حرب الأسعار بدأت قبل جيتكس

طلقات حرب الأسعار كانت مسموعة قبل افتتاح جيتكس من قبل شركات توزيع منتجات وحلول تقنية المعلومات في صفقات التوزيع والعروض والحسومات الخاصة بالمعرض. وتأمل هذه الشركات اكتساح السوق خلال موسم المبيعات هذا.

  • E-Mail
حرب الأسعار بدأت قبل جيتكس ()
 Samer Batter بقلم  September 11, 2005 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


طلقات حرب الأسعار كانت مسموعة قبل افتتاح جيتكس من قبل شركات توزيع منتجات وحلول تقنية المعلومات في صفقات التوزيع والعروض والحسومات الخاصة بالمعرض. وتأمل هذه الشركات اكتساح السوق خلال موسم المبيعات هذا.
وكما هي العادة دوما فإن قطاع الكمبيوترات الدفترية بترقب معركة شرسة من طرف شركات الطرز العالمية التي ستبدأ الهجوم بقوة مع المحافظة على هامش ربح معقول نتيجة مبيعاتها بأعداد كبيرة. ووفقا لإحدى شركات التوزيع فإن هيوليت باكارد ستهاجم بقوة هذا العام مع تخفيض أحد طرزها من الكمبيوترات الدفترية بمعدل كبير فاق 20% من سعره الأصلي الوارد قبل شهر من جيتكس وهو 1110 دولار ولغاية 900 دولار، والحديث هنا عن أسعار شركات التوزيع والجملة التي تقدم لها الشركة أيضا حسومات خاصة في حال الشراء بكميات كبيرة، كما أنالطراز المذكور يأتي بمجموعة بطارية خاصة للسفر وهو عرض يبدو مغريا جدا. وكانت أيسر قد حققت مبيعات كبيرة في العام الماضي خلال جيتكس خاصة في شريحة الأجهزة الخاصة بالفئة الابتدائية، أما هذا العام فقواعد المعركة يجري توطيدها بصورة مبكرة. ويدرك الجميع لذة البيع بأعداد كبيرة لكن لا نفع في ذلك بدون تحقيق أرباح في نهاية اليوم. فعندما يخفض أحدهم أسعاره ليصل للبيع بأسعار التكلفة فإن الجميع يضطرون ليعملوا على نفس المنوال، وفي عالم التوزيع فإن قرارا واحد في غير محله من أحدهم يخرب ويؤلم الجميع. يقول أحد مدراء شركة توزيع في دبي إن هذا الأسبوع هام جدا، أي معرض جيتكس وسوق الكمبيوتر الذي يصاحبه، لكن ذلك لا يعني التخلي عن خطط العام كلها لقاء تحقيق أهداف المبيعات الداخلية لشركة ما. ولا يمكن عادة إعادة الأمور إلى نصابها بسهولة بعد تخفيض الأسعار خلال المعرض، إذا أن رفعها لاحقا هو أمر أشبه بالمستحيل.
لكن توقيت جيتكس هذا العام يجعله الفرصة الأخيرة هذا العام لكثير من شركات التوزيع التي يتوجب عليها اتخاذ القرارت المصيرية الصائبة.
ترجمة عن مجلة Channel
بقلم ستيوارت ويلسون

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code