سيمفونية تؤلم مايكروسوفت!

أطلقت أي بي إم طقم أوفيس مجاني باسم أي بي إم لوتس سيمفوني على الموقع : ibm.com/lotus/symphony يقدم الطقم برامج معالجة الكلمات والجداول الإلكترونية والعروض التوضيحية وهو مجاني بالكامل رغم أنه لا يزال في مرحلة بيتا. تشابه هذه ما يقدمه طقم لوتس نوتس 8 وتعمل في ويندوز ولينوكس وتدعم نسق الوثائق المفتوحة وأنساق مايكروسوفت أوفيس وقابلية التصدير لملفات بي دي إف. يتطلب التنزيل إجراء عملية تسجيل في الموقع يمكن الانتهاء منها في دقائق قليلة ويشترط استخدامالبريد الإلكتروني كاسم للمستخدم user name. لتبدأ بعدها عملية تنزيل الطقم الذي يبلغ حجمه 134 ميغابايت. والمعروف أن أي بي إم تقدم برامج لوتس للشركات وهي تنافس ما لدى مايكروسوفت مثل برامج البريد والعمل التعاوني. لكن ما تقدمه حاليا يرتكز على تحالف المصادر المفتوحة أوبن أوفيس OpenOffice.org، الذي يستند إلى طقم ستار أوفيس الألماني الذي اشترته صن مايكرسيستمز عام 99. وكرست أي بي إم 33 مهندس برمجة للعمل في هذا المشروع الذي يتوقع أن يشكل تهديدا قويا لمايكروسوفت نظرا لمكانة آم بي إم القوية بين الشركات وسمعتها المعروفة على النقيض من ما هو متوفر من عناصر قوة لطقم أوبن أوفيس.

  • E-Mail
سيمفونية تؤلم مايكروسوفت! ()
 Samer Batter بقلم  September 18, 2007 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


أطلقت أي بي إم طقم أوفيس مجاني باسم أي بي إم لوتس سيمفوني على الموقع :
ibm.com/lotus/symphony
يقدم الطقم برامج معالجة الكلمات والجداول الإلكترونية والعروض التوضيحية وهو مجاني بالكامل رغم أنه لا يزال في مرحلة بيتا. تشابه هذه ما يقدمه طقم لوتس نوتس 8 وتعمل في ويندوز ولينوكس وتدعم نسق الوثائق المفتوحة وأنساق مايكروسوفت أوفيس وقابلية التصدير لملفات بي دي إف. يتطلب التنزيل إجراء عملية تسجيل في الموقع يمكن الانتهاء منها في دقائق قليلة ويشترط استخدامالبريد الإلكتروني كاسم للمستخدم user name. لتبدأ بعدها عملية تنزيل الطقم الذي يبلغ حجمه 134 ميغابايت. والمعروف أن أي بي إم تقدم برامج لوتس للشركات وهي تنافس ما لدى مايكروسوفت مثل برامج البريد والعمل التعاوني. لكن ما تقدمه حاليا يرتكز على تحالف المصادر المفتوحة أوبن أوفيس OpenOffice.org، الذي يستند إلى طقم ستار أوفيس الألماني الذي اشترته صن مايكرسيستمز عام 99. وكرست أي بي إم 33 مهندس برمجة للعمل في هذا المشروع الذي يتوقع أن يشكل تهديدا قويا لمايكروسوفت نظرا لمكانة آم بي إم القوية بين الشركات وسمعتها المعروفة على النقيض من ما هو متوفر من عناصر قوة لطقم أوبن أوفيس.
أما نسق أوبتن دوكيومنت OpenDocument فهو معيار هام يضمن فتح الملفات دون الحاجة للبرامج التي تم توليد ذات الملفات فيها لأنه يعتمد لغة الإنترنت أي لغزة الترميز القابلة للتوسع XML التي تتيح أيضا الاتصال التلقائي بين الأنظمة، فمثلا، بعد توليد جدول بأسعار سلع معينة يتم تعديل هذه الأسعار في الملف تلقائيا من موقع الإنترنت الخاصة بها دون تدخل المستخدم نفسه.
هناك ناحية هامة أخرى وهي قدرة سيمفوني على التعامل مع ملفات بنسق مايكروسوفت وورد وإكسل لكن قد تضيع بعض مزايا التنسيق الأصلي لملفات وورد مثل نوع الخط وبعض التنسيقات الأخرى. وبعد أن تعزز معسكر الوثيقة المفتوحة OpenDocument ليضم كل من صن وغوغل وأي بي إم، هل ستقصي كل هذه مايكروسوفت أوفيس عن الصدارة فعلا أم أن المعركة صعبة جدا وستستغرق وقتا طويلا؟
(ونختبر الطقم حاليا رغم أن دعم اللغة العربية فيه محدود جدا ولا يبشر بالخير للمستخدمين العرب.)

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code