سخية كالمطر

قابلت عددا من الناس ممن يخشون من التقنية فقالوا إن معنى كلمة google هو الشيطان أو أنه مجرم اسرائيلي، لكن يبدو أن الحقيقة أطرف من ذلك، ففي سنة 1939 سرق عالم رياضيات اسمه إدوارد كازنر من جامعة كولمبيا كلمة سمعها من ابن أخيه Siriotta ذي التسعة أعوام، ليستخدمها لتمثيل العدد (10 أس 100) أو 10 قوة 100 ( أو واحد متبوعا بمئة صفر). حصل ذلك حين سأل العالم ابن أخيه كيف يمكن أن تقول كلمة لوصف رقم كبير جدا فأجاب الصغير غوغول'Googol'. (ويقر موقع غوغل بذلك ويذكر اسم الطفل Siriotta.

  • E-Mail
سخية كالمطر ()
 Samer Batter بقلم  July 3, 2006 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


قابلت عددا من الناس ممن يخشون من التقنية فقالوا إن معنى كلمة google هو الشيطان أو أنه مجرم اسرائيلي، لكن يبدو أن الحقيقة أطرف من ذلك، ففي سنة 1939 سرق عالم رياضيات اسمه إدوارد كازنر من جامعة كولمبيا كلمة سمعها من ابن أخيه Siriotta ذي التسعة أعوام، ليستخدمها لتمثيل العدد (10 أس 100) أو 10 قوة 100 ( أو واحد متبوعا بمئة صفر). حصل ذلك حين سأل العالم ابن أخيه كيف يمكن أن تقول كلمة لوصف رقم كبير جدا فأجاب الصغير غوغول'Googol'. (ويقر موقع غوغل بذلك ويذكر اسم الطفل Siriotta.
وأصدر ذلك العالم كتابا حقق أفضل المبيعات وقتها هو Mathematics and the Imagination،
وشرحت صحيفة نيويورك تايمز عام 1955 في نعيها لعالم الرياضيات كازنر كلمة غوغل googol بأنها أكثر من حبات المطر التي تهطل فوق المدينة خلال قرن كامل أو عدد حبات الرمال على شاطئ مقفر قرب المدينة.
لكن تلك الكلمة المسروقة من طفل تعرضت للسرقة ثانية على يد مؤسسي محرك بحث أصبح الأشهر تحت اسم الكلمة بعد تعديلها قليلا لتصبح Google وتكون من أهم شركات البحث على الإنترنت فضلا عن جعلها مرادفا لعملية البحث. أما آخر المستجدات فهو مطالبة عائلة ذلك العالم الرياضي "اللص" بحصة من ثروة غوغل التي ستنتج عن بيع الإصدار العام IPO لأسهم غوغل. وتكمن المشكلة أن الكلمة لم تعد تشير لعالم الرياضيات الذي استخدمها أول مرة بل إلى محرك البحث الذي حصل لقاء بيع أسهمه قرابة 4 مليارات دولار فقط لا غير، اللهم لا حسد ولا "ضيقة عين"، ولكن عالم الرياضيات يستحق حصته وفقا لحفيدته بيري فليشر، والتي هي بالمصادفة المحامية المختصة بقضايا التعويضات.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code