مكالمات أرخص إلى القطاع الجريح

في الوقت الذي يئن فيه أشقاء لنا في قطاع تحت وطأة جحيم تصنعه المقاتلات الحربية الإسرائيلية التي لا تفرق بين رجل أو أمراة أو مسن أو رضيع، كان لا بد أن تمد يد العون العربية بشتى أنواع المساعدة إلى الأخوة الفلسطينيين، وقد جاءت هذه المساعدة من نوع آخر في دولة الإمارات وهي تخفيض على تكاليف المكالمات الهاتفية والرسائل النصية من الإمارات إلى فلسطين ومن قبل مشغلي خدمات الاتصالات في الدولة دو واتصالات.

  • E-Mail
مكالمات أرخص إلى القطاع الجريح ()
 Mothanna Almobarak بقلم  December 31, 2008 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


في الوقت الذي يئن فيه أشقاء لنا في قطاع تحت وطأة جحيم تصنعه المقاتلات الحربية الإسرائيلية التي لا تفرق بين رجل أو أمراة أو مسن أو رضيع، كان لا بد أن تمد يد العون العربية بشتى أنواع المساعدة إلى الأخوة الفلسطينيين، وقد جاءت هذه المساعدة من نوع آخر في دولة الإمارات وهي تخفيض على تكاليف المكالمات الهاتفية والرسائل النصية من الإمارات إلى فلسطين ومن قبل مشغلي خدمات الاتصالات في الدولة دو واتصالات.

فقد أعلنت دو، مزود خدمات الاتصالات المتكاملة في دولة الإمارات العربية المتحدة، احتساب جميع المكالمات الدولية من الإمارات إلى فلسطين بنصف التكلفة (خصم 50%) اعتباراً من اليوم 30 ديسمبر 2008، وذلك لتمكين الأشقاء الفلسطينيين من الاطمئنان على أهلهم في محنتهم والتخفيف من أعبائهم، وذلك يشمل خدمات الهاتف الثابت واختيار مشغل الهاتف الثابت والهاتف المتحرك، ولم تحدد دو تاريخ انتهاء هذه الأسعار المخفضة.

في حين أعلنت "اتصالات" عن تخفيض قيمة جميع المكالمات والرسائل النصية القصيرة الصادرة إلى فلسطين بنسبة تصل إلى 64%، حيث يصبح سعر الدقيقة اعتبارا من اليوم الخميس الموافق للأول من يناير 2009 هو 96 فلسا للدقيقة، و30 فلسا للرسالة النصية القصيرة وذلك على مدار الأربع والعشرين ساعة. يطبق هذا التخفيض على جميع المكالمات الصادرة من الهواتف المتحركة والثابتة وخدمة اختيار "اتصالات" للهواتف الثابتة أيضاً ويستمر حتى نهاية يناير 2009.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code