مدير "إتش بي" الجديد بالمملكة حريص على الشراكة مع قنوات التوزيع

انضم زياد مرتجى، المدير العام السابق لدى "سيسكو سيستمز" في قطاع شمال أفريقيا والمشرق العربي إلى فريق العمل المحلي لدى شركة "إتش بي" في أسواق المملكة العربية السعودية. ويعتزم مرتجى الاستفادة من النجاحات مع قنوات التوزيع خلال عمله مع عملاق صناعة الشبكات وتوظيف خبرته لدى "إتش بي" في المملكة العربية السعودية، والتي تعتزم الانفصال بأعمالها عن إدارة الشركة الحالية في دبي في وقت لاحق من العام الجاري.

  • E-Mail
مدير "إتش بي" الجديد بالمملكة حريص على الشراكة مع قنوات التوزيع ()
 Imad Jazmati بقلم  April 8, 2009 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


انضم زياد مرتجى، المدير العام السابق لدى "سيسكو سيستمز" في قطاع شمال أفريقيا والمشرق العربي إلى فريق العمل المحلي لدى شركة "إتش بي" في أسواق المملكة العربية السعودية. ويعتزم مرتجى الاستفادة من النجاحات مع قنوات التوزيع خلال عمله مع عملاق صناعة الشبكات وتوظيف خبرته لدى "إتش بي" في المملكة العربية السعودية، والتي تعتزم الانفصال بأعمالها عن إدارة الشركة الحالية في دبي في وقت لاحق من العام الجاري.

وقد أكد المدير التنفيذي الجديد لدى شركة "إتش بي" في المملكة للشركاء المحليين تبنيه سياسة الباب المفتوح، وذلك في ظل مساعيه الحثيثة للتأكيد على أهمية تطوير قنوات التوزيع وما لذلك من دور ضمن استراتيجية شركة التصنيع لتطوير أعمالها المحلية في المملكة.

وعلق قائلا:" أتطلع للعمل بالتعاون مع قنوات التوزيع من خلال تواصل صحي وشفاف. فلطالما كنت مهتما بشركاء قنوات التوزيع خلال فترة عملي مع "سيسكو"، وسأستمر على ذلك بعد انضمامي إلى "إتش بي". فهم الرئة التي نتنفس بها، فنحن بدونهم لن نكون قادرين على إنجاز الأعمال".

ولا يخفي مرتجى حرصه على ترك الباب مفتوحا أمام معيدي البيع والموزعين الراغبين في التواصل معه داخل أسواق المملكة، ناهيك عن توليه مهام قيادة أعمال مجموعة الحلول التقنية، وهي مسؤولية يشرف عليها من يتولى منصب المدير التنفيذي.

وأضاف:" أؤكد لجميع الشركاء أن بابي يبقى مفتوحا لهم، وتركيزي سيكون منصبا على توثيق العلاقات مع قنوات التوزيع، وفي وقت ما، أريد أن يصنفنا الشركاء بأننا الشركة الأفضل عندما يتعلق الأمر بحجم العلاقات في قنوات التوزيع – ليس فقط على صعيد المملكة العربية السعودية بل على مستوى الشرق الأوسط. وأنا على أهبة الاستعداد لخوض هذا التحدي. فأظن أن ما حققناه في "سيسكو" على مر السنوات الأربع الماضية كان جيدا حقا وأرغب بتكرار الكرة مع "إتش بي" من جديد".

ولم يكن مرتجى قد اجتمع بعد بمجموعة شركاء الحلول – وحدة الأعمال المعنية بشؤون وعلاقات الشركاء – إلا أنه يضع ذلك على رأس الأولويات، مؤكدا أنه تم تحديد موعد لاجتماع منتظر.

وفي حين تركزت مطالب شركة التصنيع من المدير التنفيذي المعين في الحفاظ على معدلات النمو، فإنه سيشرف أيضا على عملية الانفصال التدريجي لأعمال الشركة بالمملكة عن إدارتها في دبي، لتغدو كيانا مستقلا مع مطلع السنة المالية القادمة. فبداية من نوفمبر القادم، لن تعتبر أعمال الشركة بالمملكة جزء من "إتش بي" الشرق الأوسط. بل ستعمل كرمكز أرباح مستقل، حيث ستقدم تقاريرها إلى مكتب الشركة في الشرق الأوسط وحوض المتوسط وأفريقيا.

وقد باشرت الشركة العمل التدريجي بهذه الخطة، وكانت البداية مع مجموعة الأنظمة الشخصية، لتمهد بدورها الطريق أمام باقي وحدات أعمال شركة التصنيع لإعادة هيكلة النظام الداخلي وفصل كل المهام المشتركة في غضون الأشهر القادمة بما يتناسب مع التطورات الجديدة.

وأوضح مرتجى قائلا:" لسنا بصدد الإسراع في القيام بذلك لأننا حريصون على إتمام ذلك بطريقة صحيحة، وحماية فريق العمل بضمان إتمام كل الخطوات تماشيا مع سياسات "إتش بي". ولا شك أن هذه الخطوة ستمنحنا مزيدا من التركيز والموارد، كما تعيننا في إبراز مكانة "إتش بي" في السوق. فهذه الخطوة تعني المزيد من الالتزام وبروز أوضح لشركة "إتش بي" في أسواق السعودية".

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code