يوسيداج يطوي الصفحة مع "إمبا"

أكد سافاس يوسيداج، نائب الرئيس لدى شركة "إمبا" للتوزيع وفي حديث حصري إلى مجلة تشانل الشرق الأوسط عزمه الانتقال للعمل لدى شركة أخرى بعد أن قضى عقده الأخير مع شركة التوزيع الإقليمية. وأوضح يوسيداج في رسالة بالبريد الإلكتروني بقوله:" لقد قررت إنهاء عملي مع شركة التوزيع بعد خدمة امتدت لأكثر من أحد عشر عاما ومنذ عام 1995 حين انضممت لها كمتدرب". وأضاف:" سأعلم الشركات بوجهتي التالية في وقت لاحق الأسبوع المقبل".

  • E-Mail
يوسيداج يطوي الصفحة مع "إمبا" ()
 Imad Jazmati بقلم  October 18, 2006 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


أكد سافاس يوسيداج، نائب الرئيس لدى شركة "إمبا" للتوزيع وفي حديث حصري إلى مجلة تشانل الشرق الأوسط عزمه الانتقال للعمل لدى شركة أخرى بعد أن قضى عقده الأخير مع شركة التوزيع الإقليمية.

وأوضح يوسيداج في رسالة بالبريد الإلكتروني بقوله:" لقد قررت إنهاء عملي مع شركة التوزيع بعد خدمة امتدت لأكثر من أحد عشر عاما ومنذ عام 1995 حين انضممت لها كمتدرب". وأضاف:" سأعلم الشركات بوجهتي التالية في وقت لاحق الأسبوع المقبل".

ويأتي قرار يوسيداج بترك العمل لدى "إمبا" وسط تغييرات متلاحقة تجريها شركة التوزيع الإقليمية في ظل عمليات إعادة هيكلة داخلية. وقد أسفرت هذه التغييرات عن ترقية نفيسة مامي إلى منصب مدير التسويق، وأسندت مهام نائب مدير التسويق إلى عمران خان، في حين سيتولى سامح كيالي القيام بمهام نائب المدير للمبيعات لدى "إمبا" فيما يتعلق بأعمال التوزيع الموجهة لقطاع التجزئة.

وكانت "إمبا" قد حلت في المرتبة الثانية عشرة على لائحة أقوى شركات التوزيع للعام 2006 والتي نشرتها مجلة تشانل سابقا، وهي قائمة ترصد ترتيب شركات التوزيع بالنظر إلى حجم عائداتها. وقد زعمت الشركة أن عائداتها بلغت 107 مليون دولار للعام 2005، وقد شملت أعمالها أسواق الشرق الأوسط وشمال أفرقيا ودول اتحاد الكومنولث المستقلة.

وقد شهدت أعمال "إمبا" تطورا ملحوظا خلال السنوات القليلة الماضية، ونجحت في إطلاق أعمالها محليا في دبي والرياض وجدة ومصر، كما تمكنت من إضافة عدد من المنتجات الجاهزة إلى مكونات الكمبيوتر التي توزعها، كما حازت حقوق التوزيع لكمبيوترات "أسوس" الدفترية في أسواق السعودية إضافة إلى توزيع شاشات "فيليبس" في المنطقة.

وتحظى أسواق شمال أفريقيا بأهمية استراتيجية وتركيز شركة "إمبا"، لا سيما وأن شركة التوزيع الإقليمية تسعى إلى إضافة حقوق التوزيع لمعالجات "إنتل" لتشمل أسواق الجزائر وليبيا أيضا. يعمل لدى الشركة حوالي 70 موظفا، وتمتلك حضورا قويا في أسواق دول اتحاد الكومنولث المستقلة.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code