هل تلحق مايكروسوفت بأبل؟

آمنت مايكروسوفت بالسياسات التسويقية الجديدة التي تقتضي طرح أسماء رنانة على منتجاتها مثلما فعلت أبل في آي فون وريسيرش إن موشن في هواتف بلاك بيري لتطرح على الهواتف التي تعمل بويندوز موبايل اسم "ويندوز فون" Windows Phone.

  • E-Mail
هل تلحق مايكروسوفت بأبل؟ ()
 Mothanna Almobarak بقلم  February 17, 2009 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


آمنت مايكروسوفت بالسياسات التسويقية الجديدة التي تقتضي طرح أسماء رنانة على منتجاتها مثلما فعلت أبل في آي فون وريسيرش إن موشن في هواتف بلاك بيري لتطرح على الهواتف التي تعمل بويندوز موبايل اسم "ويندوز فون" Windows Phone.

وأعلن ستيف بالمر الرئيس التنفيذي لدى مايكروسوفت خلال المؤتمر العالمي للهواتف الجوالة الذي ينعقد حاليا في مدينة برشلونة الإسبانية عن الإصدار 6.5 من ويندوز موبايل الي يقدم حسب مايكروسوفت سهولة أكبر في الاستخدام وتحديث على متصفح الإنترنت الجوال إنترنت إكسبلورر. كما أعلنت الشركة عن سوق برامج ويندوز فون على الويب والذي سيتيح شراء البرامج المتوافقة مع هواتف ويندوز موبايل.

وكشفت مايكروسوفت عن تقنية "مايكروسوفت ريسيت" Microsoft Recite التي تمكن مستخدمي هواتف ويندوز فون من تسجيل الملاحظات صوتيا ومن ثم البحث عن هذه الملاحظات من خلال التحدث بإحدى الكلمات الموجودة في التسجيل. لم تظهر مايكروسوفت هذه التقنية على شكل برنامج نهائي بل وفرت البرنامج للتجريب على هواتف ويندوز موبايل من خلال الموقع http://recite.microsoft.com

وتبخرت مع هذه الإعلانات جميع الإشاعات التي كانت تزعم أن مايكروسوفت تنوي طرح هاتف ذكي يحمل علامتها التجارية بإعلان الشركة نيتها إطلاق بوابة "ماي فون" MyPhone الإلكترونية بهدف توفير مساحة احتياطية على الويب لمحتويات الهواتف التي تعمل بويندوز موبايل، لتلحق ببوابة أوفي Ovi من نوكيا وموبايل مي MobileMe من أبل المخصصتين للغرض ذاته.

تتيح بوابة "ماي فون" لمستخدمي هواتف ويندوز موبايل إنشاء نسخة احتياطية من قوائم الاتصال ودفتر المواعيد وملفات الصور والموسيقى والفيديو والرسائل إلى مساحة تخزين محيمة بكلمة مرور ومستضافة من قبل مايكروسوفت، وبذلك يمكن للمستخدم في حال فقد هاتفه أو غيره نسخ البيانات مجددا إلى الهاتف الجديد. وتوفر هذه البوابة إدارة المواعيد وقوائم الاتصال أو معاينتها عبر متصفح الإنترنت بعد مزامنة البيانات بين الهاتف والموقع، ويمكن اختيار المزامنة التلقائية للبيانات بين الهاتف وبوابة "ماي فون".

من ناحية أخرى يمكن من خلال مساحة التخزين التي توفرها مايكروسوفت مشاركة الصور والفيديو مع الآخرين، ولكن مايكروسوف لا تقدم مبدئيا سوى 200 ميغابايت، وسيتلقى المستخدم رسالة خطأ عند نقل البيانات في حال تجاوز حجمها لذلك الحد، ولن يتم حفظ أي ملف بعد تجاوز حاجز 200 ميغابايت. علما أن بإمكان المستخدم الحصول على مساحة أكبر لقاء أجور دورية.

يمكن الوصول إلى بوابة "ماي فون" مجانا من خلال توصيل الهاتف عن طريق الكابل إلى الكمبيوتر، أو من خلال شبكات الجيل الثالث 3G وهنا يجب الانتباه إلى الكلفة الكبيرة لهذا النوع من الاتصال في منطقتنا حتى الآن. من الغريب أن البوابة لا تتيح نسخ عناوين البريد الإلكتروني والرسائل في حال كان الهاتف مجهز للعمل مع مخدم البريد الإلكتروني مايكروسوفت إكستينج سيرفر.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code