أداة برمجية جديدة لتسريع عمل البرامج

تعمل إنتل على تطوير برنامج موجه للمبرمجين يساعدهم على تقسيم العمل في البرنامج بين نوى المعالج المتعددة، وهذا بدوره يؤدي إلى تسريع عمل البرنامج. وتطلق إنتل على الأداة الجديدة اسم Threading Building Blocks، وهي تعتمد على لغة البرمجة سي بلس بلس لتوزيع التعليمات البرمجية لكل برنامج وتنفيذها بشكل متواز بين نوى المعالج المختلفة معا على التوازي.

  • E-Mail
أداة برمجية جديدة لتسريع عمل البرامج ()
 Fadi Ozone بقلم  August 28, 2006 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


حققت المعالجات متعددة النوى نجاحا كبيرا في الأسواق لما حققته من زيادة عالية في الأداء مع التوفير في استهلاك الطاقة الكهربائية، ومع ذلك تبقى بعض البرامج قاصرة عن استغلال قدرات المعالج متعدد النوى، ويعود ذلك إلى آلية تنفيذ التعليمات البرمجية والتي تتم غالبا بشكل متسلسل.
وفي إطار ذلك تعمل إنتل على تطوير برنامج موجه للمبرمجين يساعدهم على تقسيم العمل في البرنامج بين نوى المعالج المتعددة، وهذا بدوره يؤدي إلى تسريع عمل البرنامج.
وتطلق إنتل على الأداة الجديدة اسم Threading Building Blocks، وهي تعتمد على لغة البرمجة سي بلس بلس لتوزيع التعليمات البرمجية لكل برنامج وتنفيذها بشكل متواز بين نوى المعالج المختلفة معا على التوازي.
وستدعم الأداة الجديدة البرامج التي تعتمد على البيئة 64 بت، كما ستدعم التطبيقات التي تعتمد على نظام التشغيل لينوكس إضافة إلى ويندوز.
وقد طورت الكثير من الشركات برامجها لتتوافق بشكل أكبر مع المعالجات متعددة النوى، ومن هذه الشركات أدوبي التي أعادت تصميم برنامج معالجة الفيديو Premier 2.0 للاستفادة بشكل أكبر من قدرات النوى المعالجات متعددة النوى. وفي حين أن تعديل البرامج الموجودة لتعتمد بشكل أكبر على معالجة المهام بشكل متواز هو أمر صعب فإن الاعتماد على الأداة الجديدة من إنتل سيسهل المهمة ويفتح الباب على مصراعيه لتحقيق مستويات غير مسبوقة من الأداء.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code