أخيرا، التلفزيون يغزو الإنترنت

مع بزوغ شمس الصباح وتشغيل التلفزيون قد تسمع صوت المذيع المريع، مع صوت الخلفية لقطيع بقر، قائلا :" عزيزي مربي الأبقار..." أو تشاهد حيوانا شرسا يلتهم جيفة رهيبة، وتقول لنفسك لا بد أن بعض العاملين في محطات التلفزيون قد أصيبوا بفقدان الشعور ونسوا أجمل صباح تفتتحه الرائعة فيروز. تخيل أن تشاهد برنامجك المفضل وقتما تشاء وفي أي مكان. هذا ما تقدمه الإنترنت للتلفزيون ألا وهي ميزة التوفر عند الطلب ووقتما تشاء. وهذا ما ينوي مطورو برنامج سكايب Skype أن يقدموه بعد أن امتلأت جيوبهم بملايين الصفقة التي باعوا فيها خدمة وبرنامج سكايب لشركة إي باي. فهم لم يركنوا إلى أمجادهم بل هاهم يهاجمون قلعة التلفزيون العصية التي تترصد بها مخاوف انتهاك حقوق الملكية الفكرية وذلك استنادا إلى مبدأ المشاركة قرين لقرين peer-to-peer.

  • E-Mail
أخيرا، التلفزيون يغزو الإنترنت ()
 Samer Batter بقلم  December 18, 2006 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


مع بزوغ شمس الصباح وتشغيل التلفزيون قد تسمع صوت المذيع المريع، مع صوت الخلفية لقطيع بقر، قائلا :" عزيزي مربي الأبقار..." أو تشاهد حيوانا شرسا يلتهم جيفة رهيبة، وتقول لنفسك لا بد أن بعض العاملين في محطات التلفزيون قد أصيبوا بفقدان الشعور ونسوا أجمل صباح تفتتحه الرائعة فيروز.
تخيل أن تشاهد برنامجك المفضل وقتما تشاء وفي أي مكان. هذا ما تقدمه الإنترنت للتلفزيون ألا وهي ميزة التوفر عند الطلب ووقتما تشاء. وهذا ما ينوي مطورو برنامج سكايب Skype أن يقدموه بعد أن امتلأت جيوبهم بملايين الصفقة التي باعوا فيها خدمة وبرنامج سكايب لشركة إي باي. فهم لم يركنوا إلى أمجادهم بل هاهم يهاجمون قلعة التلفزيون العصية التي تترصد بها مخاوف انتهاك حقوق الملكية الفكرية وذلك استنادا إلى مبدأ المشاركة قرين لقرين peer-to-peer.
يختبر حاليا قرابة 6000 مشترك هذه الخدمة التي تحمل اسم مشروع فينيسيا. ووفقا لما تورده صحيفة فايننشيال تايم فإن جودة الفيديو كانت عالية وبالقياس الكامل لشاشة الكمبيوتر. ويقول مطورو الخدمة إنها ستتوفر خلال أشهر لمن لديه اتصال سريع بالإنترنت أي مشتركي الموجة الواسعة. تعتمد الخدمة على تقنية تلفزيون بروتوكول الإنترنت وهي تمثل نوعا جديدا من أساليب تقديم المحتوى والفيديو تحديدا على الويب، فهي ليست خدمة تنزيل بل توصيل مباشر switched video service بالاعتماد على بروتوكول الإنترنت من قبل شركات الاتصالات. وبينما يتولى التلفزيون عادة توليف الأقنية التلفزيونية يجري التوليف على الإنترنت عبر خادم خاص لذلك وعند طلبك لقناة تلفزيونية على الإنترنت تتولى الشبكة توجيه بث تلفزيون القناة إلى وصلتك السريعة بالإنترنت، حيث تتطلب تقنيات الضغط الحالية بالوضوح العادي سرعة اتصال بسعة من حوالي 4 ميغابت بالثانية بينما يحتاج محتوى الفيديو أو التلفزيون عالي الوضوح إلى سعة من 16 إلى 20 ميغابت بالثانية. وباستخدام تقنيات الضغط الأحدث لمعيار MPEG4 فإن متطلبات سعة الموجة تقل إلى النصف أي 2 ميغابت بالثانية و8 إلى 10 ميغابت بالثانية للمحتوى عالي الوضوح.لكن جماعة سكايب لهم كلام آخر مع هذه الأرقام النظرية وسيكشفون ابتكاراتهم الجديدة قريبا .

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code