نورتل تستعرض حلول الاندماج الرقمي

لم تعد الطرق التقليدية في إدارة الأعمال قادرة على تلبية متطلبات الشركات التي أصبح موظفوها في حاجة إلى القيام بالمهام الموكلة إليهم من أي مكان وفي أي وقت، وأضحت مواضيع إنشاء بنى تحتية آمنة للاتصالات والحوسبة المتنقلة محور اهتمام الكثير من الشركات لما له من أهمية في زيادة الإنتاجية والمرونة في الأداء. تسعى نورتل من خلال مشاركتها في معرض جيتكس إلى عرض قدرات بيئات العمل الاندماجية والتي تجمع بين الاتصالات الصوتية وقدرات الكمبيوتر في تبادل البيانات والمشاركة في المعلومات.

  • E-Mail
نورتل تستعرض حلول الاندماج الرقمي ()
 Nawrez Khalil بقلم  October 2, 2005 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


لم تعد الطرق التقليدية في إدارة الأعمال قادرة على تلبية متطلبات الشركات التي أصبح موظفوها في حاجة إلى القيام بالمهام الموكلة إليهم من أي مكان وفي أي وقت، وأضحت مواضيع إنشاء بنى تحتية آمنة للاتصالات والحوسبة المتنقلة محور اهتمام الكثير من الشركات لما له من أهمية في زيادة الإنتاجية والمرونة في الأداء.
تسعى نورتل من خلال مشاركتها في معرض جيتكس إلى عرض قدرات بيئات العمل الاندماجية والتي تجمع بين الاتصالات الصوتية وقدرات الكمبيوتر في تبادل البيانات والمشاركة في المعلومات.
وتعرض الشركة مجموعة من أحدث النظم التي توضح للمستخدمين فكرة التقارب بين تقنيات المعلومات والاتصالات، وتغطي أنظمة نورتل عددا من الخدمات مثل الخدمات الهاتفية والشبكات الافتراضية وأنظمة الرسائل الفورية وأنظمة العمل المشترك. يتحدث رامين عطاري، نائب مدير نورتل في منطقة الشرق الأوسط عن مشاركته في جيتكس قائلا: " لم يعد من الممكن تجاهل النتائج الإيجابية الرائعة المترتبة على تطبيق أنظمة الشبكات التي تجمع بين تقنيات المعلومات والاتصالات. فتطبيقات التقارب وأنظمة التواصل المتحركة تضمن للموظفين حرية كاملة للتحكم في كيف ومتى وأين يمكن الوصول إليهم، مهما كان موقعهم الحالي أو الطريقة التي يعتمدونها للدخول على الشبكة، الأمر الذي سيؤدي في نهاية المطاف إلى القضاء على جميع معوقات التواصل التي قد تعطل سير العمل. أما تطبيقات الوسائط المتعددة الموحدة فهي تجمع بين أنظمة خدمات العملاء والإمكانيات الشبكية والاتصالات الصوتية، لتوحد بين جميع النقاط المتفرقة للتواصل مع العميل في نظام واحد فعال وذكي وقادر على توقع طلبات العملاء وتزويدهم بكل ما يحتاجونه من معلومات في أسرع وقت ممكن من خلال وسيلة الاتصالات التي يفضلونها كالهاتف أو البريد الإلكتروني أو برامج الدردشة الشبكية."

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code