء التنقل.

نصائح للطباعة الجوالة:
يعد اقتناء كمبيوتر دفتري الخطوة الأولى قبل الاستعداد للحوسبة الجوالة، وتكتمل الفكرة بإضافة طابعة ليتحول مكتبك إلى مكتب متنقل تأخذه معك افتراضيا أينما ذهبت.
ولحسن الحظ تقوم الشركات المتخصصة بتصنيع الطابعات مثل كانون وهيوليت باكارد بإنتاج طابعات بأبعاد وأوزان خفيفة يمكن حملها بسهولة. كما وتدعم هذه الطابعات الطباعة بالألوان لتكون خيارا مناسبا للمستخدمين كثري التنقل والذين تتطلب طبيعة عملهم البقاء على تواصل مع مكاتبهم وما تحتويه من مهام يتوجب عليهم تنفيذها.
وتؤثر عوامل متعددة على قرار شراء طابعة للطباعة المتنقلة، فالوزن الخفيف يعتبر من أهم العوامل التي يجب التركيز عليها، حيث يفضل ألا يزيد وزن الطابعة عن 2 كيلوغرام، فكلما كان الوزن أكبر كلما زادت صعوبة حمل الطابعة ونقلها من مكان لآخر.
ويجب على المستخدم البحث عن طابعة تدعم بطاريات من نوع أيون الليثيوم لأنها ستوفر الطاقة اللازمة للطباعة حتى وإن كان المصدر الكهربائي غير موجود.
وإذا كنت من محبي السفر برا، وتفكر بطباعة بعض المستندات أثناء رحلتك فلا ضير من شراء وحدة تزويد للطاقة تمكنك من تشغيل الطابعة عبر منفذ الطاقة في سيارتك.
وأخيرا ننصح بالتنبه إلى نوع المنافذ التي تدعمها الطابعة، وتدمج معظم الطابعات المتوفرة في الأسواق منفذا للناقل العام ،USB إلا أن الطرز الحديثة منها توفر دعما لتقنيات لاسلكية مثل بلوتوث والأشعة تحت الحمراء وحتى واي فاي. ومن الطابعات المميزة في الأسواق طابعة كانون من نوع آي 80 i80 والتي توفر طباعة عالية الدقة وتتميز بوزن خفيف لا يتجاوز 1,8 كيلوغرام، كما أنها مزودة ببطارية من نوع ليثيوم آيون ومزود طاقة وكل ذلك بسعر منافس اقتصاديا يبلغ تقريبا 90 دولار. فوحدة شحن البطاريات تعتبر مثالية للمستخدمين المسافرين جوا مثلا، بينما تعتبر وحدة تزويد الطاقة عملية أثناء السفر برا، حيث يمكن وصلها بشاحن السيارة لتوفير الطاقة اللازمة للطباعة. وقد يكون من المفيد حماية الطابعة من الصدمات المحتملة أثناء السفر بوضعها في حقيبة تؤمن غطاء حماية جيد وتساعد المستخدم على حمل الطابعة بسهولة.

إطالة عمر البطارية:
إذا كانت طابعتك تتبنى بطارية من نوع أيون الليثيوم فهناك مجموعة من التدابير التي تساعد على إطالة عمر البطارية والاستفادة القصوى من طاقاتها. فإذا كنت بعيدا عن مصادر الطاقة حاول دائما الطباعة باللونين الأبيض والأسود وتجنب الطباعة الملونة، لأن الطباعة الملونة تستهلك طاقة أكبر لأن رأس الطباعة ينفذ عددا أكبر من الدورات حول منطقة الطباعة للوصول إلى اللون الأفضل.
ويمكن تغيير هذه الإعدادات من سواقات الطابعة وبسهولة.
وللقيام بذلك: توجه إلى قائمة البدء وانقر إعدادات ومن ثم توجه إلى طابعات وأجهزة الفاكس والتي تظهر الطابعات الموصولة إلى الكمبيوتر، انقر نقرا مزدوجا على الطابعة التي تريد تغيير إعداداتها. اختر قائمة ملف Printer file- menu ومن ثم خيارات الطباعة .Printing Preferences ستجد الإعداد المطلوب تحت زر مثل نوعية الطباعة Print Quality على الرغم من اختلاف هذا الخيار من طابعة لأخرى. ويجب الانتباه إلى الدقة التي تريد الطباعة بها لأن ذلك يؤثر على عمر البطارية. وعموما تساعد الطباعة بدقة منخفضة في الحفاظ على عمر البطارية والحبر معا، وكحل وسط يمكنك اختيار الطباعة بدقة متوسطة للجمع بين الدقة المقبولة والمحافظة على عمر البطارية. ومن الحكمة عند طباعة ملفات ضخمة تجزءتها إلى أقسام وطباعة كل واحد منها لوحده لأن طباعة المستندات الضخمة سيؤدي إلى تجميد عمل الطابعة لفترة من الزمن وبالتالي خسارة في طاقة البطارية. وعلى نحو مماثل حاول تجنب طباعة الصور كبيرة الحجم وقم بتصغير دقتها لتخفيض طاقة البطارية المستهلكة وخذ ذلك في الحسبان قبل الانطلاق في رحلتك.
||**||

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code