إنتل تدخل عالم الإلكترونيات الاستهلاكية من أوسع أبوابه

للمرة الأولى في تاريخها تعرض إنتل مجموعة من المعالجات التي تضم بداخلها نظاما كاملا لتشغيلها وتشغيل المكونات المرتبطة بها، وقد تم تصميم هذه المعالجات لتناسب الجيل الجديد من أجهزة الاتصال والاستقبال الخاصة بالتلفزيون، لاسيما المحمولة منها.

  • E-Mail
إنتل تدخل عالم الإلكترونيات الاستهلاكية من أوسع أبوابه ()
 Fadi Ozone بقلم  January 9, 2008 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


للمرة الأولى في تاريخها تعرض إنتل مجموعة من المعالجات التي تضم بداخلها نظاما كاملا لتشغيلها وتشغيل المكونات المرتبطة بها، وقد تم تصميم هذه المعالجات لتناسب الجيل الجديد من أجهزة الاتصال والاستقبال الخاصة بالتلفزيون، لاسيما المحمولة منها.

وتساعد المعالجات الجديدة على الدمج بين تطبيقات وخدمات الإنترنت إلى استخدام التلفزيونات، مما يعني إتاحة تجربة تفاعلية أكثر غنى تكمل بدورها متعة الاستمتاع بالتلفزيون التقليدي.
وقد أطلق على الجهاز الذي سيستخدم المعالجات الجديدة الاسم الرمزي كانمور Canmore، وتقول إنتل عن هذا الجهاز بأنه نظام إلكترونيات استهلاكية ونظام إنترنت.

يجمع الجهاز الجديد بين نواة معالج قوي من فئة معالجات الحاسوب الشخصي مع معالجة للصوت والفيديو عالية الأداء، إذ تدعم محتويات الفيديو عالي الوضوح من نوع 1080p مع صوت محيط عالي الوضوح بنظام 7.1 قناة.

يعمل المعالج الجديد الذي يطلق عليه الاسم الرمزي سيلفرثورن Silverthorne مع طقم رقاقات يطلق عليها الاسم الرمزي بولسبو Poulsbo، ويشكل المعالج مع طقم الرقاقات الجديدة منصة متكاملة تطلق عليها إنتل الاسم منلو Menlow.

وتتوقع إنتل أن يكون هذا الجهاز متوفرا في الأسواق منتصف العام 2008.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code