قرصنة البرامج بين المبررات والضرورات

توجهنا ببعض الأسئلة حول قرصنة البرامج إلى السيد جواد الرضا، نائب رئيس جمعية منتجي برامج الكمبيوتر التجارية لاستكشاف بعض جوانب قرصنة البرامج في المنطقة العربية:

  • E-Mail
قرصنة البرامج بين المبررات والضرورات ()
 Samer Batter بقلم  November 2, 2006 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


1- كيف تؤثر قرصنة البرامج على تطور قطاع البرمجيات في المنطقة العربية؟

يشهد قطاع تكنولوجيا المعلومات في المنطقة العربية تطورات كيبرة وشاملة نتيجة لتوفر كافة العوامل والمتطلبات الأساسية لها والتي تتنوع بين الكفاءات البشرية المتميزة والبنى التحتية عالية الجودة. وتشكل حملات صون حقوق الملكية الفكرية حافزاً رئيسياً لدفع عجلة الابتكار والتفوق لدى المطورين والمبرمجين في هذا القطاع. وتلتزم بدورنا في جمعية منتجي برامج الكمبيوتر التجارية بطرح العديد من المبادرات وتنظيم الفعاليات الهادفة إلى المحافظة على حقوق الملكية الفكرية. كما أننا ندعو السلطات المتخصصة في المنطقة إلى اتخاذ خطوات جدية لتهيئة أجواء ملائمة لقطاع مطوري البرمجيات ومواقع الإنترنت على حد سواء وحماية حقوقهم ومصالحهم وايقاف هجرة الموارد البشرية العربية إلى البلدان المتقدمة والذين يثبتون عن قدراتهم ومواهبهم في بيئة تحفظ لهم حقوقهم الفكرية.

2- هناك قطاعات كثيرة تعاني من قرصنة منتجاتها مثل الصيدلة والإلكترونيات ... إلخ. كيف تمكنتم من تجنيد الحكومات لصالح حماية منتجات البرامج ولم يحصل شيء مع منتجات الأدوية التي تهدد مخاطرها بالموت؟

تبذل الجهات الحكومية المختصة في المنطقة جهوداً كبيرة على كافة الأصعدة لمكافحة القرصنة بمختلف أشكالها. ويعتبر تشكيل جمعيات متخصصة في هذا المجال من أكثر السبل فعالية لمكافحة القرصنة. ونحرص على التعاون مع الشركات الأعضاء في الجمعية والتنسيق مع الحكومات بشكل مستمر وإقامة حملات توعية وتدريب للكوادر المسؤولة في الجهات الحكومية المختصة بتطبيق قوانين الملكية الفكرية. ونحقق نتائج إيجابية لجهة تعزيز الوعي العام بأهمية استخدام برامج أصلية وتأثير عمليات القرصنة على الإقتصاد بشكل عام. وما كانت هذه النتائج الإيجابية قد تحققت لولا وعي الحكومات بأهمية صون حقوق الملكية الفكرية لمطوري البرمجيات، الأمر الذي يقود إلى استقطاب استثمارات أجنبية هائلة ودفع عجلة النمو الاقتصادي والاجتماعي.


3- هل هناك توازن في فرض العقوبات ومعدل القرصنة في دول الشرق الأوسط؟ فمثلا في بلد تبلغ فيه القرصنة 50% لم تحدث أي عملية مداهمة بينما كان هنا تشديد في دول ذات معدل أقل؟

تشكل حملات مكافحة قرصنة البرامج التي تطلقها الدول تحفيزاً للمطورين والمبدعين في مجال البرمجيات مما يساهم بإدخال الدول في النظام الاقتصادي المعاصر، الذي تعتبر البيئة الاقتصادية والاجتماعية الآمنة والمستقرة إحدى أهم متطلباته. ويعد معدل قرصنة البرمجيات أحد مقاييس الاستقرار الاقتصادي والبيئة الرقمية الآمنة. وندعو الدول العربية إلى تنسيق تشريعاتها فيما يتعلق بالقوانين المطبقة في مجال الملكية الفكرية. وتتضمن تشريعات الدول العربية قواعداً قانونية من شأنها المساهمة في تعزيز حماية الحقوق الفكرية. ويكمن التفاوت بين الدول العربية في تطبيق العقوبات الصارمة التي تردع مرتكبي جرائم القرصنة.

4- ألا ترى أن مراقبة الحدود في لبنان وفحص الأقراص المدمجة لكشف البرامج التي ولدت الملفات فيها هو إزعاج مبالغ فيه؟
(لم نحصل على إجابة لهذا السؤال بانتظار الجهة المعنية في لبنان)

5- يتهمونكم أنكم مايكروسوفت وهناك تغاض عن قرصنة برامج عربية من شركات أخرى غير مايكروسوفت، فما هو ردكم؟ خصوصاً أن هناك حالات معروفة جداً يتم فيها سطو مكشوف على برامج وخطوط عربية دون أن تتصرفوا تجاهها؟

تعتبر مايكروسوفت أحد أعضاء جمعية منتجي برامج الكمبيوتر التجارية وهي من أكثر الشركات التي تتكبد خسائر فادحة بسبب القرصنة. وإلى جانب مايكروسوفت هناك عدد كبير من الأعضاء في الجمعية من الشركات العالمية. كما انضم للجمعية العديد من الشركات العربية من معظم دول المنطقة. وتعنى الجمعية بحماية حقوق الملكية الفكرية لهذه الشركات الأعضاء ولقطاع البرمجيات بشكل عام. ولا تعنى الجمعية بشكل مباشر بالحالات الخاصة. وندعو كافة الشركات العربية إلى الانضمام إلى الجمعية والحصول على العضوية والتعاون لتخفيض القرصنة وصون حقوقها الفكرية.

6- هناك من يشكك بالأرقام التي توردونها لتقديرات خسائر قطاع البرامج ويقول أنها تتضمن مبالغة كبيرة فما هي البيانات التي تستندون إليها؟

تعتمد جمعية منتجي برامج الكمبيوتر التجارية كل عام على دراسة مستقلة تعدّها "إنترناشيونال داتا كوربوريشين" (IDC)، إحدى المؤسسات العالمية الرائدة في مجال أبحاث وتوقعات السوق في عالم تكنولوجيا المعلومات. وتقوم هذه المؤسسة باتباع طريقة علمية وحسابية متطورة جداً تأخذ بعين الاعتبار عدة جوانب تدلّ على نسبة القرصنة. ويشير الرسم البياني التالي إلى تفاصيل الطريقة المتبعة للوصول إلى معدل القرصنة.

7- ما هو دوركم في حل مشكلة القرصنة لناحية توازن سعر البرامج مع القدرة الشرائية في الدول النامية، حيث لا يعقل دفع ثمن برامج تفوق سعر الكمبيوتر نفسه. وألا ترى أن ذلك يعيق انتشار تقنية المعلومات والإنترنت في تلك الدول الفقيرة؟

تطلق جمعية منتجي برامج الكمبيوتر التجارية العديد من المبادرات الرامية إلى إتاحة أسعار مقبولة للبرمجيات للطلاب والمدارس والجامعات والشركات والمجتمع بأكمله. ونعمل بجهد مع الشركات الأعضاء في جمعيتنا للوصول إلى أسعار مناسبة للقدرة الشرائية. وفي ضوء انتشار تقنية المعلومات والانترنت في كافة دول المنطقة، تساهم حملات صون حقوق الملكية الفكرية في حماية الناتج الفكري، ما يشكل حافزاً على الإبداع لمطوري البرمجيات.ويعاد استثمار جزء كبير من العوائد التي تجنيها مبيعات البرمجيات في مجال البحث والتطوير بغية تحديث هذه البرمجيات وتطوير برمجيات متقدمة. وبهذه الطريقة تقوم هذه الشركات بتطوير قطاع تكنولوجيا المعلومات.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code