دروس خصوصية عبر الويب

تتوسع حلول التوكيل الخارجي (Outsourcing) التي تقدم خدمات مختلفة عن بعد عبر الإنترنت. فبينما كانت هذه الحلول تقتصر على تقديم الدعم الفني عبر الهاتف أو الإنترنت أصبح مؤخرا تغطي خدمات عديدة مثل الدروس التعليمية للطلاب تحت اسم E – Tutoring.

  • E-Mail
دروس خصوصية عبر الويب ()
 Samer Batter بقلم  October 27, 2005 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


تتوسع حلول التوكيل الخارجي (Outsourcing) التي تقدم خدمات مختلفة عن بعد عبر الإنترنت. فبينما كانت هذه الحلول تقتصر على تقديم الدعم الفني عبر الهاتف أو الإنترنت أصبح مؤخرا تغطي خدمات عديدة مثل الدروس التعليمية للطلاب تحت اسم E – Tutoring.
ففي جنوب الهند يستيقظ "المدرسون الجدد" ليتوجهوا باكرا جدا إلى مكاتبهم ويبدؤون العمل في الرابعة فجرا. فعلى بعد 7 آلاف ميل منهم لايزال الوقت مساء في اليوم السابق عند طلابهم الأمريكيين الذين يشرعون بدروس الجبر عبر الإنترنت مع هؤلاء المدرسين الهنود الذين يضعون عدة العمل وهي سماعات رأس ومايكروفون مع برنامج يربطهم معا. وبعد تبادل أطراف الحديث يبدأ الدرس مع ظهور رسوم وجداول الرياضيات ليبدأ الدرس المشترك عبر الإنترنت وعلى شاشة الكمبيوتر لتحديد الأخطاء والإرشاد برسائل نص أو محادثة بين المدرس والطالب. وبما أن الهند تشتهر بمدرسي الرياضيات والعلوم وهي مواد موضوعية لا تختلف من ثقافة إلى أخرى فهي مجال نشط في التوكيل الخارجي في مجال التدريس.
تستفيد التقنيات الجديدة في الاتصالات عبر الإنترنت من رخص أجور المدرسين الآسيويين لتوسيع مجال التوكيل الخارجي الذي أصبح واسعا جدا ويغطي خدمات متنوعة مثل استبدال بطاقات البنك وإصلاح الكمبيوتر والأجهزة المنزلية وحتى قراءة الصور والتقارير الطبية. وتحقق التجارة الهندية قرابة 17 مليار دولار، وفقا لأرقام العام الماضي، تستحوذ خدمات التعليم منها حوالي 10 مليون دولار فقط لكنه ستنمو بقوة هذا العام وفي الأعوام القادمة.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code