المترجمون العرب يبدعون على موقع تيد

سارع العديد من المترجمين العرب من مختلف الدول العربية للتبرع بوقتهم لترجمة أشهر المحاضرات التقنية والعلمية على موقع تيد الشهير وذلك بهدف نقل المعلومات ونشرها للاستفادة منها وتوفيرها باللغة العربية لفتح المجال واسعا لاستفادة متصفحي الإنترنت العرب. يمنح هذا الموقع فرصة كبيرة للمترجمين لإثبات مهاراتهم والاستفادة من ذلك عند التقدم إلى عمل. وموقع الابتكارات العلمية والأفكار الرائع ted.com)) شاهده أكثر من 50 مليون على الإنترنت حتى الآن

  • E-Mail
المترجمون العرب يبدعون على موقع تيد ()
 Samer Batter بقلم  September 21, 2009 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


سارع العديد من المترجمين العرب من مختلف الدول العربية للتبرع بوقتهم لترجمة أشهر المحاضرات التقنية والعلمية على موقع تيد الشهير وذلك بهدف نقل المعلومات ونشرها للاستفادة منها وتوفيرها باللغة العربية لفتح المجال واسعا لاستفادة متصفحي الإنترنت العرب. يمنح هذا الموقع فرصة كبيرة للمترجمين لإثبات مهاراتهم والاستفادة من ذلك عند التقدم إلى عمل. وموقع الابتكارات العلمية والأفكار الرائع ted.com)) شاهده أكثر من 50 مليون على الإنترنت حتى الآن. شوهدت مثلا، آخر محاضرة لأحد أساتذة الجامعة من قبل 8 ملايين شخص لتصبح أكثر محاضرة أكاديمية سبق مشاهدتها في التاريخ. وكان اسم ذلك الأستاذ الراحل راندي بوش Randy Pausch بعد أن توقع له الأطباء الموت بعد شهور معدودة فحاول التعبير عن كل خبرات حياته مختصرة في محاضرة ملهمة واحدة! ما الذي قاله فيها؟ ابحث عنه هناك، أو ترجمها لتعرف بنفسك.
يعرض الموقع أفكارا قد تغير العالم وهو يحمل شعار “أفكار تستحق النشر” وهو بالأساس مؤتمر سنوي لتشجيع عرض الأفكار الخلاقة يلقي فيه العديد من العلماء والمفكرين ورواد التقنية والهندسة وحتى الساسة، أفكارا جديدة في محاضرات شيقة تهدف إلى الرقي بنمط الحياة الإنسانية إلى الأفضل.
ومن خلال إفساح المجال أمام ترجمة المحاضرات إلى اللغات الأخرى تمكن عدد من المتطوعين من الشباب والشابات العرب وحتى شركة صخر، (يمكن لأي كان ممن يتقنون الترجمة إلى العربية المساهمة في ذلك)، من كسر حاجز اللغة ليستفيد عدد كبير من متصفحي الإنترنت العرب من هذا الكنز الذي لا يقدر بثمن. ولحسن الحظ سارعت مجموعة من المتطوعين في المملكة العربية السعودية، ( ودبي http://www.tedxdubai.com/) بالعمل على تنظيم مؤتمر TED تحت إسم TEDx Arabia لكنه لا يزال مشروع تطوعي دون أي دعم رسمي أو مؤسساتي.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code