حصريا لتشانل العربية: سامر السيد إلى فوجيتسو سيمنز

أكد سامر السيد في حديث خاص لمجلة تشانل العربية انتقاله للعمل لدى شركة "فوجتسو سيمنز"، أحدى الشركات المنافسة لشركة "توشيبا" التي عمل لديها مديرا للمبيعات والتسويق في السعودية قبل أن يستقيل منها مؤخرا ليتولى مهام المبيعات لدى الأولى في نفس السوق. ويمتلك السيد خبرة طويلة في التعامل مع السوق السعودية، نجح من خلال منصبه السابق لدى قسم أنظمة الكمبيوتر في "توشيبا الخليج" في تطوير أعمال الشركاء من الموزعين وزيادة حجم أعمال قنوات التوزيع لدى الشركات العالمية التي عمل لديها.

  • E-Mail
حصريا لتشانل العربية: سامر السيد إلى فوجيتسو سيمنز ()
 Imad Jazmati بقلم  July 12, 2006 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


أكد سامر السيد في حديث خاص لمجلة تشانل العربية انتقاله للعمل لدى شركة "فوجتسو سيمنز"، أحدى الشركات المنافسة لشركة "توشيبا" التي عمل لديها مديرا للمبيعات والتسويق في السعودية قبل أن يستقيل منها مؤخرا ليتولى مهام المبيعات لدى الأولى في نفس السوق. ويمتلك السيد خبرة طويلة في التعامل مع السوق السعودية، نجح من خلال منصبه السابق لدى قسم أنظمة الكمبيوتر في "توشيبا الخليج" في تطوير أعمال الشركاء من الموزعين وزيادة حجم أعمال قنوات التوزيع لدى الشركات العالمية التي عمل لديها.

وفي رد على استفسار حول الدوافع وراء هذا القرار قال السيد:" لقد قمت بمهمتي في شركة "توشيبا" من خلال تحقيق الأهداف المطلوبة من تطوير أعمال الموزعين وزيادة حجم المبيعات والارتقاء بها إلى مستويات قياسية، وذلك بشهادة الموزعين وأرقام مؤسسة "آي دي سي" للأبحاث".

كما أثنى السيد على أداء "توشيبا" مؤكدا أن لكل شركة سياسة معينة تطبق بنفس الصورة تقريبا في جميع أنحاء العالم، وهي تعكس طريقة التعامل مع الموزعين والعملاء، وتصب في جميع الحالات في صالح المستهلك إن كان ذلك في مجال الخدمة لفترة ما قبل أو بعد البيع أو في صورة عروض خاصة وأسعار مناسبة. وفي تعليق على الشراكة مع "آي تو" قال السيد:" تعتبر هذه الشراكة استراتيجية وفريدة من نوعها خاصة أن "آي تو" تعد من كبار موزعي الهواتف الجوالة من خلال العدد الهائل لنقاط البيع المنتشرة في المنطقة، مما يمنح المنتجات فرصة لبلوغ شريحة أكبر".

جدير بالذكر أن السيد كان من بين فريق "إتش بي" الذي أشرف على إنشاء مصنعها المحلي في السعودية.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code