إنتل وموعد جديد لمعالجاتها ثنائية النواة

مع تقدم عمليات التطوير عن الجدول الزمني المحدد، أعلنت شركة إنتل أنها ستعجِّل في طرح معالجات Intel® Xeon™ ثنائية النواة ، ومعالجات Intel Xeon MP. وستساعد المعالجات الجديدة على تحسين استجابة الأجهزة الخادمة وسرعتها وكذلك قدرتها على القيام بمهام متعددة. إضافة إلى ذلك، بدأت إنتل ببرنامج تقييم واسع يشمل آلاف المنصات ثنائية النواة، لصالح مطوري البرمجيات والزبائن من المؤسسات.

  • E-Mail
إنتل وموعد جديد لمعالجاتها ثنائية النواة ()
 Nawrez Khalil بقلم  August 21, 2005 منشورة في 
COMPANY:
-

MAGAZINE:
-

AUTHOR:
-

COUNTRY:
-


مع تقدم عمليات التطوير عن الجدول الزمني المحدد، أعلنت شركة إنتل أنها ستعجِّل في طرح معالجات Intel® Xeon™ ثنائية النواة ، ومعالجات Intel Xeon MP.
وستساعد المعالجات الجديدة على تحسين استجابة الأجهزة الخادمة وسرعتها وكذلك قدرتها على القيام بمهام متعددة. إضافة إلى ذلك، بدأت إنتل ببرنامج تقييم واسع يشمل آلاف المنصات ثنائية النواة، لصالح مطوري البرمجيات والزبائن من المؤسسات.
ويقول سمير الشماع، المدير العام لإنتل في دول مجلس التعاون الخليجي: "أنجز مهندسو إنتل مهامهم بشكل رائع، تماماً كما حدث في معالجات الحواسيب الشخصية ثنائية النواة في وقت سابق من هذا العام، لذا فإننا سنطرح منصات معالجات Intel Xeon ثنائية النواة في الأسواق في وقت يسبق كثيراً الموعد المحدد سابقاً".
وكان العام 2006 هو الموعد المحدد أصلاً لطرح معالجات Intel Xeon MP ذات الاسم الرمزي باكسفيل (Paxville) والتي تعمل على الأجهزة الخادمة ذات أربعة معالجات أو أكثر، لكن إنتل تخطط لتقديمه في وقت لاحق من العام 2005. وسيؤمن المعالج باكسفيل أداء أفضل بأكثر من 60٪ عن الأجيال السابقة، وسيستخدم أطقم الرقاقات Intel® E8500 التي تمت هندستها لتناسب أداء المعالجات ثنائية النواة وطرحت في وقت سابق من هذا العام.
كما تخطط إنتل في العام 2005 لطرح معالج Intel Xeon أساسي يحمل الاسم الرمزي Paxville DP ويعمل على الخوادم ثنائية المعالج، وسيقدم هذا المعالج أداء محسناً بنسبة تصل إلى 50٪ عن الأجيال السابقة وسيستخدم طقم الرقاقات Intel E7520.
وتستهدف إنتل بالمعالج Paxville DP الجهات التي تقوم مبكراً بالتبني والتقييم الأولي للتقنية ثنائية النواة، وستتبعه في الربع الأول من العام 2006 عائلة أوسع من المنصات تقوم على معالج Intel Xeon ثنائي النواة يحمل الاسم الرمزي Bensley للأجهزة الخادمة وGlidewell لمحطات العمل. وتهدف الشركة بطرح المعالجين Bensley وGlidewell إلى إكمال الانتقال الواسع نحو النواة الثنائية على جميع المستويات، ومن المنصات الأعلى إلى الأدنى، في كامل خطوط إنتاج معالجات إنتل للأجهزة الخادمة ومحطات العمل.
وسيستخدم كل من المعالجين Paxville و Paxville DP وهما من عيار 64 بت، تقنية إنتل لتعدد خيوط المعالجة Intel® Hyper-Threading Technology، ما يسمح لمعالج وحيد ثنائي النواة بتشغيل أربعة خيوط في الوقت نفسه. كما ستشمل المنصة أيضاً مزايا أمنية متقدمة مثل "تنفيذ بت الإيقاف" (Execute Disable Bit) وإدارة محسنة للطاقة بفضل ميزة "التبديل حسب الطلب" (Demand Based Switching).
ويوجد لدى إنتل 17 مشروعاً متعدد النوى تحت التطوير، وتتوقع أن يكون أكثر من 85٪ من معالجات الأجهزة الخادمة المنتجة في العام 2006 متعددة النوى. وبالإضافة إلى معالجات Intel Xeon المنتظرة في العام 2005، بدأت إنتل في يوليو/تموز 2005 بشحن المعالج Intel® Pentium® D ثنائي النواة للأجهزة الخادمة وحيدة المعالج، ويبقى هناك على الخط بانتظار الشحن في نهاية العام معالجات Intel® Itanium® ثنائية النواة.
وسيوفر برنامج التقييم من إنتل الذي بدأ اليوم آلاف المنصات ثنائية النواة معتمدة على معالجات Intel Pentium D ومعالجات Intel Xeon ومعالجات Intel Xeon MP ومعالجات Intel Itanium، سيتم تقديمها لمطوري البرمجيات والزبائن من الشركات ممن يقومون بالتبني المبكر لهذه المنصات خلال العام 2005 وفي العام 2006.
تستغرق دورات التقييم في تقنية المعلومات غالباً ما بين ستة أشهر إلى تسعة، وتعتبر أنظمة التقييم حاسمة بالنسبة لمدراء تقنية المعلومات للبدء باختبار التقنيات الجديدة في أقرب وقت ممكن. وسيسمح الوصول لنماذج الأنظمة الاختبارية قبل الإنتاج، لمدراء تقنية المعلومات بتقييم الأداء واختبار التوافق مع تطبيقاتهم الخاصة وتحديد الخطط المستقبلية لنشر المنتج.
ولمساعدة مطوري البرمجيات على ضبط تطبيقاتهم بحيث تستفيد من كامل مزايا بيئة المعالجة متعددة الخيوط، سيتم شحن أنظمة التقييم مزودة بطقم كامل من منتجات إنتل من البرمجيات التطويرية (Intel® Software Development Products)، يتألف من أدوات خيوط المعالجة والمترجمات وأدوات تحليل الأداء ومكتبات الأداء.

يمكنك الآن الحصول على آخر الأخبار في صندوق الوارد لبريدك الالكتروني عبر الاشتراك المجاني الآن بـ نشرتنا الالكترونية.

إضافة تعليق

اسم المشترك، حقل إجباري

البريد الإلكتروني، حقل إجباري

Security code