أجهزة عرض إبسون تستهدف قطاع التعليم

تتطور أساليب وتقنيات التعليم بشكل كبير وأصبحت تدمج تقنيات متطورة تساعد الطلاب على فهم الدروس واستيعابها. وفي هذ السياق، أعلنت شركة إبسون عن طرحها لمجموعة جديدة من أجهزة العرض الرقمي المناسبة لقطاع التعليم والأعمال بنفس الوقت.

  • E-Mail
أجهزة عرض إبسون تستهدف قطاع التعليم ()
 Nawrez Khalil بقلم  February 5, 2006 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


تتطور أساليب وتقنيات التعليم بشكل كبير وأصبحت تدمج تقنيات متطورة تساعد الطلاب على فهم الدروس واستيعابها. وفي هذ السياق، أعلنت شركة إبسون عن طرحها لمجموعة جديدة من أجهزة العرض الرقمي المناسبة لقطاع التعليم والأعمال بنفس الوقت.

يوفر الجهاز إي. أم. بي-62 " EMP-62 "دقة عرض مميزة تبلغ 800×600 بكسل تعتبر مثالية في الشروح التوضيحية والبرامج التعليمية. ويعتبر الجهاز إي. أم. بي-82 " EMP-82" بدقته البالغة 780×1024 بكسل جيدا لاستخدامه في عرض الملفات ذات التفاصيل الدقيقة مثل ملفات إكسل بما تتضمنه من أرقام وبيانات كثيرة.

يدعم الجهازان تقنية التصحيح الأفقي الآلية Automatic Vertical Keystone والتي تمكّن المستخدم من المحافظة على دقة العرض طيلة فترة العرض. ويمكن وصل الجهازين بمجموعة كبيرة من الأجهزة عن طريق كابلات، كما تم تزويد الطرازين بمنافذ لإضافة خمسة مكبرات صوت لمزيد من المتعة أثناء المشاهدة.

وعن أهمية جهازي العرض الجديدين من إبسون، يتحدث خليل الدلو، مدير عام شركة "إبسون الشرق الأوسط" قائلا : "تستهدف أجهزة "إي. أم. بي-62" و"إي. أم. بي-82" للعرض الضوئي، المتميزة بجودتها العالية وتكلفتها المدروسة، عملاءنا في قطاعي التعليم والأعمال في منطقة الشرق الأوسط، حيث أنها توفر لهم ميزات هامة على صعيد تقنية وجودة العرض. وتم تصميم هذه الأجهزة لتلبية احتياجات المتخصصين الراغبين بتقديم عروض ضوئية بأسلوب سهل وغير معقّد، خاصة في ظروف قصر المدة الزمنية المخصصة لذلك. ويعتبر "إي. أم. بي-62" مناسباً للأشخاص الراغبين الذين يركزون على التكلفة، بينما يناسب "إي. أم. بي-82" احتياجات الذين يركزون على إبراز أدق التفاصيل".

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code