بازان ينضم إلى "دل"، وزيادة خلفا له لدى "إتش بي"

تستعد وحدة أعمال "دل" في الشرق الأوسط لانضمام حازم بازان، مدير مجموعة شركاء الحلول السابق لدى "إتش بي" ، بعد أن كان الأخير استقال من منصبه خلال يوليو الماضي. وستكشف الشركة عن تفاصيل التعيين والمهام الموكلة إلى بازان رسميا خلال الأسبوع الجاري. ويأتي تعيين بازان، الذي تأكد على لسان متحدث من شركة إدارة العلاقات العامة للشركة، ليؤكد التزام واهتمام شركة التصنيع بقنوات التوزيع لمنتجاتها في أسواق المنطقة.

  • E-Mail
بازان ينضم إلى "دل"، وزيادة خلفا له لدى "إتش بي" ()
 Imad Jazmati بقلم  August 15, 2006 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


تستعد وحدة أعمال "دل" في الشرق الأوسط لانضمام حازم بازان، مدير مجموعة شركاء الحلول السابق لدى "إتش بي" ، بعد أن كان الأخير استقال من منصبه خلال يوليو الماضي. وستكشف الشركة عن تفاصيل التعيين والمهام الموكلة إلى بازان رسميا خلال الأسبوع الجاري.

ويأتي تعيين بازان، الذي تأكد على لسان متحدث من شركة إدارة العلاقات العامة للشركة، ليؤكد التزام واهتمام شركة التصنيع بقنوات التوزيع لمنتجاتها في أسواق المنطقة.

وتشتهر "دل" عالميا بتعاملها المباشر مع العملاء حول العالم، إلا أن الأمر لا يبدو كذلك في أسواق الشرق الأوسط حيث تعتمد الشركة نموذج بيع غير مباشر من خلال عدد من الموزعين ومعيدي بيع القيمة المضافة وبائعي التجزئة، وهو النموذج الذي يبدو أكثر نجاحا في أسواق المنطقة.

وفي حديث سابق لمجلة تشانل العربية كان بازان قد أكد إقدامه على اتخاذ هذا القرار الشخصي بعد أن وجد التحديات ليست كافية مع "إتش بي"، وقال:" كان لا بد من التفكير والبدء بالبحث عن تحديات جديدة في هذا المجال". لكنه أكد بقاءه في أسواق تقنية المعلومات في دبي.

من جهتها أسندت "إتش بي" مهام إدارة مجموعة شركاء الحلول في الشرق الأوسط إلى سليم زياده الذي شغل مؤخرا منصب مدير فئة لمجموعة الأنظمة الشخصية في الشرق الأوسط.

وفي الوقت الذي يعمل زيادة تحت إشراف أنيل غاندي، المدير العام لمجموعة الأنظمة الشخصية، سيتعاون زيادة مع كل من مجموعة التصوير والطباعة الرقمية ومجموعة الأنظمة التقنية و مجموعة الأنظمة الشخصية بالإضافة إلى مجموعة شبكات "إتش بي" وProcurve لتعزيز نمو أعمال "إتش بي" من خلال شركاء التوزيع المتعددين.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code