أيه إم دي تحضر منافسا لمعالجات Atom وتتنبأ بموت netbook

كشف ديريك ماير الرئيس التنفيذي لدى AMD أن الشركة تعمل حاليا على تطوير معالجات صغيرة الحجم وتعمل بطاقة منخفضة وتتيح تنفيذ كافة الوظائف، وعلاوة على ذلك فإنها ستتوفر بكلفة أقل من معالجات Atom من إنتل.

  • E-Mail
أيه إم دي تحضر منافسا لمعالجات Atom وتتنبأ بموت netbook ()
 Mothanna Almobarak بقلم  June 8, 2009 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


كشف ديريك ماير الرئيس التنفيذي لدى AMD أن الشركة تعمل حاليا على تطوير معالجات صغيرة الحجم وتعمل بطاقة منخفضة وتتيح تنفيذ كافة الوظائف، وعلاوة على ذلك فإنها ستتوفر بكلفة أقل من معالجات Atom من إنتل.

وأشار ماير إلى أن الكمبيوترات التي ستعتمد على معالجات AMD المنشودة لن تكون من فئة الكمبيوترات الدفترية الصغيرة Netbooks بل ستكون كمبيوترات دفترية حقيقية Notebooks. فمصطلح الكمبيوترات الدفترية الصغيرة Netbooks سينقرض برأي ماير نتيجة لتطور مواصفات الأخيرة وارتفاع سعرها واقترابها شيئا فشيئا من الكمبيوترات الدفترية القياسية، وهو السبب حسب ماير في تطوير معالجات بكلفة منخفضة يمكن الاعتماد عليها في بناء كمبيوترات دفترية قياسية.

وكان الاسم netbook قد أطلق على الكمبيوترات الدفترية الصغيرة التي تعتمد بشكل حصري على معالجات Atom ذات الكلفة المنخفضة والاحتياجات القليلة للطاقة الكهربائية، وهذا ما يفسر نبوءات إيه إم دي بل ربما أمنيتها زوال هذه الفئة من الكمبيوترات.

توفر الشركة حاليا العديد من منصات المعالجة، منها منصة بوما Puma المخصصة للكمبيوترات الدفترية الاعتيادية، بالإضافة إلى منصة تيغريس Tigris التي ستعلن عنها الشركة لاحقا والمخصصة للفئة ذاتها من الكمبيوترات الدفترية. أما فيما ستعلق بالكمبيوترات الدفترية الخفيفة Ultra-Thin فلدى الشركة منصتين مخصصتين لتلك الفئة هما يوكون Yukon وكونغو Congo.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code